بالصور .. تعرّف إلى قصر "صبحا" بالهدار .. هنا مسكن حكام الخليج

ينبض بالحياة ويستهوي الزوار من دول الخليج

يعد قصر صبحا في مدينة الهدار "110 كم جنوب غربي" محافظة الأفلاج، من المعالم التراثية التي لا تزال تنبض بالحياة وتستهوي الزوار من دول الخليج خاصة؛ كونه يعتبر مسكنًا لأسرة آل صباح حكام الكويت وآل خليفة حكام البحرين قبل أكثر من أربعة قرون من الزمن، ولا تزال كثير من الأسر والعوائل من دول الخليج مستمرة في زيارة القصر، وآخرها زيارة السفير الكويتي والسفر البحريني للقصر قبل حوالي عام.

"سبق" وقفت على القصر والتقت بالمواطن "سفر هضيبان النتيفات" المجاور للقصر الذي أكد أن القصر يشهد زيارات مستمرة، وخاصة من الأسر والعوائل بدولتي الكويت والبحرين، ولكن القصر مهدد بالاندثار؛ كون عوامل التعرية بدأت تغير ملامح القصر الذي يفوق عمره "550" سنة، إضافة على ذلك عدم نظافته ليستمتع الزائر بتاريخ القصر الأثري الذي يعتبر من المعالم التراثية بالمنطقة.

من جانبه تحدث لـ"سبق" رئيس مركز الهدار "مطرف بن فهد بن نمشان النتيفات" بقوله: يعتبر قصر صبحا من القصور التراثية البارزة بالمحافظة، وهو مسكن أسرة آل خليفة وآل الصباح قبل نزوحهم من القصر قبل حوالي "400" سنة تقريباً، كما أنه يشهد حتى الآن زيارات متكررة من آل خليفة وآل الصباح، وآخرها قبل حوالي عام زيارة سمو الشيخ ثامر الصباح سفير دولة الكويت لدى المملكة، كذلك زيارة الشيخ حمود آل خليفة سفير دولة البحرين.

وأضاف: وجهني سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان -حفظه الله- عندما كان أميرًا للرياض آنذاك بضرورة استقبال وضيافة وتكريم كافة الأسر والعوائل من الكويت والبحرين التي تزور القصر، وحتى اللحظة نقوم باستقبال الزوار والتجول بهم في القصر واستضافتهم من دخولهم الهدار حتى مغادرته.

فيما طالب العديد من الأهالي من الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني بضرورة الاهتمام بالقصر قبل اختفاء معالمه والعناية بالمعالم التراثية الأخرى بالمحافظة، وافتتاح مكتب خاص بهيئة السياحة والتراث الوطني يعنى ويهتم بتراث المحافظة.
 

اعلان
بالصور .. تعرّف إلى قصر "صبحا" بالهدار .. هنا مسكن حكام الخليج
سبق

يعد قصر صبحا في مدينة الهدار "110 كم جنوب غربي" محافظة الأفلاج، من المعالم التراثية التي لا تزال تنبض بالحياة وتستهوي الزوار من دول الخليج خاصة؛ كونه يعتبر مسكنًا لأسرة آل صباح حكام الكويت وآل خليفة حكام البحرين قبل أكثر من أربعة قرون من الزمن، ولا تزال كثير من الأسر والعوائل من دول الخليج مستمرة في زيارة القصر، وآخرها زيارة السفير الكويتي والسفر البحريني للقصر قبل حوالي عام.

"سبق" وقفت على القصر والتقت بالمواطن "سفر هضيبان النتيفات" المجاور للقصر الذي أكد أن القصر يشهد زيارات مستمرة، وخاصة من الأسر والعوائل بدولتي الكويت والبحرين، ولكن القصر مهدد بالاندثار؛ كون عوامل التعرية بدأت تغير ملامح القصر الذي يفوق عمره "550" سنة، إضافة على ذلك عدم نظافته ليستمتع الزائر بتاريخ القصر الأثري الذي يعتبر من المعالم التراثية بالمنطقة.

من جانبه تحدث لـ"سبق" رئيس مركز الهدار "مطرف بن فهد بن نمشان النتيفات" بقوله: يعتبر قصر صبحا من القصور التراثية البارزة بالمحافظة، وهو مسكن أسرة آل خليفة وآل الصباح قبل نزوحهم من القصر قبل حوالي "400" سنة تقريباً، كما أنه يشهد حتى الآن زيارات متكررة من آل خليفة وآل الصباح، وآخرها قبل حوالي عام زيارة سمو الشيخ ثامر الصباح سفير دولة الكويت لدى المملكة، كذلك زيارة الشيخ حمود آل خليفة سفير دولة البحرين.

وأضاف: وجهني سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان -حفظه الله- عندما كان أميرًا للرياض آنذاك بضرورة استقبال وضيافة وتكريم كافة الأسر والعوائل من الكويت والبحرين التي تزور القصر، وحتى اللحظة نقوم باستقبال الزوار والتجول بهم في القصر واستضافتهم من دخولهم الهدار حتى مغادرته.

فيما طالب العديد من الأهالي من الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني بضرورة الاهتمام بالقصر قبل اختفاء معالمه والعناية بالمعالم التراثية الأخرى بالمحافظة، وافتتاح مكتب خاص بهيئة السياحة والتراث الوطني يعنى ويهتم بتراث المحافظة.
 

14 مايو 2017 - 18 شعبان 1438
09:41 PM
اخر تعديل
13 أكتوبر 2018 - 4 صفر 1440
08:54 PM

بالصور .. تعرّف إلى قصر "صبحا" بالهدار .. هنا مسكن حكام الخليج

ينبض بالحياة ويستهوي الزوار من دول الخليج

A A A
10
30,168

يعد قصر صبحا في مدينة الهدار "110 كم جنوب غربي" محافظة الأفلاج، من المعالم التراثية التي لا تزال تنبض بالحياة وتستهوي الزوار من دول الخليج خاصة؛ كونه يعتبر مسكنًا لأسرة آل صباح حكام الكويت وآل خليفة حكام البحرين قبل أكثر من أربعة قرون من الزمن، ولا تزال كثير من الأسر والعوائل من دول الخليج مستمرة في زيارة القصر، وآخرها زيارة السفير الكويتي والسفر البحريني للقصر قبل حوالي عام.

"سبق" وقفت على القصر والتقت بالمواطن "سفر هضيبان النتيفات" المجاور للقصر الذي أكد أن القصر يشهد زيارات مستمرة، وخاصة من الأسر والعوائل بدولتي الكويت والبحرين، ولكن القصر مهدد بالاندثار؛ كون عوامل التعرية بدأت تغير ملامح القصر الذي يفوق عمره "550" سنة، إضافة على ذلك عدم نظافته ليستمتع الزائر بتاريخ القصر الأثري الذي يعتبر من المعالم التراثية بالمنطقة.

من جانبه تحدث لـ"سبق" رئيس مركز الهدار "مطرف بن فهد بن نمشان النتيفات" بقوله: يعتبر قصر صبحا من القصور التراثية البارزة بالمحافظة، وهو مسكن أسرة آل خليفة وآل الصباح قبل نزوحهم من القصر قبل حوالي "400" سنة تقريباً، كما أنه يشهد حتى الآن زيارات متكررة من آل خليفة وآل الصباح، وآخرها قبل حوالي عام زيارة سمو الشيخ ثامر الصباح سفير دولة الكويت لدى المملكة، كذلك زيارة الشيخ حمود آل خليفة سفير دولة البحرين.

وأضاف: وجهني سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان -حفظه الله- عندما كان أميرًا للرياض آنذاك بضرورة استقبال وضيافة وتكريم كافة الأسر والعوائل من الكويت والبحرين التي تزور القصر، وحتى اللحظة نقوم باستقبال الزوار والتجول بهم في القصر واستضافتهم من دخولهم الهدار حتى مغادرته.

فيما طالب العديد من الأهالي من الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني بضرورة الاهتمام بالقصر قبل اختفاء معالمه والعناية بالمعالم التراثية الأخرى بالمحافظة، وافتتاح مكتب خاص بهيئة السياحة والتراث الوطني يعنى ويهتم بتراث المحافظة.