بعد إعلان الانقلابيين.. مصدر بالحكومة اليمنية: لم يبقَ إلا الحسم العسكري

سياسيون اعتبروا مشاورات الكويت منتهية بالنسبة لهم.. وقالوا: سنغادر اليوم

اعتبر سياسيون يمنيون مشاورات السلام اليمنية- اليمنية في الكويت منتهية بالنسبة لهم، وأعلنوا أنهم سيغادرون الكويت اليوم، بعدما نسف الانقلابيون كل مساعي السلام، بإعلان مجلس سياسي لإدارة الحكم برئاسة الرئيس المخلوع علي عبدالله صالح.

وقال مصدر رفيع في رئاسة مجلس الوزراء اليمني: "لم يبقَ لنا أي خيار إلا الحسم العسكري، وسوف نمضي إلى تحرير ما تبقى من الأرض اليمنية"، بحسب ما أفادت صحيفة "الشرق الأوسط" اللندنية، اليوم السبت.

وكان وفد الحكومة اليمنية إلى المشاورات عقد، أمس الجمعة، لقاءات واجتماعات، وُصفت بالتوديعية، وشملت اجتماعات الوفد اللقاء بسفراء السعودية وبريطانيا والولايات المتحدة، إلى جانب سفراء مجلس التعاون الخليجي والدول الـ 18 الراعية لعملية السلام في اليمن.

ووجدت الاجتماعات رغبة دولية في ثني الحوثيين عن المواصلة في المجلس السياسي، إذ عبّرت الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي عن أن الخطوة تقوض مساعي سير المشاورات السياسية.

وقال الاتحاد الأوروبي على لسان متحدثه، أمس، إنه يدعو الحوثيين وحزب صالح إلى وقف الاستفزازات والعمل على إيجاد تسوية شاملة، مضيفاً أنه "يجب الامتناع عن اتخاذ إجراءات من جانب واحد". 

اعلان
بعد إعلان الانقلابيين.. مصدر بالحكومة اليمنية: لم يبقَ إلا الحسم العسكري
سبق

اعتبر سياسيون يمنيون مشاورات السلام اليمنية- اليمنية في الكويت منتهية بالنسبة لهم، وأعلنوا أنهم سيغادرون الكويت اليوم، بعدما نسف الانقلابيون كل مساعي السلام، بإعلان مجلس سياسي لإدارة الحكم برئاسة الرئيس المخلوع علي عبدالله صالح.

وقال مصدر رفيع في رئاسة مجلس الوزراء اليمني: "لم يبقَ لنا أي خيار إلا الحسم العسكري، وسوف نمضي إلى تحرير ما تبقى من الأرض اليمنية"، بحسب ما أفادت صحيفة "الشرق الأوسط" اللندنية، اليوم السبت.

وكان وفد الحكومة اليمنية إلى المشاورات عقد، أمس الجمعة، لقاءات واجتماعات، وُصفت بالتوديعية، وشملت اجتماعات الوفد اللقاء بسفراء السعودية وبريطانيا والولايات المتحدة، إلى جانب سفراء مجلس التعاون الخليجي والدول الـ 18 الراعية لعملية السلام في اليمن.

ووجدت الاجتماعات رغبة دولية في ثني الحوثيين عن المواصلة في المجلس السياسي، إذ عبّرت الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي عن أن الخطوة تقوض مساعي سير المشاورات السياسية.

وقال الاتحاد الأوروبي على لسان متحدثه، أمس، إنه يدعو الحوثيين وحزب صالح إلى وقف الاستفزازات والعمل على إيجاد تسوية شاملة، مضيفاً أنه "يجب الامتناع عن اتخاذ إجراءات من جانب واحد". 

30 يوليو 2016 - 25 شوّال 1437
11:48 AM

سياسيون اعتبروا مشاورات الكويت منتهية بالنسبة لهم.. وقالوا: سنغادر اليوم

بعد إعلان الانقلابيين.. مصدر بالحكومة اليمنية: لم يبقَ إلا الحسم العسكري

A A A
36
50,009

اعتبر سياسيون يمنيون مشاورات السلام اليمنية- اليمنية في الكويت منتهية بالنسبة لهم، وأعلنوا أنهم سيغادرون الكويت اليوم، بعدما نسف الانقلابيون كل مساعي السلام، بإعلان مجلس سياسي لإدارة الحكم برئاسة الرئيس المخلوع علي عبدالله صالح.

وقال مصدر رفيع في رئاسة مجلس الوزراء اليمني: "لم يبقَ لنا أي خيار إلا الحسم العسكري، وسوف نمضي إلى تحرير ما تبقى من الأرض اليمنية"، بحسب ما أفادت صحيفة "الشرق الأوسط" اللندنية، اليوم السبت.

وكان وفد الحكومة اليمنية إلى المشاورات عقد، أمس الجمعة، لقاءات واجتماعات، وُصفت بالتوديعية، وشملت اجتماعات الوفد اللقاء بسفراء السعودية وبريطانيا والولايات المتحدة، إلى جانب سفراء مجلس التعاون الخليجي والدول الـ 18 الراعية لعملية السلام في اليمن.

ووجدت الاجتماعات رغبة دولية في ثني الحوثيين عن المواصلة في المجلس السياسي، إذ عبّرت الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي عن أن الخطوة تقوض مساعي سير المشاورات السياسية.

وقال الاتحاد الأوروبي على لسان متحدثه، أمس، إنه يدعو الحوثيين وحزب صالح إلى وقف الاستفزازات والعمل على إيجاد تسوية شاملة، مضيفاً أنه "يجب الامتناع عن اتخاذ إجراءات من جانب واحد".