خادم الحرمين الشريفين يغادر الرياض متوجهاً إلى مصر

غادر، بحفظ الله ورعايته، خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود الرياض، بعد ظهر اليوم، متوجهاً إلى جمهورية مصر العربية، في زيارة رسمية؛ تلبية للدعوة الموجهة إليه من أخيه الرئيس عبدالفتاح السيسي.

 

وكان في وداع خادم الحرمين الشريفين بمطار قاعدة الملك سلمان الجوية: الأمير بندر بن محمد بن عبدالرحمن، والأمير عبدالله بن مساعد بن عبدالرحمن، والأمير محمد بن سعد بن عبدالعزيز، والأمير بندر بن عبدالله بن عبدالرحمن، والأمير مقرن بن عبدالعزيز آل سعود، والأمير تركي الفيصل، والأمير فهد بن عبدالله بن محمد، والأمير تركي بن عبدالله بن عبدالرحمن، والأمير سعود بن سعد بن عبدالعزيز، والأمير سعود بن مساعد بن عبدالعزيز، والأمير خالد بن سعد بن عبدالعزيز، والأمير متعب بن ثنيان بن محمد.

 

ومن المشاركين في وداع الملك كذلك: الأمير متعب بن عبدالله بن عبدالعزيز وزير الحرس الوطني، والأمير فيصل بن خالد بن عبدالعزيز أمير منطقة عسير، والأمير الدكتور فيصل بن محمد بن سعود، والأمير محمد بن نواف بن عبدالعزيز سفير خادم الحرمين الشريفين لدى المملكة المتحدة، والأمير الدكتور سعود بن سلمان بن محمد، والأمير الدكتور تركي بن سعود بن محمد رئيس مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية.

 

وكان في وداع خادم الحرمين، الأمير أحمد بن عبدالله بن عبدالرحمن محافظ الدرعية، والأمير خالد بن سعود بن خالد مساعد وزير الخارجية، والأمير بندر بن سعود بن محمد رئيس الهيئة السعودية للحياة الفطرية، والأمير محمد بن سعود بن خالد وكيل وزارة الخارجية لشؤون المعلومات والتقنية، والأمير سعد بن عبدالله بن مساعد، والأمير عبدالمحسن بن عبدالله بن عبدالرحمن، والأمير خالد بن عبدالعزيز بن عياف وكيل وزارة الحرس الوطني لشؤون الأفواج، والأمير الدكتور عبدالعزيز بن سطام بن عبدالعزيز مستشار خادم الحرمين الشريفين، والأمير بندر بن سعد بن خالد، والأمير عبدالرحمن بن مساعد بن عبدالعزيز، والأمير بندر بن فهد بن محمد، والأمير محمد بن فيصل بن بندر، والأمير فهد بن سعد بن فيصل، وقادة القطاعات العسكرية، وعدد من المسؤولين.

 

كما كان في وداع الملك المفدى بساحة المطار، الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض، وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية.

 

وقد غادر في معية خادم الحرمين الشريفين كل من: الأمير خالد بن فهد بن خالد، والأمير منصور بن سعود بن عبدالعزيز، والأمير طلال بن سعود بن عبدالعزيز، والأمير خالد بن بندر بن عبدالعزيز مستشار خادم الحرمين الشريفين، والأمير فهد بن عبدالله بن عبدالعزيز بن مساعد، والأمير تركي بن عبدالله بن محمد مستشار خادم الحرمين الشريفين، والأمير سطام بن سعود بن عبدالعزيز، والأمير الدكتور حسام بن سعود بن عبدالعزيز، والأمير فيصل بن خالد بن سلطان بن عبدالعزيز المستشار بالديوان.

 

كما غادر في معية الملك الأمير: منصور بن مقرن بن عبدالعزيز مستشار خادم الحرمين الشريفين، والأمير محمد بن عبدالرحمن بن عبدالعزيز، والأمير سلطان بن فهد بن سلمان بن عبدالعزيز، والأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف بن عبدالعزيز، والأمير عبدالله بن بندر بن عبدالعزيز، والأمير سعود بن سلمان بن عبدالعزيز، والأمير تركي بن سلمان بن عبدالعزيز، والأمير نايف بن سلمان بن عبدالعزيز.

 

ويضم الوفد الرسمي المرافق لخادم الحرمين الشريفين كلا: من صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي ولي العهد النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، ووزير الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد الشيخ صالح بن عبدالعزيز آل الشيخ، ووزير الدولة عضو مجلس الوزراء الدكتور مساعد بن محمد العيبان، ووزير المالية الدكتور إبراهيم بن عبدالعزيز العساف، ووزير المياه والكهرباء المهندس عبدالله بن عبدالرحمن الحصين، ووزير التجارة والصناعة الدكتور فوزان بن توفيق الربيعة.

 

كما ضم الوفد: وزير الدولة عضو مجلس الوزراء الدكتور عصام بن سعد بن سعيد، ووزير النقل المهندس عبدالله بن عبدالرحمن المقبل، ووزير الثقافة والإعلام الدكتور عادل بن زيد الطريفي، ووزير الزراعة المهندس عبدالرحمن بن عبدالمحسن الفضلي، ووزير الخارجية عادل بن أحمد الجبير، ووزير العمل الدكتور مفرج بن سعد الحقباني، ووزير الإسكان ماجد بن عبدالله الحقيل، ووزير التعليم الدكتور أحمد بن محمد العيسى.

 

كما غادر في معية خادم الحرمين الشريفين كل من: معالي المستشار بالديوان الملكي المشرف العام على مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية الدكتور عبدالله بن عبدالعزيز الربيعة، ورئيس المراسم الملكية خالد بن صالح العباد، ورئيس الشؤون الخاصة لخادم الحرمين الشريفين الأستاذ حازم بن مصطفى زقزوق، والمستشار بالديوان الملكي المشرف على مكتب سمو وزير الدفاع فهد بن محمد العيسى، ورئيس الحرس الملكي الفريق أول حمد بن محمد العوهلي، ومعالي المستشار بالديوان الملكي الأستاذ مساعد بن ناصر البراك، والمستشار بالديوان الملكي تركي بن عبدالمحسن آل الشيخ، ومساعد السكرتير الخاص لخادم الحرمين الشريفين تميم بن عبدالعزيز السالم.

الملك سلمان في مصر
اعلان
خادم الحرمين الشريفين يغادر الرياض متوجهاً إلى مصر
سبق

غادر، بحفظ الله ورعايته، خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود الرياض، بعد ظهر اليوم، متوجهاً إلى جمهورية مصر العربية، في زيارة رسمية؛ تلبية للدعوة الموجهة إليه من أخيه الرئيس عبدالفتاح السيسي.

 

وكان في وداع خادم الحرمين الشريفين بمطار قاعدة الملك سلمان الجوية: الأمير بندر بن محمد بن عبدالرحمن، والأمير عبدالله بن مساعد بن عبدالرحمن، والأمير محمد بن سعد بن عبدالعزيز، والأمير بندر بن عبدالله بن عبدالرحمن، والأمير مقرن بن عبدالعزيز آل سعود، والأمير تركي الفيصل، والأمير فهد بن عبدالله بن محمد، والأمير تركي بن عبدالله بن عبدالرحمن، والأمير سعود بن سعد بن عبدالعزيز، والأمير سعود بن مساعد بن عبدالعزيز، والأمير خالد بن سعد بن عبدالعزيز، والأمير متعب بن ثنيان بن محمد.

 

ومن المشاركين في وداع الملك كذلك: الأمير متعب بن عبدالله بن عبدالعزيز وزير الحرس الوطني، والأمير فيصل بن خالد بن عبدالعزيز أمير منطقة عسير، والأمير الدكتور فيصل بن محمد بن سعود، والأمير محمد بن نواف بن عبدالعزيز سفير خادم الحرمين الشريفين لدى المملكة المتحدة، والأمير الدكتور سعود بن سلمان بن محمد، والأمير الدكتور تركي بن سعود بن محمد رئيس مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية.

 

وكان في وداع خادم الحرمين، الأمير أحمد بن عبدالله بن عبدالرحمن محافظ الدرعية، والأمير خالد بن سعود بن خالد مساعد وزير الخارجية، والأمير بندر بن سعود بن محمد رئيس الهيئة السعودية للحياة الفطرية، والأمير محمد بن سعود بن خالد وكيل وزارة الخارجية لشؤون المعلومات والتقنية، والأمير سعد بن عبدالله بن مساعد، والأمير عبدالمحسن بن عبدالله بن عبدالرحمن، والأمير خالد بن عبدالعزيز بن عياف وكيل وزارة الحرس الوطني لشؤون الأفواج، والأمير الدكتور عبدالعزيز بن سطام بن عبدالعزيز مستشار خادم الحرمين الشريفين، والأمير بندر بن سعد بن خالد، والأمير عبدالرحمن بن مساعد بن عبدالعزيز، والأمير بندر بن فهد بن محمد، والأمير محمد بن فيصل بن بندر، والأمير فهد بن سعد بن فيصل، وقادة القطاعات العسكرية، وعدد من المسؤولين.

 

كما كان في وداع الملك المفدى بساحة المطار، الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض، وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية.

 

وقد غادر في معية خادم الحرمين الشريفين كل من: الأمير خالد بن فهد بن خالد، والأمير منصور بن سعود بن عبدالعزيز، والأمير طلال بن سعود بن عبدالعزيز، والأمير خالد بن بندر بن عبدالعزيز مستشار خادم الحرمين الشريفين، والأمير فهد بن عبدالله بن عبدالعزيز بن مساعد، والأمير تركي بن عبدالله بن محمد مستشار خادم الحرمين الشريفين، والأمير سطام بن سعود بن عبدالعزيز، والأمير الدكتور حسام بن سعود بن عبدالعزيز، والأمير فيصل بن خالد بن سلطان بن عبدالعزيز المستشار بالديوان.

 

كما غادر في معية الملك الأمير: منصور بن مقرن بن عبدالعزيز مستشار خادم الحرمين الشريفين، والأمير محمد بن عبدالرحمن بن عبدالعزيز، والأمير سلطان بن فهد بن سلمان بن عبدالعزيز، والأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف بن عبدالعزيز، والأمير عبدالله بن بندر بن عبدالعزيز، والأمير سعود بن سلمان بن عبدالعزيز، والأمير تركي بن سلمان بن عبدالعزيز، والأمير نايف بن سلمان بن عبدالعزيز.

 

ويضم الوفد الرسمي المرافق لخادم الحرمين الشريفين كلا: من صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي ولي العهد النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، ووزير الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد الشيخ صالح بن عبدالعزيز آل الشيخ، ووزير الدولة عضو مجلس الوزراء الدكتور مساعد بن محمد العيبان، ووزير المالية الدكتور إبراهيم بن عبدالعزيز العساف، ووزير المياه والكهرباء المهندس عبدالله بن عبدالرحمن الحصين، ووزير التجارة والصناعة الدكتور فوزان بن توفيق الربيعة.

 

كما ضم الوفد: وزير الدولة عضو مجلس الوزراء الدكتور عصام بن سعد بن سعيد، ووزير النقل المهندس عبدالله بن عبدالرحمن المقبل، ووزير الثقافة والإعلام الدكتور عادل بن زيد الطريفي، ووزير الزراعة المهندس عبدالرحمن بن عبدالمحسن الفضلي، ووزير الخارجية عادل بن أحمد الجبير، ووزير العمل الدكتور مفرج بن سعد الحقباني، ووزير الإسكان ماجد بن عبدالله الحقيل، ووزير التعليم الدكتور أحمد بن محمد العيسى.

 

كما غادر في معية خادم الحرمين الشريفين كل من: معالي المستشار بالديوان الملكي المشرف العام على مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية الدكتور عبدالله بن عبدالعزيز الربيعة، ورئيس المراسم الملكية خالد بن صالح العباد، ورئيس الشؤون الخاصة لخادم الحرمين الشريفين الأستاذ حازم بن مصطفى زقزوق، والمستشار بالديوان الملكي المشرف على مكتب سمو وزير الدفاع فهد بن محمد العيسى، ورئيس الحرس الملكي الفريق أول حمد بن محمد العوهلي، ومعالي المستشار بالديوان الملكي الأستاذ مساعد بن ناصر البراك، والمستشار بالديوان الملكي تركي بن عبدالمحسن آل الشيخ، ومساعد السكرتير الخاص لخادم الحرمين الشريفين تميم بن عبدالعزيز السالم.

07 إبريل 2016 - 29 جمادى الآخر 1437
11:53 AM
اخر تعديل
16 يونيو 2017 - 21 رمضان 1438
05:27 PM

خادم الحرمين الشريفين يغادر الرياض متوجهاً إلى مصر

A A A
49
28,184

غادر، بحفظ الله ورعايته، خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود الرياض، بعد ظهر اليوم، متوجهاً إلى جمهورية مصر العربية، في زيارة رسمية؛ تلبية للدعوة الموجهة إليه من أخيه الرئيس عبدالفتاح السيسي.

 

وكان في وداع خادم الحرمين الشريفين بمطار قاعدة الملك سلمان الجوية: الأمير بندر بن محمد بن عبدالرحمن، والأمير عبدالله بن مساعد بن عبدالرحمن، والأمير محمد بن سعد بن عبدالعزيز، والأمير بندر بن عبدالله بن عبدالرحمن، والأمير مقرن بن عبدالعزيز آل سعود، والأمير تركي الفيصل، والأمير فهد بن عبدالله بن محمد، والأمير تركي بن عبدالله بن عبدالرحمن، والأمير سعود بن سعد بن عبدالعزيز، والأمير سعود بن مساعد بن عبدالعزيز، والأمير خالد بن سعد بن عبدالعزيز، والأمير متعب بن ثنيان بن محمد.

 

ومن المشاركين في وداع الملك كذلك: الأمير متعب بن عبدالله بن عبدالعزيز وزير الحرس الوطني، والأمير فيصل بن خالد بن عبدالعزيز أمير منطقة عسير، والأمير الدكتور فيصل بن محمد بن سعود، والأمير محمد بن نواف بن عبدالعزيز سفير خادم الحرمين الشريفين لدى المملكة المتحدة، والأمير الدكتور سعود بن سلمان بن محمد، والأمير الدكتور تركي بن سعود بن محمد رئيس مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية.

 

وكان في وداع خادم الحرمين، الأمير أحمد بن عبدالله بن عبدالرحمن محافظ الدرعية، والأمير خالد بن سعود بن خالد مساعد وزير الخارجية، والأمير بندر بن سعود بن محمد رئيس الهيئة السعودية للحياة الفطرية، والأمير محمد بن سعود بن خالد وكيل وزارة الخارجية لشؤون المعلومات والتقنية، والأمير سعد بن عبدالله بن مساعد، والأمير عبدالمحسن بن عبدالله بن عبدالرحمن، والأمير خالد بن عبدالعزيز بن عياف وكيل وزارة الحرس الوطني لشؤون الأفواج، والأمير الدكتور عبدالعزيز بن سطام بن عبدالعزيز مستشار خادم الحرمين الشريفين، والأمير بندر بن سعد بن خالد، والأمير عبدالرحمن بن مساعد بن عبدالعزيز، والأمير بندر بن فهد بن محمد، والأمير محمد بن فيصل بن بندر، والأمير فهد بن سعد بن فيصل، وقادة القطاعات العسكرية، وعدد من المسؤولين.

 

كما كان في وداع الملك المفدى بساحة المطار، الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض، وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية.

 

وقد غادر في معية خادم الحرمين الشريفين كل من: الأمير خالد بن فهد بن خالد، والأمير منصور بن سعود بن عبدالعزيز، والأمير طلال بن سعود بن عبدالعزيز، والأمير خالد بن بندر بن عبدالعزيز مستشار خادم الحرمين الشريفين، والأمير فهد بن عبدالله بن عبدالعزيز بن مساعد، والأمير تركي بن عبدالله بن محمد مستشار خادم الحرمين الشريفين، والأمير سطام بن سعود بن عبدالعزيز، والأمير الدكتور حسام بن سعود بن عبدالعزيز، والأمير فيصل بن خالد بن سلطان بن عبدالعزيز المستشار بالديوان.

 

كما غادر في معية الملك الأمير: منصور بن مقرن بن عبدالعزيز مستشار خادم الحرمين الشريفين، والأمير محمد بن عبدالرحمن بن عبدالعزيز، والأمير سلطان بن فهد بن سلمان بن عبدالعزيز، والأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف بن عبدالعزيز، والأمير عبدالله بن بندر بن عبدالعزيز، والأمير سعود بن سلمان بن عبدالعزيز، والأمير تركي بن سلمان بن عبدالعزيز، والأمير نايف بن سلمان بن عبدالعزيز.

 

ويضم الوفد الرسمي المرافق لخادم الحرمين الشريفين كلا: من صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي ولي العهد النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، ووزير الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد الشيخ صالح بن عبدالعزيز آل الشيخ، ووزير الدولة عضو مجلس الوزراء الدكتور مساعد بن محمد العيبان، ووزير المالية الدكتور إبراهيم بن عبدالعزيز العساف، ووزير المياه والكهرباء المهندس عبدالله بن عبدالرحمن الحصين، ووزير التجارة والصناعة الدكتور فوزان بن توفيق الربيعة.

 

كما ضم الوفد: وزير الدولة عضو مجلس الوزراء الدكتور عصام بن سعد بن سعيد، ووزير النقل المهندس عبدالله بن عبدالرحمن المقبل، ووزير الثقافة والإعلام الدكتور عادل بن زيد الطريفي، ووزير الزراعة المهندس عبدالرحمن بن عبدالمحسن الفضلي، ووزير الخارجية عادل بن أحمد الجبير، ووزير العمل الدكتور مفرج بن سعد الحقباني، ووزير الإسكان ماجد بن عبدالله الحقيل، ووزير التعليم الدكتور أحمد بن محمد العيسى.

 

كما غادر في معية خادم الحرمين الشريفين كل من: معالي المستشار بالديوان الملكي المشرف العام على مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية الدكتور عبدالله بن عبدالعزيز الربيعة، ورئيس المراسم الملكية خالد بن صالح العباد، ورئيس الشؤون الخاصة لخادم الحرمين الشريفين الأستاذ حازم بن مصطفى زقزوق، والمستشار بالديوان الملكي المشرف على مكتب سمو وزير الدفاع فهد بن محمد العيسى، ورئيس الحرس الملكي الفريق أول حمد بن محمد العوهلي، ومعالي المستشار بالديوان الملكي الأستاذ مساعد بن ناصر البراك، والمستشار بالديوان الملكي تركي بن عبدالمحسن آل الشيخ، ومساعد السكرتير الخاص لخادم الحرمين الشريفين تميم بن عبدالعزيز السالم.