بعد 30 عاماً في المحاكم.. إعلان الفائز بالدوري البرازيلي موسم 1987

غالباً ما تحسم نتائج مباريات كرة القدم في 90 دقيقة، ولكن في حالة الدوري البرازيلي لموسم 1987، فقد تطلبت 30 عاماً لكشف اسم الفريق الفائز باللقب.

وبعد ثلاثة عقود، قضت لجنة من خمسة أعضاء في المحكمة العليا بالبرازيل، الثلاثاء، بفوز سبورت ريسيفي على فلامنغو ريو دي جانيرو بـ3- 1، وبالتالي إحراز لقب الدوري لعام 1987.

ونقل موقع "سكاي نيوز عربية" عن صحيفة "الجارديان" البريطانية إن أحد أعضاء اللجنة امتنع عن التصويت؛ لأن ابنه كان يعمل كمحامٍ لفلامنغو في القضية.

وبدأ النزاع الذي طال أمده عندما فاز فلامنغو بلقب الدوري الذي أنشأته الأندية المعنية. ومع ذلك، قررت الكونفدرالية البرازيلية لكرة القدم تنظيم مسابقة منفصلة، وهي التي فاز بها سبورت ريسيفي. ثم طلبت الكونفدرالية من فلامنغو مواجهة سبورت ريسيفي في النهائي، وهو العرض الذي رفضه الأول.

وبعد إصرار فلامنغو على عدم إجراء المبارة، انتقلت القضية إلى المحكمة العليا في البرازيل؛ للحسم في الفائز بلقب الدوري لذلك الموسم.

وقال القاضي ماركو أوريليو ميللو، وهو من محبي فلامنغو الذي حكم ضد ناديه، إنه لن يكون هناك المزيد من الطعون في هذه القضية، مضيفاً خلال الجلسة "ستكون هذه هي النتيجة النهائية".

فيما ذكر لويس روبرتو باروسو، وهو أيضاً من محبي فلامنغو: "ليس هناك مكان أسوأ من المحاكم القضائية لمناقشة الملفات الرياضية".

وأضاف "باروسو": "تحطمت قلوب 40 مليون مشجع بعد هذا القرار".

واحتفلت الصفحة الرسمية للفريق على "فيسبوك" باللقب، حيث نشرت صورة درع البطولة مرفقة برقم 87.

اعلان
بعد 30 عاماً في المحاكم.. إعلان الفائز بالدوري البرازيلي موسم 1987
سبق

غالباً ما تحسم نتائج مباريات كرة القدم في 90 دقيقة، ولكن في حالة الدوري البرازيلي لموسم 1987، فقد تطلبت 30 عاماً لكشف اسم الفريق الفائز باللقب.

وبعد ثلاثة عقود، قضت لجنة من خمسة أعضاء في المحكمة العليا بالبرازيل، الثلاثاء، بفوز سبورت ريسيفي على فلامنغو ريو دي جانيرو بـ3- 1، وبالتالي إحراز لقب الدوري لعام 1987.

ونقل موقع "سكاي نيوز عربية" عن صحيفة "الجارديان" البريطانية إن أحد أعضاء اللجنة امتنع عن التصويت؛ لأن ابنه كان يعمل كمحامٍ لفلامنغو في القضية.

وبدأ النزاع الذي طال أمده عندما فاز فلامنغو بلقب الدوري الذي أنشأته الأندية المعنية. ومع ذلك، قررت الكونفدرالية البرازيلية لكرة القدم تنظيم مسابقة منفصلة، وهي التي فاز بها سبورت ريسيفي. ثم طلبت الكونفدرالية من فلامنغو مواجهة سبورت ريسيفي في النهائي، وهو العرض الذي رفضه الأول.

وبعد إصرار فلامنغو على عدم إجراء المبارة، انتقلت القضية إلى المحكمة العليا في البرازيل؛ للحسم في الفائز بلقب الدوري لذلك الموسم.

وقال القاضي ماركو أوريليو ميللو، وهو من محبي فلامنغو الذي حكم ضد ناديه، إنه لن يكون هناك المزيد من الطعون في هذه القضية، مضيفاً خلال الجلسة "ستكون هذه هي النتيجة النهائية".

فيما ذكر لويس روبرتو باروسو، وهو أيضاً من محبي فلامنغو: "ليس هناك مكان أسوأ من المحاكم القضائية لمناقشة الملفات الرياضية".

وأضاف "باروسو": "تحطمت قلوب 40 مليون مشجع بعد هذا القرار".

واحتفلت الصفحة الرسمية للفريق على "فيسبوك" باللقب، حيث نشرت صورة درع البطولة مرفقة برقم 87.

19 إبريل 2017 - 22 رجب 1438
09:06 AM

بعد 30 عاماً في المحاكم.. إعلان الفائز بالدوري البرازيلي موسم 1987

A A A
7
8,507

غالباً ما تحسم نتائج مباريات كرة القدم في 90 دقيقة، ولكن في حالة الدوري البرازيلي لموسم 1987، فقد تطلبت 30 عاماً لكشف اسم الفريق الفائز باللقب.

وبعد ثلاثة عقود، قضت لجنة من خمسة أعضاء في المحكمة العليا بالبرازيل، الثلاثاء، بفوز سبورت ريسيفي على فلامنغو ريو دي جانيرو بـ3- 1، وبالتالي إحراز لقب الدوري لعام 1987.

ونقل موقع "سكاي نيوز عربية" عن صحيفة "الجارديان" البريطانية إن أحد أعضاء اللجنة امتنع عن التصويت؛ لأن ابنه كان يعمل كمحامٍ لفلامنغو في القضية.

وبدأ النزاع الذي طال أمده عندما فاز فلامنغو بلقب الدوري الذي أنشأته الأندية المعنية. ومع ذلك، قررت الكونفدرالية البرازيلية لكرة القدم تنظيم مسابقة منفصلة، وهي التي فاز بها سبورت ريسيفي. ثم طلبت الكونفدرالية من فلامنغو مواجهة سبورت ريسيفي في النهائي، وهو العرض الذي رفضه الأول.

وبعد إصرار فلامنغو على عدم إجراء المبارة، انتقلت القضية إلى المحكمة العليا في البرازيل؛ للحسم في الفائز بلقب الدوري لذلك الموسم.

وقال القاضي ماركو أوريليو ميللو، وهو من محبي فلامنغو الذي حكم ضد ناديه، إنه لن يكون هناك المزيد من الطعون في هذه القضية، مضيفاً خلال الجلسة "ستكون هذه هي النتيجة النهائية".

فيما ذكر لويس روبرتو باروسو، وهو أيضاً من محبي فلامنغو: "ليس هناك مكان أسوأ من المحاكم القضائية لمناقشة الملفات الرياضية".

وأضاف "باروسو": "تحطمت قلوب 40 مليون مشجع بعد هذا القرار".

واحتفلت الصفحة الرسمية للفريق على "فيسبوك" باللقب، حيث نشرت صورة درع البطولة مرفقة برقم 87.