"النقل": صرف أكثر من 14 مليار ريال مستحقات للبرامج والمشاريع

​تأكيداً على التزامها بسداد المستحقات تجاه الشركات والمؤسسات

 أعلنت وزارة النقل عن عدد وقيمة أوامر الصرف والمستحقات المالية من  أبواب الميزانية المعتمدة للوزارة، وذلك لتسوية كافة المستحقات المالية للمشاريع والبرامج التي تم تنفيذها خلال العام المالي الماضي.

وقالت الوزارة: "امتداداً لما تم الإعلان عنه في ميزانية الدولة 2017م لصرف مستحقات المشاريع الحكومية، فقد حظيت وزارة النقل من بين الأجهزة الحكومية الأخرى بتخصيص مبلغ أكثر من 7 مليارات ريال لميزانية الوزارة للعام المالي 1437 /1438هـ؛ حيث تم صرف أكثر من 14 مليار ريال خلال العام المالي المنتهي".

وذكرت الوزارة أن نسبة ما تم صرفه تجاوزت 89% من اعتمادات الوزارة بأوامر الصرف التي تجاوز عددها 12 ألف أمر صرف؛ حيث تم صرف "2،105" أوامر صرف قيمتها حوالي 3,4 "ثلاثة مليارات و400 مليون" ريال تخص تعويضات المواطنين المنزوعة أملاكهم.

وإضافة إلى ذلك تم صرف أكثر من تسعة مليارات ريال، تمثل أكثر من ثلاثة آلاف أمر صرف لمستخلصات تنفيذ المشاريع وصيانة الطرق، وعدد آخر من أوامر الصرف للمصاريف التشغيلية للوزارة وفروعها.

ويعد ذلك الإجراء من وزارة النقل بمثابة تأكيد على التزامها بسداد المستحقات تجاه الشركات والمؤسسات فيما يتعلق بالمشاريع التي أنجزت، واستوفت شروط الصرف، لتبعث برسالة اطمئنان على قدرة المملكة بالإيفاء بالتزامات الدولة تجاه مستحقيها؛ مما ينعكس إيجاباً على دفع عجلة التنمية ونمو الاقتصاد السعودي، وأيضاً لتحفيز القائمين على المشاريع الحالية بضرورة التقيد بجدول التسليم 

للمشاريع في الوقت المحدد لها، مع الأخذ بكافة الاشتراطات المنصوص عليها في العقود المبرمة.

اعلان
"النقل": صرف أكثر من 14 مليار ريال مستحقات للبرامج والمشاريع
سبق

 أعلنت وزارة النقل عن عدد وقيمة أوامر الصرف والمستحقات المالية من  أبواب الميزانية المعتمدة للوزارة، وذلك لتسوية كافة المستحقات المالية للمشاريع والبرامج التي تم تنفيذها خلال العام المالي الماضي.

وقالت الوزارة: "امتداداً لما تم الإعلان عنه في ميزانية الدولة 2017م لصرف مستحقات المشاريع الحكومية، فقد حظيت وزارة النقل من بين الأجهزة الحكومية الأخرى بتخصيص مبلغ أكثر من 7 مليارات ريال لميزانية الوزارة للعام المالي 1437 /1438هـ؛ حيث تم صرف أكثر من 14 مليار ريال خلال العام المالي المنتهي".

وذكرت الوزارة أن نسبة ما تم صرفه تجاوزت 89% من اعتمادات الوزارة بأوامر الصرف التي تجاوز عددها 12 ألف أمر صرف؛ حيث تم صرف "2،105" أوامر صرف قيمتها حوالي 3,4 "ثلاثة مليارات و400 مليون" ريال تخص تعويضات المواطنين المنزوعة أملاكهم.

وإضافة إلى ذلك تم صرف أكثر من تسعة مليارات ريال، تمثل أكثر من ثلاثة آلاف أمر صرف لمستخلصات تنفيذ المشاريع وصيانة الطرق، وعدد آخر من أوامر الصرف للمصاريف التشغيلية للوزارة وفروعها.

ويعد ذلك الإجراء من وزارة النقل بمثابة تأكيد على التزامها بسداد المستحقات تجاه الشركات والمؤسسات فيما يتعلق بالمشاريع التي أنجزت، واستوفت شروط الصرف، لتبعث برسالة اطمئنان على قدرة المملكة بالإيفاء بالتزامات الدولة تجاه مستحقيها؛ مما ينعكس إيجاباً على دفع عجلة التنمية ونمو الاقتصاد السعودي، وأيضاً لتحفيز القائمين على المشاريع الحالية بضرورة التقيد بجدول التسليم 

للمشاريع في الوقت المحدد لها، مع الأخذ بكافة الاشتراطات المنصوص عليها في العقود المبرمة.

24 يناير 2017 - 26 ربيع الآخر 1438
07:17 PM

"النقل": صرف أكثر من 14 مليار ريال مستحقات للبرامج والمشاريع

​تأكيداً على التزامها بسداد المستحقات تجاه الشركات والمؤسسات

A A A
4
5,396

 أعلنت وزارة النقل عن عدد وقيمة أوامر الصرف والمستحقات المالية من  أبواب الميزانية المعتمدة للوزارة، وذلك لتسوية كافة المستحقات المالية للمشاريع والبرامج التي تم تنفيذها خلال العام المالي الماضي.

وقالت الوزارة: "امتداداً لما تم الإعلان عنه في ميزانية الدولة 2017م لصرف مستحقات المشاريع الحكومية، فقد حظيت وزارة النقل من بين الأجهزة الحكومية الأخرى بتخصيص مبلغ أكثر من 7 مليارات ريال لميزانية الوزارة للعام المالي 1437 /1438هـ؛ حيث تم صرف أكثر من 14 مليار ريال خلال العام المالي المنتهي".

وذكرت الوزارة أن نسبة ما تم صرفه تجاوزت 89% من اعتمادات الوزارة بأوامر الصرف التي تجاوز عددها 12 ألف أمر صرف؛ حيث تم صرف "2،105" أوامر صرف قيمتها حوالي 3,4 "ثلاثة مليارات و400 مليون" ريال تخص تعويضات المواطنين المنزوعة أملاكهم.

وإضافة إلى ذلك تم صرف أكثر من تسعة مليارات ريال، تمثل أكثر من ثلاثة آلاف أمر صرف لمستخلصات تنفيذ المشاريع وصيانة الطرق، وعدد آخر من أوامر الصرف للمصاريف التشغيلية للوزارة وفروعها.

ويعد ذلك الإجراء من وزارة النقل بمثابة تأكيد على التزامها بسداد المستحقات تجاه الشركات والمؤسسات فيما يتعلق بالمشاريع التي أنجزت، واستوفت شروط الصرف، لتبعث برسالة اطمئنان على قدرة المملكة بالإيفاء بالتزامات الدولة تجاه مستحقيها؛ مما ينعكس إيجاباً على دفع عجلة التنمية ونمو الاقتصاد السعودي، وأيضاً لتحفيز القائمين على المشاريع الحالية بضرورة التقيد بجدول التسليم 

للمشاريع في الوقت المحدد لها، مع الأخذ بكافة الاشتراطات المنصوص عليها في العقود المبرمة.