"سبق" تكشف تفاصيل "سقوط العقال" بحفل أسر الشهداء بتبوك

بعد انتشار مقطع فيديو رافقه تعليق مغاير وهو ما نفته المصادر

ذكرت مصادر لـ"سبق"، تفاصيل مقطع الفيديو الذي تم تداوله بشكل واسع اليوم ظهر فيه قائد المنطقة الشمالية الغربية اللواء "ركن ظافر الشهري" بحفل تكريم ذوي الشهداء بمدينة تبوك، وهو يضع عقالاً آخر على رأسه أثناء إلقائه كلمة بهذه المناسبة.

وروت مصادر أن والد الشهيد "النقيب عبدالرزاق الملحم" الذي كان أحد الحضور هو من رمى عقاله أثناء إلقاء اللواء "الشهري" كلمة عن الشهداء، مبيناً له أن ما قام به ابني واجب ديني ووطني لا نشكر عليه.

وقالت إنه تقديراً له قام اللواء "الشهري" بوضع العقال على رأسه إلا أنه وبعد تداول المقطع بشكل واسع اليوم رافقه تعليق مغاير وهو ما نفته المصادر.

اعلان
"سبق" تكشف تفاصيل "سقوط العقال" بحفل أسر الشهداء بتبوك
سبق

ذكرت مصادر لـ"سبق"، تفاصيل مقطع الفيديو الذي تم تداوله بشكل واسع اليوم ظهر فيه قائد المنطقة الشمالية الغربية اللواء "ركن ظافر الشهري" بحفل تكريم ذوي الشهداء بمدينة تبوك، وهو يضع عقالاً آخر على رأسه أثناء إلقائه كلمة بهذه المناسبة.

وروت مصادر أن والد الشهيد "النقيب عبدالرزاق الملحم" الذي كان أحد الحضور هو من رمى عقاله أثناء إلقاء اللواء "الشهري" كلمة عن الشهداء، مبيناً له أن ما قام به ابني واجب ديني ووطني لا نشكر عليه.

وقالت إنه تقديراً له قام اللواء "الشهري" بوضع العقال على رأسه إلا أنه وبعد تداول المقطع بشكل واسع اليوم رافقه تعليق مغاير وهو ما نفته المصادر.

30 ديسمبر 2016 - 1 ربيع الآخر 1438
12:56 AM

"سبق" تكشف تفاصيل "سقوط العقال" بحفل أسر الشهداء بتبوك

بعد انتشار مقطع فيديو رافقه تعليق مغاير وهو ما نفته المصادر

A A A
19
105,706

ذكرت مصادر لـ"سبق"، تفاصيل مقطع الفيديو الذي تم تداوله بشكل واسع اليوم ظهر فيه قائد المنطقة الشمالية الغربية اللواء "ركن ظافر الشهري" بحفل تكريم ذوي الشهداء بمدينة تبوك، وهو يضع عقالاً آخر على رأسه أثناء إلقائه كلمة بهذه المناسبة.

وروت مصادر أن والد الشهيد "النقيب عبدالرزاق الملحم" الذي كان أحد الحضور هو من رمى عقاله أثناء إلقاء اللواء "الشهري" كلمة عن الشهداء، مبيناً له أن ما قام به ابني واجب ديني ووطني لا نشكر عليه.

وقالت إنه تقديراً له قام اللواء "الشهري" بوضع العقال على رأسه إلا أنه وبعد تداول المقطع بشكل واسع اليوم رافقه تعليق مغاير وهو ما نفته المصادر.