خبراء آثار يوثقون طريق النبي - صلى الله عليه وسلم - بفارعة تبوك

صلَّى به أثناء غزوة تبوك.. وتم توثيق ذلك خطيًّا

أثبت خبراء آثار أن الرسول محمد - صلى الله عليه وسلم - صلَّى عند خشم الخطام بفارعة تبوك. ووقفت اليوم لجنة مشكَّلة من هيئة الآثار والسياحة ميدانيًّا على خشم الخطام بمركز الفارعة برئاسة الدكتور تنضيب الفايدي، وعضوية خبير الآثار صيفي عيسى، وعادل الخيبري، وبحضور رئيس مركز الفارعة عيد حامد العرادي، ورئيس لجنة التنمية الاجتماعية صالح البلوي والشيخ حمدان الفاضلي.

 

وأكد خبراء الآثار والتاريخ أن رسولنا محمد - صلى الله عليه وسلم - صلى بذات الخطمي، وهو ما يعرف اليوم بخشم الخطام، أثناء غزوة تبوك، وتم توثيق ذلك خطيًّا بمقر لجنة التنمية الاجتماعية بالفارعة.

 

وخشم الخطام يوجد به أكبر سد، وهو سد الفارعة، ويمتلك طبيعة خلابة ذات ألوان متنوعة، ويتميز بزراعة النخيل والزيتون والحمضيات بأنواعها، فضلاً عن مياهه الحلوة. 

اعلان
خبراء آثار يوثقون طريق النبي - صلى الله عليه وسلم - بفارعة تبوك
سبق

أثبت خبراء آثار أن الرسول محمد - صلى الله عليه وسلم - صلَّى عند خشم الخطام بفارعة تبوك. ووقفت اليوم لجنة مشكَّلة من هيئة الآثار والسياحة ميدانيًّا على خشم الخطام بمركز الفارعة برئاسة الدكتور تنضيب الفايدي، وعضوية خبير الآثار صيفي عيسى، وعادل الخيبري، وبحضور رئيس مركز الفارعة عيد حامد العرادي، ورئيس لجنة التنمية الاجتماعية صالح البلوي والشيخ حمدان الفاضلي.

 

وأكد خبراء الآثار والتاريخ أن رسولنا محمد - صلى الله عليه وسلم - صلى بذات الخطمي، وهو ما يعرف اليوم بخشم الخطام، أثناء غزوة تبوك، وتم توثيق ذلك خطيًّا بمقر لجنة التنمية الاجتماعية بالفارعة.

 

وخشم الخطام يوجد به أكبر سد، وهو سد الفارعة، ويمتلك طبيعة خلابة ذات ألوان متنوعة، ويتميز بزراعة النخيل والزيتون والحمضيات بأنواعها، فضلاً عن مياهه الحلوة. 

12 مايو 2016 - 5 شعبان 1437
12:35 AM
اخر تعديل
17 يونيو 2017 - 22 رمضان 1438
08:36 AM

خبراء آثار يوثقون طريق النبي - صلى الله عليه وسلم - بفارعة تبوك

صلَّى به أثناء غزوة تبوك.. وتم توثيق ذلك خطيًّا

A A A
21
43,075

أثبت خبراء آثار أن الرسول محمد - صلى الله عليه وسلم - صلَّى عند خشم الخطام بفارعة تبوك. ووقفت اليوم لجنة مشكَّلة من هيئة الآثار والسياحة ميدانيًّا على خشم الخطام بمركز الفارعة برئاسة الدكتور تنضيب الفايدي، وعضوية خبير الآثار صيفي عيسى، وعادل الخيبري، وبحضور رئيس مركز الفارعة عيد حامد العرادي، ورئيس لجنة التنمية الاجتماعية صالح البلوي والشيخ حمدان الفاضلي.

 

وأكد خبراء الآثار والتاريخ أن رسولنا محمد - صلى الله عليه وسلم - صلى بذات الخطمي، وهو ما يعرف اليوم بخشم الخطام، أثناء غزوة تبوك، وتم توثيق ذلك خطيًّا بمقر لجنة التنمية الاجتماعية بالفارعة.

 

وخشم الخطام يوجد به أكبر سد، وهو سد الفارعة، ويمتلك طبيعة خلابة ذات ألوان متنوعة، ويتميز بزراعة النخيل والزيتون والحمضيات بأنواعها، فضلاً عن مياهه الحلوة.