بالصور.. "البطيخ" يغزو أسواق "وادي الدواسر"

يقوي الدم ويفتت حصوة الكلى والمثانة

بدأ مزارعو البطيخ البلدي في محافظة وادي الدواسر جني محصولهم، وبيعه في الأسواق المحلية، حيث يجد إقبالاً من أبناء المحافظة، خصوصًا كبار السن الذين يسمونه "الجِرْوُ"، ويرون أنَّه وجبة غذائية وحده، يمكن لمن تناوله أن يستعيض به عن الوجبة الغذائية التي تلي تناوله، كما يرون أنه مناسب لمن يعانون مرض السكري لقلة السكر فيه.
 
وأوضح المتخصص في اللغة العربية محمد الدوسري أنَّ الجِرْو ورد في قاموس المعاني بمعنى الثَّمَرُ أَوَّلَ ما يَنْبُتُ غَضًّا، وأن الجِرْوُ وهو ما يطلقه سكان المحافظة على ذلك النوع من البطيخ هو ما اسْتَدَار من الثِّمَارِ، كالحَنْظَلِ والقِثَّاءِ ونحوه.
 
وأكد المزارع عبدالرحمن الخنجري أنَّ الجِرْو كلما كانت تربته خصبة، وسقي بكثرة، وكانت المياه تميل إلى الملوحة كان الإنتاج أطيب وأجود، ويفضله المستهلك على غيره، وعن موعد زراعته.
 
وأشار الباحث في مجال الزراعة والنبات حميد بن مبارك الدوسري إلى أنها مع "بذرة الست"، وهي الأيام الثلاثة الأخيرة من نجم البلدة، والأيام الثلاثة الأول من نجم سعد الذابح ، كما يمكن زراعته في فترة طلوع نجم المحلف وهو نجم يظهر قبل سهيل ويشبهه ويظن بعضهم أنه سهيل، وأن مثل تلك الفاكهة تنتشر في الأحساء، وحرض، والخرج، وحوطة بني تميم، والأفلاج، ووادي الدواسر، ورنية.
 
ويحرص كثيرٌ من المستهلكين على شرائه وتناوله في اليوم نفسه حيث لا يتحمل البقاء خصوصًا عندما يكون في مكان حار، ويفضل كثيرون نوعًا معينًا يسمى "الحبشي" واختلف الرواة في تسميته بهذا الاسم حيث يرى بعضهم أن سبب التسمية نسبة إلى لونه الذي يميل إلى السمرة، وآخرون يرون أن سبب التسمية كون بذرته وصلت للمحافظة من الحبشة، وإن كان الغالبية يرون أن الأولى هي الأوثق حيث لم يعرف وجود ذلك النوع من الفاكهة في الحبشة، كما يطلق على بعض أنواعه الفاسخ وهو نوع تصل مرحلة نضجه إلى انفصال القشرة عن الشحمة.
 
ويتراوح سعر الجِرْوُ ما بين 30 ريالاً – و 5 ريالات بحسب حجمه ونوعه ودرجة استوائه، مع بداية نزول تلك الفاكهة للسوق وتباع بعض الأنواع والأحجام بــ50 ريالاً، ويصل مع منتصف الموسم الذي لا يتجاوز الشهر الواحد سعر الصندوق الذي يحتوى ما بين 5-6 ثمار 20-15 ريالاً.
 
وينوه اختصاصي التغذية عبدالرحمن الدوسري، بأن فاكهة الجِرْوُ من الفواكه التي تقوي الدم، وتفتت حصوة الكلى والمثانة، وتدر البول، وعلاج فعال للإمساك لما تحتويه من كمية كبيرة من الألياف، كما أنها غنية بفيتامينات  A و B و C .

اعلان
بالصور.. "البطيخ" يغزو أسواق "وادي الدواسر"
سبق

بدأ مزارعو البطيخ البلدي في محافظة وادي الدواسر جني محصولهم، وبيعه في الأسواق المحلية، حيث يجد إقبالاً من أبناء المحافظة، خصوصًا كبار السن الذين يسمونه "الجِرْوُ"، ويرون أنَّه وجبة غذائية وحده، يمكن لمن تناوله أن يستعيض به عن الوجبة الغذائية التي تلي تناوله، كما يرون أنه مناسب لمن يعانون مرض السكري لقلة السكر فيه.
 
وأوضح المتخصص في اللغة العربية محمد الدوسري أنَّ الجِرْو ورد في قاموس المعاني بمعنى الثَّمَرُ أَوَّلَ ما يَنْبُتُ غَضًّا، وأن الجِرْوُ وهو ما يطلقه سكان المحافظة على ذلك النوع من البطيخ هو ما اسْتَدَار من الثِّمَارِ، كالحَنْظَلِ والقِثَّاءِ ونحوه.
 
وأكد المزارع عبدالرحمن الخنجري أنَّ الجِرْو كلما كانت تربته خصبة، وسقي بكثرة، وكانت المياه تميل إلى الملوحة كان الإنتاج أطيب وأجود، ويفضله المستهلك على غيره، وعن موعد زراعته.
 
وأشار الباحث في مجال الزراعة والنبات حميد بن مبارك الدوسري إلى أنها مع "بذرة الست"، وهي الأيام الثلاثة الأخيرة من نجم البلدة، والأيام الثلاثة الأول من نجم سعد الذابح ، كما يمكن زراعته في فترة طلوع نجم المحلف وهو نجم يظهر قبل سهيل ويشبهه ويظن بعضهم أنه سهيل، وأن مثل تلك الفاكهة تنتشر في الأحساء، وحرض، والخرج، وحوطة بني تميم، والأفلاج، ووادي الدواسر، ورنية.
 
ويحرص كثيرٌ من المستهلكين على شرائه وتناوله في اليوم نفسه حيث لا يتحمل البقاء خصوصًا عندما يكون في مكان حار، ويفضل كثيرون نوعًا معينًا يسمى "الحبشي" واختلف الرواة في تسميته بهذا الاسم حيث يرى بعضهم أن سبب التسمية نسبة إلى لونه الذي يميل إلى السمرة، وآخرون يرون أن سبب التسمية كون بذرته وصلت للمحافظة من الحبشة، وإن كان الغالبية يرون أن الأولى هي الأوثق حيث لم يعرف وجود ذلك النوع من الفاكهة في الحبشة، كما يطلق على بعض أنواعه الفاسخ وهو نوع تصل مرحلة نضجه إلى انفصال القشرة عن الشحمة.
 
ويتراوح سعر الجِرْوُ ما بين 30 ريالاً – و 5 ريالات بحسب حجمه ونوعه ودرجة استوائه، مع بداية نزول تلك الفاكهة للسوق وتباع بعض الأنواع والأحجام بــ50 ريالاً، ويصل مع منتصف الموسم الذي لا يتجاوز الشهر الواحد سعر الصندوق الذي يحتوى ما بين 5-6 ثمار 20-15 ريالاً.
 
وينوه اختصاصي التغذية عبدالرحمن الدوسري، بأن فاكهة الجِرْوُ من الفواكه التي تقوي الدم، وتفتت حصوة الكلى والمثانة، وتدر البول، وعلاج فعال للإمساك لما تحتويه من كمية كبيرة من الألياف، كما أنها غنية بفيتامينات  A و B و C .

27 مايو 2016 - 20 شعبان 1437
10:51 PM

يقوي الدم ويفتت حصوة الكلى والمثانة

بالصور.. "البطيخ" يغزو أسواق "وادي الدواسر"

A A A
13
51,873

بدأ مزارعو البطيخ البلدي في محافظة وادي الدواسر جني محصولهم، وبيعه في الأسواق المحلية، حيث يجد إقبالاً من أبناء المحافظة، خصوصًا كبار السن الذين يسمونه "الجِرْوُ"، ويرون أنَّه وجبة غذائية وحده، يمكن لمن تناوله أن يستعيض به عن الوجبة الغذائية التي تلي تناوله، كما يرون أنه مناسب لمن يعانون مرض السكري لقلة السكر فيه.
 
وأوضح المتخصص في اللغة العربية محمد الدوسري أنَّ الجِرْو ورد في قاموس المعاني بمعنى الثَّمَرُ أَوَّلَ ما يَنْبُتُ غَضًّا، وأن الجِرْوُ وهو ما يطلقه سكان المحافظة على ذلك النوع من البطيخ هو ما اسْتَدَار من الثِّمَارِ، كالحَنْظَلِ والقِثَّاءِ ونحوه.
 
وأكد المزارع عبدالرحمن الخنجري أنَّ الجِرْو كلما كانت تربته خصبة، وسقي بكثرة، وكانت المياه تميل إلى الملوحة كان الإنتاج أطيب وأجود، ويفضله المستهلك على غيره، وعن موعد زراعته.
 
وأشار الباحث في مجال الزراعة والنبات حميد بن مبارك الدوسري إلى أنها مع "بذرة الست"، وهي الأيام الثلاثة الأخيرة من نجم البلدة، والأيام الثلاثة الأول من نجم سعد الذابح ، كما يمكن زراعته في فترة طلوع نجم المحلف وهو نجم يظهر قبل سهيل ويشبهه ويظن بعضهم أنه سهيل، وأن مثل تلك الفاكهة تنتشر في الأحساء، وحرض، والخرج، وحوطة بني تميم، والأفلاج، ووادي الدواسر، ورنية.
 
ويحرص كثيرٌ من المستهلكين على شرائه وتناوله في اليوم نفسه حيث لا يتحمل البقاء خصوصًا عندما يكون في مكان حار، ويفضل كثيرون نوعًا معينًا يسمى "الحبشي" واختلف الرواة في تسميته بهذا الاسم حيث يرى بعضهم أن سبب التسمية نسبة إلى لونه الذي يميل إلى السمرة، وآخرون يرون أن سبب التسمية كون بذرته وصلت للمحافظة من الحبشة، وإن كان الغالبية يرون أن الأولى هي الأوثق حيث لم يعرف وجود ذلك النوع من الفاكهة في الحبشة، كما يطلق على بعض أنواعه الفاسخ وهو نوع تصل مرحلة نضجه إلى انفصال القشرة عن الشحمة.
 
ويتراوح سعر الجِرْوُ ما بين 30 ريالاً – و 5 ريالات بحسب حجمه ونوعه ودرجة استوائه، مع بداية نزول تلك الفاكهة للسوق وتباع بعض الأنواع والأحجام بــ50 ريالاً، ويصل مع منتصف الموسم الذي لا يتجاوز الشهر الواحد سعر الصندوق الذي يحتوى ما بين 5-6 ثمار 20-15 ريالاً.
 
وينوه اختصاصي التغذية عبدالرحمن الدوسري، بأن فاكهة الجِرْوُ من الفواكه التي تقوي الدم، وتفتت حصوة الكلى والمثانة، وتدر البول، وعلاج فعال للإمساك لما تحتويه من كمية كبيرة من الألياف، كما أنها غنية بفيتامينات  A و B و C .