تقرير: تصحيح أوضاع أكثر من ١٩٠ ألف برماوي

الإعفاء من الغرامات المترتبة على عدم تجديد

تسّلم مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة خالد الفيصل في مقر الإمارة بجدة اليوم، التقرير النهائي لأعمال اللجنة الدائمة لتصحيح أوضاع الجالية البرماوية، حيث تم إصدار أكثر من 190 ألف إقامة مجانية.

 

وقدم أمير منطقة مكة المكرمة الشكر والتقدير لأعضاء اللجنة، وقال: "أؤكد لكم فخري واعتزازي بمزاملة أعضاء اللجنة الذين نقلوا العمل من المحلية إلى الإشادة العالمية، وما قمتم به عمل استثنائي اعترفت بتميزه الأمم المتحدة وهذا مصدر فخر لكم ولي وللمملكة".

 

وأبان التقرير الذي سّلمه وكيل الإمارة لشؤون الحقوق ، رئيس اللجنة الدائمة لدراسة وتصحيح وضع الجالية البرماوية الأمير فيصل بن محمد لأمير المنطقة، أنه تم إصدار أكثر من 190 ألف إقامة مجانية الرسوم لمدة أربع سنوات على كفالة الشركات والمؤسسات والأفراد لأبناء الجالية.

 

وشملت الإعفاء من الغرامات المتراكمة المترتبة على عدم تجديد الإقامة لسنوات مضت لمن انتهت إقاماتهم بسبب عدم قدرتهم على تجديد جوازات سفرهم وكذلك عدم استطاعتهم إلغاء بلاغات الهروب بسبب عدم التوصل لكفلائهم السابقين، كما تمّ تفويج ( 7.428) مستفيدا مينماريا لمحكمة الأحوال الشخصية لإثبات الزوجية والبنوة والإعالة.

 

وأوضح التقرير أن فرع وزارة العمل والشئون الاجتماعية بمنطقة مكة المكرمة شارك في تصحيح الوضع العمالي من خلال عدة مهام شملت تغيير المهن لمن يحمل مهنة فردية أو عمالية حسب احتياج صاحب العمل ، و احتساب العامل المينماري الواحد بربع عامل وافد في برنامج تحفيز المنشآت (نطاقات) إلى جانب إبقاء العاملات المينماريات على كفالة عائلهن واستثنائهن من نقل كفالاتهن إلى المنشآت التي يرغبن العمل فيها .

 

وأفاد التقرير بأنه في الجانب الصحي تمّ تحصين أكثر من 83 ألف مستفيد مينماري أثناء مراجعتهم مقر التصحيح ضد الأمراض الوبائية المعدية ( الدرن ـ الحمى الشوكية ـ الكزاز ـ الإنفلونزا الموسمية ) ، واستقبال (750) حالة مرضية محالة من مقر التصحيح من الحالات المرضية الطارئة إلى مستشفيات العاصمة المقدسة ، كذلك تأمين حافلة وسيارة إسعاف للفريق الطبي المكلف بالعمل في مقر التصحيح (750) حالة.

 

وعملت الشؤون الصحية في المنطقة أيضا على علاج الحالات المصابة بالكبد الوبائي (B ,C) البالغة (2257) حالة وبعض الحالات المرضية الأخرى حالة تقدر بنحو 25 مليون ريال ، فيما بلغت بلغت التكلفة الإجمالية في وزارة الصحة لتقديم الخدمات الطبية والوقائية والعلاجية لأبناء الجالية المينمارية ما يقارب 782 مليون ريال .

 

وبحسب التقرير، فقد تمّ تصحيح وضع مدارس الجالية المينمارية الخيرية بمكة المكرمة البالغة (121) مدرسة ، وتمّ استيعاب طلاب وطالبات المراحل الثلاث الابتدائية والمتوسطة والثانوية في المدارس الحكومية بعدد اجمالي 62.650 ألف طالب وطالبة ، وقُدّمت المنح الدراسية الجامعية للطلبة المتفوقين بما يقارب (1307) طلاب وطالبات.

 

وقال التقرير: "تم تقديم الوجبات المجانية في اليوم الواحد لما مجموعة (1500) وجبة لمرتادي اللجنة من أبناء الجالية المينمارية من الجنسين طيلة فترة التصحيح ، كذلك سقيا الماء بما يقارب (2000) ألفي عبوة يومياً لمرتادي مقر التصحيح من الجنسين ، وأخيرا تقديم الرعاية الصحية المجانية عن طريق جمعية زمزم وجمعية شفاء لعدد ( 11.682) مستفيدا مينماريا".

 

وتضمن التقرير تكريم المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، المملكة نظير جهودها الإنسانية في تصحيح أوضاع الجالية البرماوية، حيث أكدت أنها تجربة رائدة يمكن الاستفادة منها وتعميمها على الدول الأخرى.

 

وشملت الجهات المشاركة في التصحيح، إمارة منطقة مكة المكرمة ( الإشراف العام )وزارة العدل ــ محكمة الأحوال الشخصية، فرع وزارة الخارجية بمنطقة مكة المكرمة .جوازات منطقة مكة المكرمة، مركز المعلومات الوطني، شرطة العاصمة منطقة مكة المكرمة، فرع رئاسة الإستخبارات العامة بمنطقة مكة المكرمة، المباحث العامة بمنطقة مكة المكرمة، المباحث الإدارية بمنطقة مكة المكرمة، فرع وزارة العمل والشؤون الإجتماعية بمنطقة مكة المكرمة، المديرية العامة للشؤون الصحية بمنطقة مكة المكرمة، الإدارة العامة للتعليم بمنطقة مكة المكرمة، قيادة الدوريات الأمنية بالعاصمة المقدسة، شعبة الضبط الإداري بالعاصمة المقدسة وشعبة التحريات والبحث الجنائي بالعاصمة المكرمة.

اعلان
تقرير: تصحيح أوضاع أكثر من ١٩٠ ألف برماوي
سبق

تسّلم مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة خالد الفيصل في مقر الإمارة بجدة اليوم، التقرير النهائي لأعمال اللجنة الدائمة لتصحيح أوضاع الجالية البرماوية، حيث تم إصدار أكثر من 190 ألف إقامة مجانية.

 

وقدم أمير منطقة مكة المكرمة الشكر والتقدير لأعضاء اللجنة، وقال: "أؤكد لكم فخري واعتزازي بمزاملة أعضاء اللجنة الذين نقلوا العمل من المحلية إلى الإشادة العالمية، وما قمتم به عمل استثنائي اعترفت بتميزه الأمم المتحدة وهذا مصدر فخر لكم ولي وللمملكة".

 

وأبان التقرير الذي سّلمه وكيل الإمارة لشؤون الحقوق ، رئيس اللجنة الدائمة لدراسة وتصحيح وضع الجالية البرماوية الأمير فيصل بن محمد لأمير المنطقة، أنه تم إصدار أكثر من 190 ألف إقامة مجانية الرسوم لمدة أربع سنوات على كفالة الشركات والمؤسسات والأفراد لأبناء الجالية.

 

وشملت الإعفاء من الغرامات المتراكمة المترتبة على عدم تجديد الإقامة لسنوات مضت لمن انتهت إقاماتهم بسبب عدم قدرتهم على تجديد جوازات سفرهم وكذلك عدم استطاعتهم إلغاء بلاغات الهروب بسبب عدم التوصل لكفلائهم السابقين، كما تمّ تفويج ( 7.428) مستفيدا مينماريا لمحكمة الأحوال الشخصية لإثبات الزوجية والبنوة والإعالة.

 

وأوضح التقرير أن فرع وزارة العمل والشئون الاجتماعية بمنطقة مكة المكرمة شارك في تصحيح الوضع العمالي من خلال عدة مهام شملت تغيير المهن لمن يحمل مهنة فردية أو عمالية حسب احتياج صاحب العمل ، و احتساب العامل المينماري الواحد بربع عامل وافد في برنامج تحفيز المنشآت (نطاقات) إلى جانب إبقاء العاملات المينماريات على كفالة عائلهن واستثنائهن من نقل كفالاتهن إلى المنشآت التي يرغبن العمل فيها .

 

وأفاد التقرير بأنه في الجانب الصحي تمّ تحصين أكثر من 83 ألف مستفيد مينماري أثناء مراجعتهم مقر التصحيح ضد الأمراض الوبائية المعدية ( الدرن ـ الحمى الشوكية ـ الكزاز ـ الإنفلونزا الموسمية ) ، واستقبال (750) حالة مرضية محالة من مقر التصحيح من الحالات المرضية الطارئة إلى مستشفيات العاصمة المقدسة ، كذلك تأمين حافلة وسيارة إسعاف للفريق الطبي المكلف بالعمل في مقر التصحيح (750) حالة.

 

وعملت الشؤون الصحية في المنطقة أيضا على علاج الحالات المصابة بالكبد الوبائي (B ,C) البالغة (2257) حالة وبعض الحالات المرضية الأخرى حالة تقدر بنحو 25 مليون ريال ، فيما بلغت بلغت التكلفة الإجمالية في وزارة الصحة لتقديم الخدمات الطبية والوقائية والعلاجية لأبناء الجالية المينمارية ما يقارب 782 مليون ريال .

 

وبحسب التقرير، فقد تمّ تصحيح وضع مدارس الجالية المينمارية الخيرية بمكة المكرمة البالغة (121) مدرسة ، وتمّ استيعاب طلاب وطالبات المراحل الثلاث الابتدائية والمتوسطة والثانوية في المدارس الحكومية بعدد اجمالي 62.650 ألف طالب وطالبة ، وقُدّمت المنح الدراسية الجامعية للطلبة المتفوقين بما يقارب (1307) طلاب وطالبات.

 

وقال التقرير: "تم تقديم الوجبات المجانية في اليوم الواحد لما مجموعة (1500) وجبة لمرتادي اللجنة من أبناء الجالية المينمارية من الجنسين طيلة فترة التصحيح ، كذلك سقيا الماء بما يقارب (2000) ألفي عبوة يومياً لمرتادي مقر التصحيح من الجنسين ، وأخيرا تقديم الرعاية الصحية المجانية عن طريق جمعية زمزم وجمعية شفاء لعدد ( 11.682) مستفيدا مينماريا".

 

وتضمن التقرير تكريم المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، المملكة نظير جهودها الإنسانية في تصحيح أوضاع الجالية البرماوية، حيث أكدت أنها تجربة رائدة يمكن الاستفادة منها وتعميمها على الدول الأخرى.

 

وشملت الجهات المشاركة في التصحيح، إمارة منطقة مكة المكرمة ( الإشراف العام )وزارة العدل ــ محكمة الأحوال الشخصية، فرع وزارة الخارجية بمنطقة مكة المكرمة .جوازات منطقة مكة المكرمة، مركز المعلومات الوطني، شرطة العاصمة منطقة مكة المكرمة، فرع رئاسة الإستخبارات العامة بمنطقة مكة المكرمة، المباحث العامة بمنطقة مكة المكرمة، المباحث الإدارية بمنطقة مكة المكرمة، فرع وزارة العمل والشؤون الإجتماعية بمنطقة مكة المكرمة، المديرية العامة للشؤون الصحية بمنطقة مكة المكرمة، الإدارة العامة للتعليم بمنطقة مكة المكرمة، قيادة الدوريات الأمنية بالعاصمة المقدسة، شعبة الضبط الإداري بالعاصمة المقدسة وشعبة التحريات والبحث الجنائي بالعاصمة المكرمة.

25 يناير 2017 - 27 ربيع الآخر 1438
02:25 PM

تقرير: تصحيح أوضاع أكثر من ١٩٠ ألف برماوي

الإعفاء من الغرامات المترتبة على عدم تجديد

A A A
19
19,984

تسّلم مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة خالد الفيصل في مقر الإمارة بجدة اليوم، التقرير النهائي لأعمال اللجنة الدائمة لتصحيح أوضاع الجالية البرماوية، حيث تم إصدار أكثر من 190 ألف إقامة مجانية.

 

وقدم أمير منطقة مكة المكرمة الشكر والتقدير لأعضاء اللجنة، وقال: "أؤكد لكم فخري واعتزازي بمزاملة أعضاء اللجنة الذين نقلوا العمل من المحلية إلى الإشادة العالمية، وما قمتم به عمل استثنائي اعترفت بتميزه الأمم المتحدة وهذا مصدر فخر لكم ولي وللمملكة".

 

وأبان التقرير الذي سّلمه وكيل الإمارة لشؤون الحقوق ، رئيس اللجنة الدائمة لدراسة وتصحيح وضع الجالية البرماوية الأمير فيصل بن محمد لأمير المنطقة، أنه تم إصدار أكثر من 190 ألف إقامة مجانية الرسوم لمدة أربع سنوات على كفالة الشركات والمؤسسات والأفراد لأبناء الجالية.

 

وشملت الإعفاء من الغرامات المتراكمة المترتبة على عدم تجديد الإقامة لسنوات مضت لمن انتهت إقاماتهم بسبب عدم قدرتهم على تجديد جوازات سفرهم وكذلك عدم استطاعتهم إلغاء بلاغات الهروب بسبب عدم التوصل لكفلائهم السابقين، كما تمّ تفويج ( 7.428) مستفيدا مينماريا لمحكمة الأحوال الشخصية لإثبات الزوجية والبنوة والإعالة.

 

وأوضح التقرير أن فرع وزارة العمل والشئون الاجتماعية بمنطقة مكة المكرمة شارك في تصحيح الوضع العمالي من خلال عدة مهام شملت تغيير المهن لمن يحمل مهنة فردية أو عمالية حسب احتياج صاحب العمل ، و احتساب العامل المينماري الواحد بربع عامل وافد في برنامج تحفيز المنشآت (نطاقات) إلى جانب إبقاء العاملات المينماريات على كفالة عائلهن واستثنائهن من نقل كفالاتهن إلى المنشآت التي يرغبن العمل فيها .

 

وأفاد التقرير بأنه في الجانب الصحي تمّ تحصين أكثر من 83 ألف مستفيد مينماري أثناء مراجعتهم مقر التصحيح ضد الأمراض الوبائية المعدية ( الدرن ـ الحمى الشوكية ـ الكزاز ـ الإنفلونزا الموسمية ) ، واستقبال (750) حالة مرضية محالة من مقر التصحيح من الحالات المرضية الطارئة إلى مستشفيات العاصمة المقدسة ، كذلك تأمين حافلة وسيارة إسعاف للفريق الطبي المكلف بالعمل في مقر التصحيح (750) حالة.

 

وعملت الشؤون الصحية في المنطقة أيضا على علاج الحالات المصابة بالكبد الوبائي (B ,C) البالغة (2257) حالة وبعض الحالات المرضية الأخرى حالة تقدر بنحو 25 مليون ريال ، فيما بلغت بلغت التكلفة الإجمالية في وزارة الصحة لتقديم الخدمات الطبية والوقائية والعلاجية لأبناء الجالية المينمارية ما يقارب 782 مليون ريال .

 

وبحسب التقرير، فقد تمّ تصحيح وضع مدارس الجالية المينمارية الخيرية بمكة المكرمة البالغة (121) مدرسة ، وتمّ استيعاب طلاب وطالبات المراحل الثلاث الابتدائية والمتوسطة والثانوية في المدارس الحكومية بعدد اجمالي 62.650 ألف طالب وطالبة ، وقُدّمت المنح الدراسية الجامعية للطلبة المتفوقين بما يقارب (1307) طلاب وطالبات.

 

وقال التقرير: "تم تقديم الوجبات المجانية في اليوم الواحد لما مجموعة (1500) وجبة لمرتادي اللجنة من أبناء الجالية المينمارية من الجنسين طيلة فترة التصحيح ، كذلك سقيا الماء بما يقارب (2000) ألفي عبوة يومياً لمرتادي مقر التصحيح من الجنسين ، وأخيرا تقديم الرعاية الصحية المجانية عن طريق جمعية زمزم وجمعية شفاء لعدد ( 11.682) مستفيدا مينماريا".

 

وتضمن التقرير تكريم المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، المملكة نظير جهودها الإنسانية في تصحيح أوضاع الجالية البرماوية، حيث أكدت أنها تجربة رائدة يمكن الاستفادة منها وتعميمها على الدول الأخرى.

 

وشملت الجهات المشاركة في التصحيح، إمارة منطقة مكة المكرمة ( الإشراف العام )وزارة العدل ــ محكمة الأحوال الشخصية، فرع وزارة الخارجية بمنطقة مكة المكرمة .جوازات منطقة مكة المكرمة، مركز المعلومات الوطني، شرطة العاصمة منطقة مكة المكرمة، فرع رئاسة الإستخبارات العامة بمنطقة مكة المكرمة، المباحث العامة بمنطقة مكة المكرمة، المباحث الإدارية بمنطقة مكة المكرمة، فرع وزارة العمل والشؤون الإجتماعية بمنطقة مكة المكرمة، المديرية العامة للشؤون الصحية بمنطقة مكة المكرمة، الإدارة العامة للتعليم بمنطقة مكة المكرمة، قيادة الدوريات الأمنية بالعاصمة المقدسة، شعبة الضبط الإداري بالعاصمة المقدسة وشعبة التحريات والبحث الجنائي بالعاصمة المكرمة.