16 خريجة يتهمن جامعة الشمالية بحرمانهن الوظائف والتصنيف المهني‎

حصلن على تخصُّص التغذية وعلوم الأطعمة دون كلية ينتسبن إليها

اتهمت ١٦ خريجة من خريجات فرع جامعة الحدود الشمالية بمحافظة رفحاء، تخصُّص "التغذية وعلوم الأطعمة"، إدارة الجامعة بارتكابها خطأً فادحاً في الوثائق حرمهن الالتحاق بالوظائف النسوية ونيلهن التصنيف المهني.

وقالت الخريجات في شكواهن لـ "سبق": حصلنا على درجة البكالوريوس في العلوم من كلية العلوم والآداب تخصُّص التغذية وعلوم الأطعمة من فرع جامعة الحدود الشمالية في محافظة رفحاء عام ١٤٣٦ / ١٤٣٧هـ، وعندما تقدّمنا لديوان الخدمة المدنية للحصول على الوظائف تم رفضنا بحجة عدم تطابق الكلية مع التخصُّص.

وأضفن: بعدها توجّهنا إلى هيئة التخصّصات الصحية السعودية من أجل الحصول على شهادات تصنيف تحت مسمّى "أخصائيات تغذية وعلوم أطعمة"، إلا أن الهيئة رفضت طلبنا، وقرّرت تصنيفنا فنيات لذات السبب، فوافق بعضنا من أجل الوظيفة، والأكثرية منا رفضن المسمّى الجديد، ومازلنا نطالب بمنحنا أخصائيات لأننا درسنا أربع سنوات.

وتابعن: تتلخص معاناتنا في قيام الجامعة بافتتاح تخصُّص "التغذية وعلوم الأطعمة" دون إنشاء كلية له داخل الجامعة، وكان الأصوب أن تغيّر مسمّى القسم في وثائق التخرج إلى "كلية الاقتصاد المنزلي" بدلاً من كلية العلوم والآداب، تخصُّص "تغذية وعلوم أطعمة"، حتى لا نواجه العوائق بعد التخرج.

ووجّهت الخريجات نداءً إلى جامعة الحدود الشمالية ومَن بيده القرار، ناشدن فيه تعديل مسمّى الكلية في وثائق التخرج، ليتسنى لهن الالتحاق بالوظائف النسوية والحصول على التصنيف المهني.

"سبق" أحالت شكوى الخريجات، إلى مدير العلاقات العامة والإعلام والمتحدث الرسمي لجامعة الحدود الشمالية الدكتور مفضي الشراري؛ الذي أكّد أن الشكوى تمت إحالتها إلى جهة الاختصاص بالجامعة وفي انتظار ردّها.

ونقلت "سبق"، شكوى الخريجات للمتحدث الرسمي للهيئة السعودية للتخصّصات الصحية، عبدالله الزهيان؛ دون أن تحصل على أيّ رد.

اعلان
16 خريجة يتهمن جامعة الشمالية بحرمانهن الوظائف والتصنيف المهني‎
سبق

اتهمت ١٦ خريجة من خريجات فرع جامعة الحدود الشمالية بمحافظة رفحاء، تخصُّص "التغذية وعلوم الأطعمة"، إدارة الجامعة بارتكابها خطأً فادحاً في الوثائق حرمهن الالتحاق بالوظائف النسوية ونيلهن التصنيف المهني.

وقالت الخريجات في شكواهن لـ "سبق": حصلنا على درجة البكالوريوس في العلوم من كلية العلوم والآداب تخصُّص التغذية وعلوم الأطعمة من فرع جامعة الحدود الشمالية في محافظة رفحاء عام ١٤٣٦ / ١٤٣٧هـ، وعندما تقدّمنا لديوان الخدمة المدنية للحصول على الوظائف تم رفضنا بحجة عدم تطابق الكلية مع التخصُّص.

وأضفن: بعدها توجّهنا إلى هيئة التخصّصات الصحية السعودية من أجل الحصول على شهادات تصنيف تحت مسمّى "أخصائيات تغذية وعلوم أطعمة"، إلا أن الهيئة رفضت طلبنا، وقرّرت تصنيفنا فنيات لذات السبب، فوافق بعضنا من أجل الوظيفة، والأكثرية منا رفضن المسمّى الجديد، ومازلنا نطالب بمنحنا أخصائيات لأننا درسنا أربع سنوات.

وتابعن: تتلخص معاناتنا في قيام الجامعة بافتتاح تخصُّص "التغذية وعلوم الأطعمة" دون إنشاء كلية له داخل الجامعة، وكان الأصوب أن تغيّر مسمّى القسم في وثائق التخرج إلى "كلية الاقتصاد المنزلي" بدلاً من كلية العلوم والآداب، تخصُّص "تغذية وعلوم أطعمة"، حتى لا نواجه العوائق بعد التخرج.

ووجّهت الخريجات نداءً إلى جامعة الحدود الشمالية ومَن بيده القرار، ناشدن فيه تعديل مسمّى الكلية في وثائق التخرج، ليتسنى لهن الالتحاق بالوظائف النسوية والحصول على التصنيف المهني.

"سبق" أحالت شكوى الخريجات، إلى مدير العلاقات العامة والإعلام والمتحدث الرسمي لجامعة الحدود الشمالية الدكتور مفضي الشراري؛ الذي أكّد أن الشكوى تمت إحالتها إلى جهة الاختصاص بالجامعة وفي انتظار ردّها.

ونقلت "سبق"، شكوى الخريجات للمتحدث الرسمي للهيئة السعودية للتخصّصات الصحية، عبدالله الزهيان؛ دون أن تحصل على أيّ رد.

31 مايو 2017 - 5 رمضان 1438
01:29 PM

16 خريجة يتهمن جامعة الشمالية بحرمانهن الوظائف والتصنيف المهني‎

حصلن على تخصُّص التغذية وعلوم الأطعمة دون كلية ينتسبن إليها

A A A
8
3,647

اتهمت ١٦ خريجة من خريجات فرع جامعة الحدود الشمالية بمحافظة رفحاء، تخصُّص "التغذية وعلوم الأطعمة"، إدارة الجامعة بارتكابها خطأً فادحاً في الوثائق حرمهن الالتحاق بالوظائف النسوية ونيلهن التصنيف المهني.

وقالت الخريجات في شكواهن لـ "سبق": حصلنا على درجة البكالوريوس في العلوم من كلية العلوم والآداب تخصُّص التغذية وعلوم الأطعمة من فرع جامعة الحدود الشمالية في محافظة رفحاء عام ١٤٣٦ / ١٤٣٧هـ، وعندما تقدّمنا لديوان الخدمة المدنية للحصول على الوظائف تم رفضنا بحجة عدم تطابق الكلية مع التخصُّص.

وأضفن: بعدها توجّهنا إلى هيئة التخصّصات الصحية السعودية من أجل الحصول على شهادات تصنيف تحت مسمّى "أخصائيات تغذية وعلوم أطعمة"، إلا أن الهيئة رفضت طلبنا، وقرّرت تصنيفنا فنيات لذات السبب، فوافق بعضنا من أجل الوظيفة، والأكثرية منا رفضن المسمّى الجديد، ومازلنا نطالب بمنحنا أخصائيات لأننا درسنا أربع سنوات.

وتابعن: تتلخص معاناتنا في قيام الجامعة بافتتاح تخصُّص "التغذية وعلوم الأطعمة" دون إنشاء كلية له داخل الجامعة، وكان الأصوب أن تغيّر مسمّى القسم في وثائق التخرج إلى "كلية الاقتصاد المنزلي" بدلاً من كلية العلوم والآداب، تخصُّص "تغذية وعلوم أطعمة"، حتى لا نواجه العوائق بعد التخرج.

ووجّهت الخريجات نداءً إلى جامعة الحدود الشمالية ومَن بيده القرار، ناشدن فيه تعديل مسمّى الكلية في وثائق التخرج، ليتسنى لهن الالتحاق بالوظائف النسوية والحصول على التصنيف المهني.

"سبق" أحالت شكوى الخريجات، إلى مدير العلاقات العامة والإعلام والمتحدث الرسمي لجامعة الحدود الشمالية الدكتور مفضي الشراري؛ الذي أكّد أن الشكوى تمت إحالتها إلى جهة الاختصاص بالجامعة وفي انتظار ردّها.

ونقلت "سبق"، شكوى الخريجات للمتحدث الرسمي للهيئة السعودية للتخصّصات الصحية، عبدالله الزهيان؛ دون أن تحصل على أيّ رد.