بالصور .. "الزعيم" رد الدين للاتفاق وحلق بالصدارة

في مباراة شهدت إضاعة "خربين" جزائية للهلال

تصوير - علي الحاجي: عزز فريق الهلال الأول لكرة القدم موقعه في صدارة الدوري إثر تغلبه على مضيفه الاتفاق بهدف دون رد في اللقاء الذي جمع بين الفريقين على ملعب الأمير "محمد بن فهد بالدمام" في إطار الجولة 16 من دوري جميل للمحترفين.

وبهذه النتيجة انفرد الهلال في الصدارة برصيد 40 نقطة بينما تجمد رصيد الاتفاق عند النقطة 21 بالمركز السادس على لائحة الترتيب.

الحصة الأولى:
بدأت المباراة بإيقاع لعب سريع ومحاولات متبادلة من الجانبين مع أفضلية للضيوف لكن دون تشكيل خطورة حقيقية على أي من المرميين في الدقائق العشرين الأولى حيث عانى فريق الهلال في بناء الهجمة بظل قطع تمريراته والحصار الذي فرض على مفاتيح اللعب من قِبل مدافعي الاتفاق.

بعد ذلك فرض الهلال سيطرته على المباراة وبادر بشن هجمات على مرمى الاتفاق عن طريق الاختراق من العمق أو إرسال كرات عرضية من على الأطراف مما شكّل خطورة على مرمى أحمد الكسار.

كانت أول فرصة تهديفية حقيقية من نصيب نواف العابد حيث تلقى كرة رائعة داخل منطقة الجزاء من عمر خربين وعلى الرغم من غياب الرقابة الدفاعية عنه تسرع في تسديد الكرة التي ارتطمت بالعارضة مفوتًا فرصة افتتاح التسجيل لفريقه وذلك في الدقيقة 22 .

كاد المحترف الأورغواياني نيوكولاس ميليسي يفتتح التسجيل للهلال في الدقيقة 25عندما لعب عمر خربين كرة عرضية داخل منطقة العمليات له سددها مباشرة ناحية الشباك لكن تألق الكسار حال دون ذلك بتصديه للكرة.

استمرت محاولات الهلال بحثًا عن الهدف الأول الذي جاء في الدقيقة 32 عندما مرر سالم الدوسري كرة بينية داخل منطقة الجزاء إلى نيوكولاس ميليسي غير المراقب لم يتوان في وضعها داخل المرمى معلنة بدء الأفراح الهلالية على المدرجات .

وكان الهلال قريبًا في أكثر من مناسبة من تعزيز النتيجة لكنه فشل في ذلك أبرزها تصويبة نواف العابد الجميلة على طريقته المعهودة لتعتلي الكرة العارضة وذلك في الدقيقة الأخيرة بعدها قدم عمر خربين بفاصل مهاري داخل منطقة العمليات قبل أن يسدد باتجاه المرمى أنقذها أحمد الكسار ببراعة وعليها انتهت أحداث الحصة الأولى.

الحصة الثانية:
جاءت مثيرة من الفريقين ولاسيما بعدما خرج الاتفاق من منطقته محاولاً تعديل النتيجة وسعى الهلال إلى تعزيز النتيجة والتي بقيت على ما هي عليه حتى نهاية اللقاء.

ضغط الهلال منذ بدايتها وحاصر ضيفه في منطقته بحثًا عن الهدف الثاني وكان قريبًا من ذلك بعد مرور 5 دقائق حينما صوب سالم الدوسري كرة قوية لمست يد مدافع الاتفاق محمد كوفي لم يتوان الحكم الألماني فريدريك فليكس عن احتساب ركلة جزاء اسندت مهمة تنفيذها إلى الوافد الجديد لدوري جميل السوري عمر خربين لكنه فشل في ترجمتها في الشباك بسبب التصدي الرائع من قِبل الحارس أحمد الكسار.

 انتظرت جماهير الاتفاق حتى الدقيقة ٥٨ لتشاهد أول فرصة خطيرة لفريقها عبر لاعب حسن كادش الذي توغل من الجهة اليسرى لمرمى الهلال نجح عمر هوساوي في إبعادها عن مرمى فريقه.

حاول مدرب الاتفاق زيادة الفعالية الهجومية فزج بمحترفه الجديد الإسباني كاليخون والذي كاد يفعلها بتصويبه من على حافة منطقة الجزاء وجدت عبدالله المعيوف في طريقها عند الدقيقة 64.

عاد الهلال لتشكيل خطورة على مرمى الاتفاق في أكثر من مناسبة أبرزها كرة عمر خربين الثابتة التي تكفل الكسار في إنقاذها في الدقيقة 70.

استمرت محاولات الفريقين فيما تبقى من وقت للوصول إلى الشباك لكن دون خطورة تُذكر لتبقى النتيجة على حالها بفوز الهلال بهدف نظيف.

اعلان
بالصور .. "الزعيم" رد الدين للاتفاق وحلق بالصدارة
سبق

تصوير - علي الحاجي: عزز فريق الهلال الأول لكرة القدم موقعه في صدارة الدوري إثر تغلبه على مضيفه الاتفاق بهدف دون رد في اللقاء الذي جمع بين الفريقين على ملعب الأمير "محمد بن فهد بالدمام" في إطار الجولة 16 من دوري جميل للمحترفين.

وبهذه النتيجة انفرد الهلال في الصدارة برصيد 40 نقطة بينما تجمد رصيد الاتفاق عند النقطة 21 بالمركز السادس على لائحة الترتيب.

الحصة الأولى:
بدأت المباراة بإيقاع لعب سريع ومحاولات متبادلة من الجانبين مع أفضلية للضيوف لكن دون تشكيل خطورة حقيقية على أي من المرميين في الدقائق العشرين الأولى حيث عانى فريق الهلال في بناء الهجمة بظل قطع تمريراته والحصار الذي فرض على مفاتيح اللعب من قِبل مدافعي الاتفاق.

بعد ذلك فرض الهلال سيطرته على المباراة وبادر بشن هجمات على مرمى الاتفاق عن طريق الاختراق من العمق أو إرسال كرات عرضية من على الأطراف مما شكّل خطورة على مرمى أحمد الكسار.

كانت أول فرصة تهديفية حقيقية من نصيب نواف العابد حيث تلقى كرة رائعة داخل منطقة الجزاء من عمر خربين وعلى الرغم من غياب الرقابة الدفاعية عنه تسرع في تسديد الكرة التي ارتطمت بالعارضة مفوتًا فرصة افتتاح التسجيل لفريقه وذلك في الدقيقة 22 .

كاد المحترف الأورغواياني نيوكولاس ميليسي يفتتح التسجيل للهلال في الدقيقة 25عندما لعب عمر خربين كرة عرضية داخل منطقة العمليات له سددها مباشرة ناحية الشباك لكن تألق الكسار حال دون ذلك بتصديه للكرة.

استمرت محاولات الهلال بحثًا عن الهدف الأول الذي جاء في الدقيقة 32 عندما مرر سالم الدوسري كرة بينية داخل منطقة الجزاء إلى نيوكولاس ميليسي غير المراقب لم يتوان في وضعها داخل المرمى معلنة بدء الأفراح الهلالية على المدرجات .

وكان الهلال قريبًا في أكثر من مناسبة من تعزيز النتيجة لكنه فشل في ذلك أبرزها تصويبة نواف العابد الجميلة على طريقته المعهودة لتعتلي الكرة العارضة وذلك في الدقيقة الأخيرة بعدها قدم عمر خربين بفاصل مهاري داخل منطقة العمليات قبل أن يسدد باتجاه المرمى أنقذها أحمد الكسار ببراعة وعليها انتهت أحداث الحصة الأولى.

الحصة الثانية:
جاءت مثيرة من الفريقين ولاسيما بعدما خرج الاتفاق من منطقته محاولاً تعديل النتيجة وسعى الهلال إلى تعزيز النتيجة والتي بقيت على ما هي عليه حتى نهاية اللقاء.

ضغط الهلال منذ بدايتها وحاصر ضيفه في منطقته بحثًا عن الهدف الثاني وكان قريبًا من ذلك بعد مرور 5 دقائق حينما صوب سالم الدوسري كرة قوية لمست يد مدافع الاتفاق محمد كوفي لم يتوان الحكم الألماني فريدريك فليكس عن احتساب ركلة جزاء اسندت مهمة تنفيذها إلى الوافد الجديد لدوري جميل السوري عمر خربين لكنه فشل في ترجمتها في الشباك بسبب التصدي الرائع من قِبل الحارس أحمد الكسار.

 انتظرت جماهير الاتفاق حتى الدقيقة ٥٨ لتشاهد أول فرصة خطيرة لفريقها عبر لاعب حسن كادش الذي توغل من الجهة اليسرى لمرمى الهلال نجح عمر هوساوي في إبعادها عن مرمى فريقه.

حاول مدرب الاتفاق زيادة الفعالية الهجومية فزج بمحترفه الجديد الإسباني كاليخون والذي كاد يفعلها بتصويبه من على حافة منطقة الجزاء وجدت عبدالله المعيوف في طريقها عند الدقيقة 64.

عاد الهلال لتشكيل خطورة على مرمى الاتفاق في أكثر من مناسبة أبرزها كرة عمر خربين الثابتة التي تكفل الكسار في إنقاذها في الدقيقة 70.

استمرت محاولات الفريقين فيما تبقى من وقت للوصول إلى الشباك لكن دون خطورة تُذكر لتبقى النتيجة على حالها بفوز الهلال بهدف نظيف.

28 يناير 2017 - 30 ربيع الآخر 1438
11:05 PM
اخر تعديل
14 يونيو 2017 - 19 رمضان 1438
08:16 AM

بالصور .. "الزعيم" رد الدين للاتفاق وحلق بالصدارة

في مباراة شهدت إضاعة "خربين" جزائية للهلال

A A A
78
17,352

تصوير - علي الحاجي: عزز فريق الهلال الأول لكرة القدم موقعه في صدارة الدوري إثر تغلبه على مضيفه الاتفاق بهدف دون رد في اللقاء الذي جمع بين الفريقين على ملعب الأمير "محمد بن فهد بالدمام" في إطار الجولة 16 من دوري جميل للمحترفين.

وبهذه النتيجة انفرد الهلال في الصدارة برصيد 40 نقطة بينما تجمد رصيد الاتفاق عند النقطة 21 بالمركز السادس على لائحة الترتيب.

الحصة الأولى:
بدأت المباراة بإيقاع لعب سريع ومحاولات متبادلة من الجانبين مع أفضلية للضيوف لكن دون تشكيل خطورة حقيقية على أي من المرميين في الدقائق العشرين الأولى حيث عانى فريق الهلال في بناء الهجمة بظل قطع تمريراته والحصار الذي فرض على مفاتيح اللعب من قِبل مدافعي الاتفاق.

بعد ذلك فرض الهلال سيطرته على المباراة وبادر بشن هجمات على مرمى الاتفاق عن طريق الاختراق من العمق أو إرسال كرات عرضية من على الأطراف مما شكّل خطورة على مرمى أحمد الكسار.

كانت أول فرصة تهديفية حقيقية من نصيب نواف العابد حيث تلقى كرة رائعة داخل منطقة الجزاء من عمر خربين وعلى الرغم من غياب الرقابة الدفاعية عنه تسرع في تسديد الكرة التي ارتطمت بالعارضة مفوتًا فرصة افتتاح التسجيل لفريقه وذلك في الدقيقة 22 .

كاد المحترف الأورغواياني نيوكولاس ميليسي يفتتح التسجيل للهلال في الدقيقة 25عندما لعب عمر خربين كرة عرضية داخل منطقة العمليات له سددها مباشرة ناحية الشباك لكن تألق الكسار حال دون ذلك بتصديه للكرة.

استمرت محاولات الهلال بحثًا عن الهدف الأول الذي جاء في الدقيقة 32 عندما مرر سالم الدوسري كرة بينية داخل منطقة الجزاء إلى نيوكولاس ميليسي غير المراقب لم يتوان في وضعها داخل المرمى معلنة بدء الأفراح الهلالية على المدرجات .

وكان الهلال قريبًا في أكثر من مناسبة من تعزيز النتيجة لكنه فشل في ذلك أبرزها تصويبة نواف العابد الجميلة على طريقته المعهودة لتعتلي الكرة العارضة وذلك في الدقيقة الأخيرة بعدها قدم عمر خربين بفاصل مهاري داخل منطقة العمليات قبل أن يسدد باتجاه المرمى أنقذها أحمد الكسار ببراعة وعليها انتهت أحداث الحصة الأولى.

الحصة الثانية:
جاءت مثيرة من الفريقين ولاسيما بعدما خرج الاتفاق من منطقته محاولاً تعديل النتيجة وسعى الهلال إلى تعزيز النتيجة والتي بقيت على ما هي عليه حتى نهاية اللقاء.

ضغط الهلال منذ بدايتها وحاصر ضيفه في منطقته بحثًا عن الهدف الثاني وكان قريبًا من ذلك بعد مرور 5 دقائق حينما صوب سالم الدوسري كرة قوية لمست يد مدافع الاتفاق محمد كوفي لم يتوان الحكم الألماني فريدريك فليكس عن احتساب ركلة جزاء اسندت مهمة تنفيذها إلى الوافد الجديد لدوري جميل السوري عمر خربين لكنه فشل في ترجمتها في الشباك بسبب التصدي الرائع من قِبل الحارس أحمد الكسار.

 انتظرت جماهير الاتفاق حتى الدقيقة ٥٨ لتشاهد أول فرصة خطيرة لفريقها عبر لاعب حسن كادش الذي توغل من الجهة اليسرى لمرمى الهلال نجح عمر هوساوي في إبعادها عن مرمى فريقه.

حاول مدرب الاتفاق زيادة الفعالية الهجومية فزج بمحترفه الجديد الإسباني كاليخون والذي كاد يفعلها بتصويبه من على حافة منطقة الجزاء وجدت عبدالله المعيوف في طريقها عند الدقيقة 64.

عاد الهلال لتشكيل خطورة على مرمى الاتفاق في أكثر من مناسبة أبرزها كرة عمر خربين الثابتة التي تكفل الكسار في إنقاذها في الدقيقة 70.

استمرت محاولات الفريقين فيما تبقى من وقت للوصول إلى الشباك لكن دون خطورة تُذكر لتبقى النتيجة على حالها بفوز الهلال بهدف نظيف.