تعرف .. ما آلت إليه "علاقة نسب" بين مكتب هندسي ومسؤول بأمانة تبوك

مواطنون: "كن نسيبًا ولا تكن ابن عم" .. والأمانة "المجال مفتوح للجميع"

لم يجد أحد مسؤولي أمانة تبوك لمنفعة من تربط معه علاقة "نسب" إلا بوضع إعلان لمكتبه أمام قسم الرخص داخل  مبنى أمانة تبوك  بحجة أنه المكتب الوحيد الذي تم تأهيله من قِبل الأمانة لإنهاء كل المعاملات المتعلقة بإصدار الرخص المهنية، وذلك بمقابل 200 ريال لكل معاملة ابتداءً من بداية السنة الهجرية.
 
ومع أن الأمانة أكدت في تصريحات  لـ"سبق" أن المكتب تم تأهيله تسهيلاً للمواطن الذي ليس لديه إلمام بإجراءات التقديم، بالإضافة إلى أنه يقوم بتسريع إنجاز المعاملة؛ إلا أن ذلك أثار عددًا كبيرًا من مراجعي القسم، مشيرين إلى أن منفعة المسؤول لصاحب المكتب  تتوافق مع المثل  الشعبي الشهير  الذي يقول "كن نسيبًا ولا تكن ابن عم".
 
 وبحسب مواطنين فإن الأمانة لم تتورع  بكتابة الإعلان داخل مبناها باعتباره المكتب الهندسي الوحيد  حاليًا حيث كتبت لوحة حملت عنوان  تنبيه وقالت "رغبة الأمانة بتحسين وتسهيل وإنهاء إجراءات الرخص المهنية قامت بتأهيل "مكتب ... " لاستقبال طلبات الكشف من تاريخ 1ـ 1ـ 1438 هـ، وبمبلغ 200 ريال على أن يقوم صاحب الرخصة بتزويد المكتب بالبيانات وهي  7 بنود، متسائلين عن الدور الكبير الذي سيقوم به المكتب.
 
وذيلت الأمانة الإعلان بملاحظة "يتم استقبال كشفيات المحال غير الخاضعة لصحة البيئة والكشف عليها   فورًا ويتم تحميل الأوراق عبر بوابة بلدي خلال 24 ساعة من تقديم الطلب وذلك في حال استكمال الأوراق المطلوبة وعدم وجود أي ملاحظات على المنشأة".
 
ومقابل ذلك، ذكر  المتحدث الرسمي لأمانة تبوك المهندس إبراهيم غبان لـ"سبق" أن المجال مفتوح لجميع المكاتب الهندسية في حال رغبتهم بالتأهيل وليس محصورًا ومقتصرًا على مكتب هندسي محدد، علمًا بأنه تمت دعوة جميع المكاتب الهندسية المعتمدة لدى الأمانة لورشة عمل تتعلق ببوابة بلدي وطريقة الاستفادة من الخدمات المقدمة عبرها.

وأضاف: المكتب تم تأهيله تسهيلاً للمواطن الذي ليس لديه إلمام بإجراءات التقديم، بالإضافة إلى أن المكتب يقوم بتسريع إنجاز المعاملة حيث يقوم بعد استلام جميع المستندات المطلوبة بالخروج على الموقع والكشف عليه ومدى مطابقته للأنظمة والتعليمات ومن ثم ترسل المعاملة للأمانة إلكترونيًا في مدة لا تتجاوز ٢٤ ساعة لإصدار الرسوم وبعد تسديدها من قِبل المواطن تصدر الرخصة  مباشرة.
 
وتابع "الغبان": جميع المواطنين يسمح لهم بالدخول لبوابة بلدي والتسجيل فيها والاستفادة من خدمة إصدار التراخيص المهنية إلكترونيًا في حال رغبوا بذلك ولا يتطلب مراجعتهم للمكتب الهندسي، ومنذ انطلاق العمل بعد عيد الأضحى المبارك صدرت ٣٧ رخصة مهنية عبر بوابة بلدي كانت كلها بتقديم المواطنين شخصيًا عبر البوابة دون الحاجة إلى مراجعة أي مكتب هندسي.

وأكد المتحدث الرسمي لأمانة تبوك أنه مما سبق يتضح أن مراجعة المكتب الهندسي الذي تم تأهيله والمكاتب الهندسية التي سيتم تأهيلها في قادم الأيام يعد اختياريًا للمواطن لتسهيل الإجراءات وتسريعها واستلام الرخصة المهنية في مدة لا تتجاوز يومي عمل، وفي الوقت ذاته فإن المواطن له أحقية الاستفادة من خدمة إصدار الرخص المهنية عبر بوابة بلدي دون الرجوع للمكاتب الهندسية.

اعلان
تعرف .. ما آلت إليه "علاقة نسب" بين مكتب هندسي ومسؤول بأمانة تبوك
سبق

لم يجد أحد مسؤولي أمانة تبوك لمنفعة من تربط معه علاقة "نسب" إلا بوضع إعلان لمكتبه أمام قسم الرخص داخل  مبنى أمانة تبوك  بحجة أنه المكتب الوحيد الذي تم تأهيله من قِبل الأمانة لإنهاء كل المعاملات المتعلقة بإصدار الرخص المهنية، وذلك بمقابل 200 ريال لكل معاملة ابتداءً من بداية السنة الهجرية.
 
ومع أن الأمانة أكدت في تصريحات  لـ"سبق" أن المكتب تم تأهيله تسهيلاً للمواطن الذي ليس لديه إلمام بإجراءات التقديم، بالإضافة إلى أنه يقوم بتسريع إنجاز المعاملة؛ إلا أن ذلك أثار عددًا كبيرًا من مراجعي القسم، مشيرين إلى أن منفعة المسؤول لصاحب المكتب  تتوافق مع المثل  الشعبي الشهير  الذي يقول "كن نسيبًا ولا تكن ابن عم".
 
 وبحسب مواطنين فإن الأمانة لم تتورع  بكتابة الإعلان داخل مبناها باعتباره المكتب الهندسي الوحيد  حاليًا حيث كتبت لوحة حملت عنوان  تنبيه وقالت "رغبة الأمانة بتحسين وتسهيل وإنهاء إجراءات الرخص المهنية قامت بتأهيل "مكتب ... " لاستقبال طلبات الكشف من تاريخ 1ـ 1ـ 1438 هـ، وبمبلغ 200 ريال على أن يقوم صاحب الرخصة بتزويد المكتب بالبيانات وهي  7 بنود، متسائلين عن الدور الكبير الذي سيقوم به المكتب.
 
وذيلت الأمانة الإعلان بملاحظة "يتم استقبال كشفيات المحال غير الخاضعة لصحة البيئة والكشف عليها   فورًا ويتم تحميل الأوراق عبر بوابة بلدي خلال 24 ساعة من تقديم الطلب وذلك في حال استكمال الأوراق المطلوبة وعدم وجود أي ملاحظات على المنشأة".
 
ومقابل ذلك، ذكر  المتحدث الرسمي لأمانة تبوك المهندس إبراهيم غبان لـ"سبق" أن المجال مفتوح لجميع المكاتب الهندسية في حال رغبتهم بالتأهيل وليس محصورًا ومقتصرًا على مكتب هندسي محدد، علمًا بأنه تمت دعوة جميع المكاتب الهندسية المعتمدة لدى الأمانة لورشة عمل تتعلق ببوابة بلدي وطريقة الاستفادة من الخدمات المقدمة عبرها.

وأضاف: المكتب تم تأهيله تسهيلاً للمواطن الذي ليس لديه إلمام بإجراءات التقديم، بالإضافة إلى أن المكتب يقوم بتسريع إنجاز المعاملة حيث يقوم بعد استلام جميع المستندات المطلوبة بالخروج على الموقع والكشف عليه ومدى مطابقته للأنظمة والتعليمات ومن ثم ترسل المعاملة للأمانة إلكترونيًا في مدة لا تتجاوز ٢٤ ساعة لإصدار الرسوم وبعد تسديدها من قِبل المواطن تصدر الرخصة  مباشرة.
 
وتابع "الغبان": جميع المواطنين يسمح لهم بالدخول لبوابة بلدي والتسجيل فيها والاستفادة من خدمة إصدار التراخيص المهنية إلكترونيًا في حال رغبوا بذلك ولا يتطلب مراجعتهم للمكتب الهندسي، ومنذ انطلاق العمل بعد عيد الأضحى المبارك صدرت ٣٧ رخصة مهنية عبر بوابة بلدي كانت كلها بتقديم المواطنين شخصيًا عبر البوابة دون الحاجة إلى مراجعة أي مكتب هندسي.

وأكد المتحدث الرسمي لأمانة تبوك أنه مما سبق يتضح أن مراجعة المكتب الهندسي الذي تم تأهيله والمكاتب الهندسية التي سيتم تأهيلها في قادم الأيام يعد اختياريًا للمواطن لتسهيل الإجراءات وتسريعها واستلام الرخصة المهنية في مدة لا تتجاوز يومي عمل، وفي الوقت ذاته فإن المواطن له أحقية الاستفادة من خدمة إصدار الرخص المهنية عبر بوابة بلدي دون الرجوع للمكاتب الهندسية.

30 سبتمبر 2016 - 29 ذو الحجة 1437
01:06 AM

مواطنون: "كن نسيبًا ولا تكن ابن عم" .. والأمانة "المجال مفتوح للجميع"

تعرف .. ما آلت إليه "علاقة نسب" بين مكتب هندسي ومسؤول بأمانة تبوك

A A A
51
64,426

لم يجد أحد مسؤولي أمانة تبوك لمنفعة من تربط معه علاقة "نسب" إلا بوضع إعلان لمكتبه أمام قسم الرخص داخل  مبنى أمانة تبوك  بحجة أنه المكتب الوحيد الذي تم تأهيله من قِبل الأمانة لإنهاء كل المعاملات المتعلقة بإصدار الرخص المهنية، وذلك بمقابل 200 ريال لكل معاملة ابتداءً من بداية السنة الهجرية.
 
ومع أن الأمانة أكدت في تصريحات  لـ"سبق" أن المكتب تم تأهيله تسهيلاً للمواطن الذي ليس لديه إلمام بإجراءات التقديم، بالإضافة إلى أنه يقوم بتسريع إنجاز المعاملة؛ إلا أن ذلك أثار عددًا كبيرًا من مراجعي القسم، مشيرين إلى أن منفعة المسؤول لصاحب المكتب  تتوافق مع المثل  الشعبي الشهير  الذي يقول "كن نسيبًا ولا تكن ابن عم".
 
 وبحسب مواطنين فإن الأمانة لم تتورع  بكتابة الإعلان داخل مبناها باعتباره المكتب الهندسي الوحيد  حاليًا حيث كتبت لوحة حملت عنوان  تنبيه وقالت "رغبة الأمانة بتحسين وتسهيل وإنهاء إجراءات الرخص المهنية قامت بتأهيل "مكتب ... " لاستقبال طلبات الكشف من تاريخ 1ـ 1ـ 1438 هـ، وبمبلغ 200 ريال على أن يقوم صاحب الرخصة بتزويد المكتب بالبيانات وهي  7 بنود، متسائلين عن الدور الكبير الذي سيقوم به المكتب.
 
وذيلت الأمانة الإعلان بملاحظة "يتم استقبال كشفيات المحال غير الخاضعة لصحة البيئة والكشف عليها   فورًا ويتم تحميل الأوراق عبر بوابة بلدي خلال 24 ساعة من تقديم الطلب وذلك في حال استكمال الأوراق المطلوبة وعدم وجود أي ملاحظات على المنشأة".
 
ومقابل ذلك، ذكر  المتحدث الرسمي لأمانة تبوك المهندس إبراهيم غبان لـ"سبق" أن المجال مفتوح لجميع المكاتب الهندسية في حال رغبتهم بالتأهيل وليس محصورًا ومقتصرًا على مكتب هندسي محدد، علمًا بأنه تمت دعوة جميع المكاتب الهندسية المعتمدة لدى الأمانة لورشة عمل تتعلق ببوابة بلدي وطريقة الاستفادة من الخدمات المقدمة عبرها.

وأضاف: المكتب تم تأهيله تسهيلاً للمواطن الذي ليس لديه إلمام بإجراءات التقديم، بالإضافة إلى أن المكتب يقوم بتسريع إنجاز المعاملة حيث يقوم بعد استلام جميع المستندات المطلوبة بالخروج على الموقع والكشف عليه ومدى مطابقته للأنظمة والتعليمات ومن ثم ترسل المعاملة للأمانة إلكترونيًا في مدة لا تتجاوز ٢٤ ساعة لإصدار الرسوم وبعد تسديدها من قِبل المواطن تصدر الرخصة  مباشرة.
 
وتابع "الغبان": جميع المواطنين يسمح لهم بالدخول لبوابة بلدي والتسجيل فيها والاستفادة من خدمة إصدار التراخيص المهنية إلكترونيًا في حال رغبوا بذلك ولا يتطلب مراجعتهم للمكتب الهندسي، ومنذ انطلاق العمل بعد عيد الأضحى المبارك صدرت ٣٧ رخصة مهنية عبر بوابة بلدي كانت كلها بتقديم المواطنين شخصيًا عبر البوابة دون الحاجة إلى مراجعة أي مكتب هندسي.

وأكد المتحدث الرسمي لأمانة تبوك أنه مما سبق يتضح أن مراجعة المكتب الهندسي الذي تم تأهيله والمكاتب الهندسية التي سيتم تأهيلها في قادم الأيام يعد اختياريًا للمواطن لتسهيل الإجراءات وتسريعها واستلام الرخصة المهنية في مدة لا تتجاوز يومي عمل، وفي الوقت ذاته فإن المواطن له أحقية الاستفادة من خدمة إصدار الرخص المهنية عبر بوابة بلدي دون الرجوع للمكاتب الهندسية.