"تويتر" يغلق حسابات شخصيات رئيسية في تنظيم القاعدة

ذكرت صحيفة الـ"غارديان" البريطانية أن موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" أغلق حسابات تخص عددًا من الشخصيات الرئيسية في تنظيم القاعدة، من بينهم القيادي الأردني عمر محمود الملقب بـ "أبو قتادة".
 
ووفقًا للصحيفة، فإن حسابات أبي قتادة الذي يعتبر "الزعيم الروحي" للقاعدة، والقيادي الآخر أبي محمد المقدسي، وحسابات أخرى، جرى إغلاقها من طرف "تويتر". مضيفة بأن هذه الحسابات كانت غالبًا تركز على الحرب في سوريا، وتهاجم تنظيم "داعش".
 
من جانبه، قال الباحث في جامعة برينستون الأمريكية كول بانزل - وفقًا لما ذكره موقع "سكاي نيوز" - إن الحسابات الثلاثة كانت تتوافر لآلاف المتابعين. مضيفًا بأنها كانت "قلب" شبكة الإنترنت لأنصار القاعدة.

 
وفي هذا الصدد، ذكر بانزل أن "تويتر كان متساهلاً مع تنظيم القاعدة بالمقارنة مع داعش، لكن يبدو أن الأمور ستتغير الآن؛ إذ باتت هذه المنصة الاجتماعية تستهدف الشخصيات الكبيرة والرئيسية في القاعدة". 
 

اعلان
"تويتر" يغلق حسابات شخصيات رئيسية في تنظيم القاعدة
سبق

ذكرت صحيفة الـ"غارديان" البريطانية أن موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" أغلق حسابات تخص عددًا من الشخصيات الرئيسية في تنظيم القاعدة، من بينهم القيادي الأردني عمر محمود الملقب بـ "أبو قتادة".
 
ووفقًا للصحيفة، فإن حسابات أبي قتادة الذي يعتبر "الزعيم الروحي" للقاعدة، والقيادي الآخر أبي محمد المقدسي، وحسابات أخرى، جرى إغلاقها من طرف "تويتر". مضيفة بأن هذه الحسابات كانت غالبًا تركز على الحرب في سوريا، وتهاجم تنظيم "داعش".
 
من جانبه، قال الباحث في جامعة برينستون الأمريكية كول بانزل - وفقًا لما ذكره موقع "سكاي نيوز" - إن الحسابات الثلاثة كانت تتوافر لآلاف المتابعين. مضيفًا بأنها كانت "قلب" شبكة الإنترنت لأنصار القاعدة.

 
وفي هذا الصدد، ذكر بانزل أن "تويتر كان متساهلاً مع تنظيم القاعدة بالمقارنة مع داعش، لكن يبدو أن الأمور ستتغير الآن؛ إذ باتت هذه المنصة الاجتماعية تستهدف الشخصيات الكبيرة والرئيسية في القاعدة". 
 

27 ديسمبر 2016 - 28 ربيع الأول 1438
08:54 PM

"تويتر" يغلق حسابات شخصيات رئيسية في تنظيم القاعدة

A A A
0
1,415

ذكرت صحيفة الـ"غارديان" البريطانية أن موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" أغلق حسابات تخص عددًا من الشخصيات الرئيسية في تنظيم القاعدة، من بينهم القيادي الأردني عمر محمود الملقب بـ "أبو قتادة".
 
ووفقًا للصحيفة، فإن حسابات أبي قتادة الذي يعتبر "الزعيم الروحي" للقاعدة، والقيادي الآخر أبي محمد المقدسي، وحسابات أخرى، جرى إغلاقها من طرف "تويتر". مضيفة بأن هذه الحسابات كانت غالبًا تركز على الحرب في سوريا، وتهاجم تنظيم "داعش".
 
من جانبه، قال الباحث في جامعة برينستون الأمريكية كول بانزل - وفقًا لما ذكره موقع "سكاي نيوز" - إن الحسابات الثلاثة كانت تتوافر لآلاف المتابعين. مضيفًا بأنها كانت "قلب" شبكة الإنترنت لأنصار القاعدة.

 
وفي هذا الصدد، ذكر بانزل أن "تويتر كان متساهلاً مع تنظيم القاعدة بالمقارنة مع داعش، لكن يبدو أن الأمور ستتغير الآن؛ إذ باتت هذه المنصة الاجتماعية تستهدف الشخصيات الكبيرة والرئيسية في القاعدة".