تحديث "الجوال أولاً" من جوجل يقتل قواعد "السيو" التقليدية

يغيّر بالكامل قواعد لعبة محركات البحث لكثير من المواقع الإلكترونية

 أطلقت شركة "جوجل" الأمريكية تحديثاً جديداً أطلقت عليه "الجوال أولاً"، والذي أشارت تقارير عديدة إلى أنه يقتل بصورة كبيرة القواعد التقليدية التي تتبعها المواقع الإلكترونية في تسويق محتواها على محركات البحث والمعروفة باسم "السيو".

وقال موقع "إنترابرايز" التقني المتخصص إن التحديث الأخير يغير بالكامل قواعد اللعبة لكثير من المواقع الإلكترونية، ويفيد بشكل خاص المستخدم العادي، الذي يستهدف أخباراً بعينها عن طريق هاتفه المحمول.

وسيغير "الجوال أولاً" بصورة كبيرة من طريقة ترتيب ظهور الأخبار الخاصة بالمواقع؛ لتتصدر تلك المواقع التي تهيئ صفحاتها للهواتف الذكية أولاً على حساب كثير من القواعد التقليدية المتبعة في "السيو".

وستضع "جوجل"، وفقاً للتحديث الأخير، مؤشراً على كل موقع يفيد بمدى تهيئته للهواتف المحمولة، والذي سيتم من خلاله ضبط الزائر الحقيقي للموقع من عدمه، وذلك الزائر العابر الذي يتتبع روابط بعينها.

وأشار الموقع إلى أن أسوأ أمر ستواجهه المواقع هو عدم ظهور أي روابط خاصة بموقعهم على الهواتف المحمولة؛ لأن هذا سيؤدي إلى تراجع ترتيب الموقع بصورة كبيرة جداً.

وسيتطلب هذا الأمر تغيير تلك المواقع لسياساتها المتبعة في "السيو"، وتبدأ في الاهتمام بتحسين محتواها، بحيث يكون متلائماً ومتوافقاً مع مستخدمي الهواتف المحمولة.

واضطرت "جوجل" إلى فرض ذلك التحديث؛ بسبب تنامي مستخدمي الهواتف الذكية والمحمولة بصورة كبيرة خلال السنوات الماضية، وهو ما جعلها تتخطى مستخدمي نسخة سطح المكتب بصورة كبيرة جداً.

واختتم الموقع تقريره قائلاً إنه ينبغي على إدارات المواقع المختلفة أن تجعل قوالب مواقعهم عبارة عن منصة متحركة ديناميكية قادرة على التكيف مع مختلف التغيرات والتحديثات التي تعلن عنها "جوجل"؛ حتى لا يتفاجئوا بتغيّرات كبيرة تؤثر على ترتيبهم بصورة واضحة.

اعلان
تحديث "الجوال أولاً" من جوجل يقتل قواعد "السيو" التقليدية
سبق

 أطلقت شركة "جوجل" الأمريكية تحديثاً جديداً أطلقت عليه "الجوال أولاً"، والذي أشارت تقارير عديدة إلى أنه يقتل بصورة كبيرة القواعد التقليدية التي تتبعها المواقع الإلكترونية في تسويق محتواها على محركات البحث والمعروفة باسم "السيو".

وقال موقع "إنترابرايز" التقني المتخصص إن التحديث الأخير يغير بالكامل قواعد اللعبة لكثير من المواقع الإلكترونية، ويفيد بشكل خاص المستخدم العادي، الذي يستهدف أخباراً بعينها عن طريق هاتفه المحمول.

وسيغير "الجوال أولاً" بصورة كبيرة من طريقة ترتيب ظهور الأخبار الخاصة بالمواقع؛ لتتصدر تلك المواقع التي تهيئ صفحاتها للهواتف الذكية أولاً على حساب كثير من القواعد التقليدية المتبعة في "السيو".

وستضع "جوجل"، وفقاً للتحديث الأخير، مؤشراً على كل موقع يفيد بمدى تهيئته للهواتف المحمولة، والذي سيتم من خلاله ضبط الزائر الحقيقي للموقع من عدمه، وذلك الزائر العابر الذي يتتبع روابط بعينها.

وأشار الموقع إلى أن أسوأ أمر ستواجهه المواقع هو عدم ظهور أي روابط خاصة بموقعهم على الهواتف المحمولة؛ لأن هذا سيؤدي إلى تراجع ترتيب الموقع بصورة كبيرة جداً.

وسيتطلب هذا الأمر تغيير تلك المواقع لسياساتها المتبعة في "السيو"، وتبدأ في الاهتمام بتحسين محتواها، بحيث يكون متلائماً ومتوافقاً مع مستخدمي الهواتف المحمولة.

واضطرت "جوجل" إلى فرض ذلك التحديث؛ بسبب تنامي مستخدمي الهواتف الذكية والمحمولة بصورة كبيرة خلال السنوات الماضية، وهو ما جعلها تتخطى مستخدمي نسخة سطح المكتب بصورة كبيرة جداً.

واختتم الموقع تقريره قائلاً إنه ينبغي على إدارات المواقع المختلفة أن تجعل قوالب مواقعهم عبارة عن منصة متحركة ديناميكية قادرة على التكيف مع مختلف التغيرات والتحديثات التي تعلن عنها "جوجل"؛ حتى لا يتفاجئوا بتغيّرات كبيرة تؤثر على ترتيبهم بصورة واضحة.

27 ديسمبر 2016 - 28 ربيع الأول 1438
08:43 AM

تحديث "الجوال أولاً" من جوجل يقتل قواعد "السيو" التقليدية

يغيّر بالكامل قواعد لعبة محركات البحث لكثير من المواقع الإلكترونية

A A A
0
2,139

 أطلقت شركة "جوجل" الأمريكية تحديثاً جديداً أطلقت عليه "الجوال أولاً"، والذي أشارت تقارير عديدة إلى أنه يقتل بصورة كبيرة القواعد التقليدية التي تتبعها المواقع الإلكترونية في تسويق محتواها على محركات البحث والمعروفة باسم "السيو".

وقال موقع "إنترابرايز" التقني المتخصص إن التحديث الأخير يغير بالكامل قواعد اللعبة لكثير من المواقع الإلكترونية، ويفيد بشكل خاص المستخدم العادي، الذي يستهدف أخباراً بعينها عن طريق هاتفه المحمول.

وسيغير "الجوال أولاً" بصورة كبيرة من طريقة ترتيب ظهور الأخبار الخاصة بالمواقع؛ لتتصدر تلك المواقع التي تهيئ صفحاتها للهواتف الذكية أولاً على حساب كثير من القواعد التقليدية المتبعة في "السيو".

وستضع "جوجل"، وفقاً للتحديث الأخير، مؤشراً على كل موقع يفيد بمدى تهيئته للهواتف المحمولة، والذي سيتم من خلاله ضبط الزائر الحقيقي للموقع من عدمه، وذلك الزائر العابر الذي يتتبع روابط بعينها.

وأشار الموقع إلى أن أسوأ أمر ستواجهه المواقع هو عدم ظهور أي روابط خاصة بموقعهم على الهواتف المحمولة؛ لأن هذا سيؤدي إلى تراجع ترتيب الموقع بصورة كبيرة جداً.

وسيتطلب هذا الأمر تغيير تلك المواقع لسياساتها المتبعة في "السيو"، وتبدأ في الاهتمام بتحسين محتواها، بحيث يكون متلائماً ومتوافقاً مع مستخدمي الهواتف المحمولة.

واضطرت "جوجل" إلى فرض ذلك التحديث؛ بسبب تنامي مستخدمي الهواتف الذكية والمحمولة بصورة كبيرة خلال السنوات الماضية، وهو ما جعلها تتخطى مستخدمي نسخة سطح المكتب بصورة كبيرة جداً.

واختتم الموقع تقريره قائلاً إنه ينبغي على إدارات المواقع المختلفة أن تجعل قوالب مواقعهم عبارة عن منصة متحركة ديناميكية قادرة على التكيف مع مختلف التغيرات والتحديثات التي تعلن عنها "جوجل"؛ حتى لا يتفاجئوا بتغيّرات كبيرة تؤثر على ترتيبهم بصورة واضحة.