تدشين المرحلة التأهيلية لبرنامج الطلبة المتفوقين والموهوبين

في عمادة السنة الأولى المشتركة بجامعة الملك سعود

دشن عميد السنة الأولى المشتركة بجامعة الملك سعود الدكتور نامي بن مفرج الجهني وحضور كلٍ من وكيل العمادة للشؤون الأكاديمية الدكتور عبد المجيد الجريوي ومدير برنامج الطلبة المتفوقين والموهوبين الدكتور علي الدلبحي بجامعة الملك سعود ووكلاء العمادة ومنسوبيها المرحلة التأهيلية لبرنامج الطلبة المتفوقين والموهوبين بالعمادة .


صرّح "الجهني" بأن الطلبة المتفوقين والموهوبين هم المحرك الجوهري لرؤية 2030، داعيًا إلى ضرورة توفير كل جهد ممكن للارتقاء بهذه الكوكبة من الطلبة المتفوقين والموهوبين وأن الأمل فيهم كبير والاستثمار فيهم مكسب للجامعة والوطن شاكرًا الجميع على الجهود المبذولة للارتقاء بالطلبة والبرنامج .


وكان الحفل قد بدأ بالقرآن الكريم ثم قدم وكيل العمادة للشؤون الأكاديمية الدكتور عبد المجيد الجريوي شرحًا موجزًا عن البرنامج وطبيعته ومساراته وآليات القبول فيه، والخطة التي تم إعدادها للمرحلة التأهيلية للبرنامج .


وشكر الطالب عبد العزيز العتيبي الذي ألقى كلمةً نيابة عن زملائه الطلاب المتفوقين والموهوبين إدارة الجامعة وعمادة السنة الأولى المشتركة على هذا البرنامج والجهود المبذولة من أجل الارتقاء بالمتفوقين والموهوبين، معتبرًا أن هذا البرنامج منحة عظيمة توفرها الجامعة لبناء قادة المستقبل معاهدًا الله والمسؤولين بالجامعة أن يكون وزملاؤه الرجال في خدمة الوطن والأمة.

اعلان
تدشين المرحلة التأهيلية لبرنامج الطلبة المتفوقين والموهوبين
سبق

دشن عميد السنة الأولى المشتركة بجامعة الملك سعود الدكتور نامي بن مفرج الجهني وحضور كلٍ من وكيل العمادة للشؤون الأكاديمية الدكتور عبد المجيد الجريوي ومدير برنامج الطلبة المتفوقين والموهوبين الدكتور علي الدلبحي بجامعة الملك سعود ووكلاء العمادة ومنسوبيها المرحلة التأهيلية لبرنامج الطلبة المتفوقين والموهوبين بالعمادة .


صرّح "الجهني" بأن الطلبة المتفوقين والموهوبين هم المحرك الجوهري لرؤية 2030، داعيًا إلى ضرورة توفير كل جهد ممكن للارتقاء بهذه الكوكبة من الطلبة المتفوقين والموهوبين وأن الأمل فيهم كبير والاستثمار فيهم مكسب للجامعة والوطن شاكرًا الجميع على الجهود المبذولة للارتقاء بالطلبة والبرنامج .


وكان الحفل قد بدأ بالقرآن الكريم ثم قدم وكيل العمادة للشؤون الأكاديمية الدكتور عبد المجيد الجريوي شرحًا موجزًا عن البرنامج وطبيعته ومساراته وآليات القبول فيه، والخطة التي تم إعدادها للمرحلة التأهيلية للبرنامج .


وشكر الطالب عبد العزيز العتيبي الذي ألقى كلمةً نيابة عن زملائه الطلاب المتفوقين والموهوبين إدارة الجامعة وعمادة السنة الأولى المشتركة على هذا البرنامج والجهود المبذولة من أجل الارتقاء بالمتفوقين والموهوبين، معتبرًا أن هذا البرنامج منحة عظيمة توفرها الجامعة لبناء قادة المستقبل معاهدًا الله والمسؤولين بالجامعة أن يكون وزملاؤه الرجال في خدمة الوطن والأمة.

17 أكتوبر 2017 - 27 محرّم 1439
10:55 PM
اخر تعديل
18 أكتوبر 2017 - 28 محرّم 1439
06:51 PM

تدشين المرحلة التأهيلية لبرنامج الطلبة المتفوقين والموهوبين

في عمادة السنة الأولى المشتركة بجامعة الملك سعود

A A A
0
376

دشن عميد السنة الأولى المشتركة بجامعة الملك سعود الدكتور نامي بن مفرج الجهني وحضور كلٍ من وكيل العمادة للشؤون الأكاديمية الدكتور عبد المجيد الجريوي ومدير برنامج الطلبة المتفوقين والموهوبين الدكتور علي الدلبحي بجامعة الملك سعود ووكلاء العمادة ومنسوبيها المرحلة التأهيلية لبرنامج الطلبة المتفوقين والموهوبين بالعمادة .


صرّح "الجهني" بأن الطلبة المتفوقين والموهوبين هم المحرك الجوهري لرؤية 2030، داعيًا إلى ضرورة توفير كل جهد ممكن للارتقاء بهذه الكوكبة من الطلبة المتفوقين والموهوبين وأن الأمل فيهم كبير والاستثمار فيهم مكسب للجامعة والوطن شاكرًا الجميع على الجهود المبذولة للارتقاء بالطلبة والبرنامج .


وكان الحفل قد بدأ بالقرآن الكريم ثم قدم وكيل العمادة للشؤون الأكاديمية الدكتور عبد المجيد الجريوي شرحًا موجزًا عن البرنامج وطبيعته ومساراته وآليات القبول فيه، والخطة التي تم إعدادها للمرحلة التأهيلية للبرنامج .


وشكر الطالب عبد العزيز العتيبي الذي ألقى كلمةً نيابة عن زملائه الطلاب المتفوقين والموهوبين إدارة الجامعة وعمادة السنة الأولى المشتركة على هذا البرنامج والجهود المبذولة من أجل الارتقاء بالمتفوقين والموهوبين، معتبرًا أن هذا البرنامج منحة عظيمة توفرها الجامعة لبناء قادة المستقبل معاهدًا الله والمسؤولين بالجامعة أن يكون وزملاؤه الرجال في خدمة الوطن والأمة.