16 دورة بـ"خيرية الحفر" لتدريب 1750 مستفيداً خلال النصف الأول من العام

"الشريهي": شَمِلت المجالات الأسرية والاجتماعية وتطوير الذات

نفّذ مركز التنمية الأسرية "ألفة" التابع لجمعية البر الخيرية بحفر الباطن، خلال النصف الأول من العام الحالي، 16 دورة تدريبية، استفاد منها 1750 من الرجال والنساء في عدة مجالات.

 

وأوضح مدير العلاقات العامة والإعلام بـ"ألفة" نايف الشريهي، أن المركز اختتم النصف الأول بتدريب 1750 متدرباً ومتدربة في عدة مجالات، شَمِلت دورات أسرية واجتماعية، وتطوير ذات، ومالية، وإدارية؛ حيث يمنح المركز شهادة حضور معتمدة من المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني مجاناً.

 

وأضاف أن الدورات التي يقدّمها المركز تأتي تحقيقاً لرسالة المركز الوقائية، وهي الاهتمام بالأسرة والمجتمع وتطوير الذات، وتهدف إلى التخفيف من الخلافات والمشكلات الزوجية، وإعداد أسرة واعية تعرف الحقوق والواجبات، إضافة إلى طرق حل الخلافات الزوجية، وتأهيل المقبلين والمقبلات على الزواج لتكوين أسرة مستقرة وسعيدة.

 

وتابع "الشريهي" أن المركز انتهى من إعداد خطة النصف الثاني بتجهيز 16 دورة تدريبية والعديد من البرامج الأسرية على مستوى المحافظة.

 

يُذكر أن "ألفة" تُعَد أحد المراكز الأسرية المهمة بحفر الباطن، ويقوم بدور فعال في الإصلاح والإرشاد الأسري، ويتركز نشاط المركز في العمل على جانبين مهمين؛ هما الجانب الوقائي، والجانب العلاجي، وكذلك يعمل على المساعدة في حل الخلافات الأسرية عن طريق الحلول الممكنة بكل سرية وأمانة من قِبَل نخبة من المصلحين الأسريين المتخصصين في الجانب الأسري، كما يُعنى بقضايا الأسرة من استشارات أسرية وإصلاح أسري وتدريب.

 

اعلان
16 دورة بـ"خيرية الحفر" لتدريب 1750 مستفيداً خلال النصف الأول من العام
سبق

نفّذ مركز التنمية الأسرية "ألفة" التابع لجمعية البر الخيرية بحفر الباطن، خلال النصف الأول من العام الحالي، 16 دورة تدريبية، استفاد منها 1750 من الرجال والنساء في عدة مجالات.

 

وأوضح مدير العلاقات العامة والإعلام بـ"ألفة" نايف الشريهي، أن المركز اختتم النصف الأول بتدريب 1750 متدرباً ومتدربة في عدة مجالات، شَمِلت دورات أسرية واجتماعية، وتطوير ذات، ومالية، وإدارية؛ حيث يمنح المركز شهادة حضور معتمدة من المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني مجاناً.

 

وأضاف أن الدورات التي يقدّمها المركز تأتي تحقيقاً لرسالة المركز الوقائية، وهي الاهتمام بالأسرة والمجتمع وتطوير الذات، وتهدف إلى التخفيف من الخلافات والمشكلات الزوجية، وإعداد أسرة واعية تعرف الحقوق والواجبات، إضافة إلى طرق حل الخلافات الزوجية، وتأهيل المقبلين والمقبلات على الزواج لتكوين أسرة مستقرة وسعيدة.

 

وتابع "الشريهي" أن المركز انتهى من إعداد خطة النصف الثاني بتجهيز 16 دورة تدريبية والعديد من البرامج الأسرية على مستوى المحافظة.

 

يُذكر أن "ألفة" تُعَد أحد المراكز الأسرية المهمة بحفر الباطن، ويقوم بدور فعال في الإصلاح والإرشاد الأسري، ويتركز نشاط المركز في العمل على جانبين مهمين؛ هما الجانب الوقائي، والجانب العلاجي، وكذلك يعمل على المساعدة في حل الخلافات الأسرية عن طريق الحلول الممكنة بكل سرية وأمانة من قِبَل نخبة من المصلحين الأسريين المتخصصين في الجانب الأسري، كما يُعنى بقضايا الأسرة من استشارات أسرية وإصلاح أسري وتدريب.

 

30 يناير 2017 - 2 جمادى الأول 1438
01:35 PM

16 دورة بـ"خيرية الحفر" لتدريب 1750 مستفيداً خلال النصف الأول من العام

"الشريهي": شَمِلت المجالات الأسرية والاجتماعية وتطوير الذات

A A A
0
291

نفّذ مركز التنمية الأسرية "ألفة" التابع لجمعية البر الخيرية بحفر الباطن، خلال النصف الأول من العام الحالي، 16 دورة تدريبية، استفاد منها 1750 من الرجال والنساء في عدة مجالات.

 

وأوضح مدير العلاقات العامة والإعلام بـ"ألفة" نايف الشريهي، أن المركز اختتم النصف الأول بتدريب 1750 متدرباً ومتدربة في عدة مجالات، شَمِلت دورات أسرية واجتماعية، وتطوير ذات، ومالية، وإدارية؛ حيث يمنح المركز شهادة حضور معتمدة من المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني مجاناً.

 

وأضاف أن الدورات التي يقدّمها المركز تأتي تحقيقاً لرسالة المركز الوقائية، وهي الاهتمام بالأسرة والمجتمع وتطوير الذات، وتهدف إلى التخفيف من الخلافات والمشكلات الزوجية، وإعداد أسرة واعية تعرف الحقوق والواجبات، إضافة إلى طرق حل الخلافات الزوجية، وتأهيل المقبلين والمقبلات على الزواج لتكوين أسرة مستقرة وسعيدة.

 

وتابع "الشريهي" أن المركز انتهى من إعداد خطة النصف الثاني بتجهيز 16 دورة تدريبية والعديد من البرامج الأسرية على مستوى المحافظة.

 

يُذكر أن "ألفة" تُعَد أحد المراكز الأسرية المهمة بحفر الباطن، ويقوم بدور فعال في الإصلاح والإرشاد الأسري، ويتركز نشاط المركز في العمل على جانبين مهمين؛ هما الجانب الوقائي، والجانب العلاجي، وكذلك يعمل على المساعدة في حل الخلافات الأسرية عن طريق الحلول الممكنة بكل سرية وأمانة من قِبَل نخبة من المصلحين الأسريين المتخصصين في الجانب الأسري، كما يُعنى بقضايا الأسرة من استشارات أسرية وإصلاح أسري وتدريب.