سقوط رخام واجهة عمارة وهبوط بأرض مواقفها يقلقان سكانها بالطائف

الدفاع المدني وثَّق الحالة بمحضر.. ومطالبة بتكوين لجنة لإيجاد حلول سريعة

فوجئ سكان عمارة تمليك، تتكون من أربعة أدوار في مخطط البيعة بالطائف، بسقوط أجزاء من رخام الواجهة، كذلك هبوط في أرضية مواقف السيارات التابعة للعمارة نفسها. فيما حضر مندوبون عن الدفاع المدني، ووثقوا الحالة بمحضر رسمي.

بعض سكان تلك العمارة، الذين لم يمضِ على تملكهم بها والسكن أكثر من سبعة أشهر، وهم صالح بن سلطان السواط وعبدالعزيز السيالي وماجد الثبيتي وخالد الثبيتي، قالوا لـ"سبق": "اشترينا الشقق، وتملكناها من أحد المستثمرين، وهو صاحب العمارة، ولاحظنا بعد ذلك أن التشطيب غير جيد؛ إذ إن مواقف العمارة قبل أشهر عدة هبطت أرضيتها، ثم تساقطت أجزاء من رخام الواجهة اليوم، والباقي آيل للسقوط في أي لحظة".

وطالبوا بتشكيل لجنة من المحافظة والبلدية والصندوق العقاري والغرفة التجارية من أجل إيجاد حلول سريعة، محمِّلين البنك العقاري المسؤولية؛ كونه لم يكشف على العمارة قبل بيعها لهم.

اعلان
سقوط رخام واجهة عمارة وهبوط بأرض مواقفها يقلقان سكانها بالطائف
سبق

فوجئ سكان عمارة تمليك، تتكون من أربعة أدوار في مخطط البيعة بالطائف، بسقوط أجزاء من رخام الواجهة، كذلك هبوط في أرضية مواقف السيارات التابعة للعمارة نفسها. فيما حضر مندوبون عن الدفاع المدني، ووثقوا الحالة بمحضر رسمي.

بعض سكان تلك العمارة، الذين لم يمضِ على تملكهم بها والسكن أكثر من سبعة أشهر، وهم صالح بن سلطان السواط وعبدالعزيز السيالي وماجد الثبيتي وخالد الثبيتي، قالوا لـ"سبق": "اشترينا الشقق، وتملكناها من أحد المستثمرين، وهو صاحب العمارة، ولاحظنا بعد ذلك أن التشطيب غير جيد؛ إذ إن مواقف العمارة قبل أشهر عدة هبطت أرضيتها، ثم تساقطت أجزاء من رخام الواجهة اليوم، والباقي آيل للسقوط في أي لحظة".

وطالبوا بتشكيل لجنة من المحافظة والبلدية والصندوق العقاري والغرفة التجارية من أجل إيجاد حلول سريعة، محمِّلين البنك العقاري المسؤولية؛ كونه لم يكشف على العمارة قبل بيعها لهم.

20 مايو 2017 - 24 شعبان 1438
01:38 AM

سقوط رخام واجهة عمارة وهبوط بأرض مواقفها يقلقان سكانها بالطائف

الدفاع المدني وثَّق الحالة بمحضر.. ومطالبة بتكوين لجنة لإيجاد حلول سريعة

A A A
26
33,909

فوجئ سكان عمارة تمليك، تتكون من أربعة أدوار في مخطط البيعة بالطائف، بسقوط أجزاء من رخام الواجهة، كذلك هبوط في أرضية مواقف السيارات التابعة للعمارة نفسها. فيما حضر مندوبون عن الدفاع المدني، ووثقوا الحالة بمحضر رسمي.

بعض سكان تلك العمارة، الذين لم يمضِ على تملكهم بها والسكن أكثر من سبعة أشهر، وهم صالح بن سلطان السواط وعبدالعزيز السيالي وماجد الثبيتي وخالد الثبيتي، قالوا لـ"سبق": "اشترينا الشقق، وتملكناها من أحد المستثمرين، وهو صاحب العمارة، ولاحظنا بعد ذلك أن التشطيب غير جيد؛ إذ إن مواقف العمارة قبل أشهر عدة هبطت أرضيتها، ثم تساقطت أجزاء من رخام الواجهة اليوم، والباقي آيل للسقوط في أي لحظة".

وطالبوا بتشكيل لجنة من المحافظة والبلدية والصندوق العقاري والغرفة التجارية من أجل إيجاد حلول سريعة، محمِّلين البنك العقاري المسؤولية؛ كونه لم يكشف على العمارة قبل بيعها لهم.