"بلدية لينة" تكشف لـ "سبق" تفاصيل ضبط الدجاج الفاسد بثلاجة المراعي

ضبط  سائقها بعد مروره بحفر الباطن ورفحاء وحائل وتم تسليمه للشرطة

كشف قسم العلاقات العامة والإعلام ببلدية قرية لينة عن تفاصيل لحوم الدجاج المنتهية الصلاحية التي ضُبطت أمس، في سيارة شاحنة براد تابعة لإحدى الشركات المعروفة.

 

وقال القسم في تصريحٍ لـ "سبق" إنه في تمام الساعة الحادية عشرة صباحاً من يوم الثلاثاء الموافق ١٤٣٨/٢/٢٩هـ تم الاتصال بالمراقب الصحي للبلدية من قبل شرطة لينة بشأن ضبط دجاج منتهي الصلاحية بناءً على تقرير مرفق.

 

وأضاف القسم انه عند حضور مندوب البلدية اتضح أن هناك 7 دجاجات منتهية الصلاحية وغير صالحة للاستهلاك يتم نقلها بواسطة شاحنة تبريد هي رجيع المحلات وتم إعداد محضر بذلك.

 

وعلى الجانب الآخر قالت مصادر أمنية لـ"سبق" أن سائق الثلاجة كان قادماً من حفر الباطن وكانت السيارة محملة بالدواجن المبردة، وتوجه إلى محافظة رفحاء، وغادر منها إلى حائل، وجرى ضبطه على الطريق الواقع بين رفحاء ولينة وسُلم للشرطة، 

 

وأضافت المصادر انه أثناء عملية الضبط كانت ثلاجة السيارة في وضع التشغيل وبتفحص الدجاج وجد مكتوباً عليه عبارة يستهلك قبل تاريخ ١٤٣٨/٢/٢٢هـ بينما الكمية ضبطت بتاريخ ١٤٣٨/٢/٢٩ هـ، أي مضى على انتهائها أسبوع كامل ومن المفترض أن يجري سحبها من الأسواق قبل يومين أو ثلاثة من تاريخ الانتهاء.

 

ولفتت إلى أنه لم يكن بحوزة السائق أي فواتير تدل على سحب الكميات أو خطاب عدم تعرض من الشركة أو ورقة مختومة منها تبين أن الدواجن في طريقها للإتلاف، وإن كانت كما زعمت الشركة فلماذا لم تتخلص منها في نفس المنطقة بدلاً من التنقل بها بين المدن والمحافظات ما يعرضها للمساءلة وسوء الظن.

 

وكانت مصادر أمنيه قد كشفت لـ "سبق" تفاصيل مدعمة بالصور عن ضبط ثلاجة تابعة لإحدى الشركات تحمل على ظهرها كميات كبيرة من الدجاج المبرد بالقرب من قرية لينة وقد انتهت صلاحيتها منذ أسبوع، وهو ما حاولت شركة المراعي نفيه.

اعلان
"بلدية لينة" تكشف لـ "سبق" تفاصيل ضبط الدجاج الفاسد بثلاجة المراعي
سبق

كشف قسم العلاقات العامة والإعلام ببلدية قرية لينة عن تفاصيل لحوم الدجاج المنتهية الصلاحية التي ضُبطت أمس، في سيارة شاحنة براد تابعة لإحدى الشركات المعروفة.

 

وقال القسم في تصريحٍ لـ "سبق" إنه في تمام الساعة الحادية عشرة صباحاً من يوم الثلاثاء الموافق ١٤٣٨/٢/٢٩هـ تم الاتصال بالمراقب الصحي للبلدية من قبل شرطة لينة بشأن ضبط دجاج منتهي الصلاحية بناءً على تقرير مرفق.

 

وأضاف القسم انه عند حضور مندوب البلدية اتضح أن هناك 7 دجاجات منتهية الصلاحية وغير صالحة للاستهلاك يتم نقلها بواسطة شاحنة تبريد هي رجيع المحلات وتم إعداد محضر بذلك.

 

وعلى الجانب الآخر قالت مصادر أمنية لـ"سبق" أن سائق الثلاجة كان قادماً من حفر الباطن وكانت السيارة محملة بالدواجن المبردة، وتوجه إلى محافظة رفحاء، وغادر منها إلى حائل، وجرى ضبطه على الطريق الواقع بين رفحاء ولينة وسُلم للشرطة، 

 

وأضافت المصادر انه أثناء عملية الضبط كانت ثلاجة السيارة في وضع التشغيل وبتفحص الدجاج وجد مكتوباً عليه عبارة يستهلك قبل تاريخ ١٤٣٨/٢/٢٢هـ بينما الكمية ضبطت بتاريخ ١٤٣٨/٢/٢٩ هـ، أي مضى على انتهائها أسبوع كامل ومن المفترض أن يجري سحبها من الأسواق قبل يومين أو ثلاثة من تاريخ الانتهاء.

 

ولفتت إلى أنه لم يكن بحوزة السائق أي فواتير تدل على سحب الكميات أو خطاب عدم تعرض من الشركة أو ورقة مختومة منها تبين أن الدواجن في طريقها للإتلاف، وإن كانت كما زعمت الشركة فلماذا لم تتخلص منها في نفس المنطقة بدلاً من التنقل بها بين المدن والمحافظات ما يعرضها للمساءلة وسوء الظن.

 

وكانت مصادر أمنيه قد كشفت لـ "سبق" تفاصيل مدعمة بالصور عن ضبط ثلاجة تابعة لإحدى الشركات تحمل على ظهرها كميات كبيرة من الدجاج المبرد بالقرب من قرية لينة وقد انتهت صلاحيتها منذ أسبوع، وهو ما حاولت شركة المراعي نفيه.

30 نوفمبر 2016 - 1 ربيع الأول 1438
05:28 PM

"بلدية لينة" تكشف لـ "سبق" تفاصيل ضبط الدجاج الفاسد بثلاجة المراعي

ضبط  سائقها بعد مروره بحفر الباطن ورفحاء وحائل وتم تسليمه للشرطة

A A A
13
30,986

كشف قسم العلاقات العامة والإعلام ببلدية قرية لينة عن تفاصيل لحوم الدجاج المنتهية الصلاحية التي ضُبطت أمس، في سيارة شاحنة براد تابعة لإحدى الشركات المعروفة.

 

وقال القسم في تصريحٍ لـ "سبق" إنه في تمام الساعة الحادية عشرة صباحاً من يوم الثلاثاء الموافق ١٤٣٨/٢/٢٩هـ تم الاتصال بالمراقب الصحي للبلدية من قبل شرطة لينة بشأن ضبط دجاج منتهي الصلاحية بناءً على تقرير مرفق.

 

وأضاف القسم انه عند حضور مندوب البلدية اتضح أن هناك 7 دجاجات منتهية الصلاحية وغير صالحة للاستهلاك يتم نقلها بواسطة شاحنة تبريد هي رجيع المحلات وتم إعداد محضر بذلك.

 

وعلى الجانب الآخر قالت مصادر أمنية لـ"سبق" أن سائق الثلاجة كان قادماً من حفر الباطن وكانت السيارة محملة بالدواجن المبردة، وتوجه إلى محافظة رفحاء، وغادر منها إلى حائل، وجرى ضبطه على الطريق الواقع بين رفحاء ولينة وسُلم للشرطة، 

 

وأضافت المصادر انه أثناء عملية الضبط كانت ثلاجة السيارة في وضع التشغيل وبتفحص الدجاج وجد مكتوباً عليه عبارة يستهلك قبل تاريخ ١٤٣٨/٢/٢٢هـ بينما الكمية ضبطت بتاريخ ١٤٣٨/٢/٢٩ هـ، أي مضى على انتهائها أسبوع كامل ومن المفترض أن يجري سحبها من الأسواق قبل يومين أو ثلاثة من تاريخ الانتهاء.

 

ولفتت إلى أنه لم يكن بحوزة السائق أي فواتير تدل على سحب الكميات أو خطاب عدم تعرض من الشركة أو ورقة مختومة منها تبين أن الدواجن في طريقها للإتلاف، وإن كانت كما زعمت الشركة فلماذا لم تتخلص منها في نفس المنطقة بدلاً من التنقل بها بين المدن والمحافظات ما يعرضها للمساءلة وسوء الظن.

 

وكانت مصادر أمنيه قد كشفت لـ "سبق" تفاصيل مدعمة بالصور عن ضبط ثلاجة تابعة لإحدى الشركات تحمل على ظهرها كميات كبيرة من الدجاج المبرد بالقرب من قرية لينة وقد انتهت صلاحيتها منذ أسبوع، وهو ما حاولت شركة المراعي نفيه.