شاهد..  طائرة الأمن تنقل جثمان الشهيد البركاتي بتوجيه ولي العهد

استشهد جراء تعرض نقطته الحدودية في جازان لإطلاق نار كثيف

بناءً على توجيه صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية -حفظه الله- قامت طائرة من أسطول القيادة العامة لطيران الأمن بنقل جثمان شهيد الواجب الجندي أول هاشم البركاتي إلى محافظة الليث، بعد أن استشهد جراء تعرض إحدى النقاط الحدودية في منطقة جازان لإطلاق نار كثيف.

وكان المتحدث الأمني لوزارة الداخلية صرح في وقت سابق اليوم "أنه عند الساعة السادسة وأربعين دقيقة من صباح اليوم، تعرضت إحدى النقاط الحدودية المتقدمة بقطاع الدائر في منطقة جازان لإطلاق نار كثيف ومقذوفات عسكرية عبر الحدود من عناصر حوثية تتحصن في مواقع جبلية مقابلة".

وأضاف المتحدث أنه "تم التعامل مع الموقف بما يقتضيه بمساندة من القوات البرية والسيطرة على الموقف، وقد نتج عن تبادل إطلاق النار استشهاد الجندي أول بحرس الحدود، هاشم عبيد محمد البركاتي، تغمده الله بواسع رحمته وتقبله في الشهداء".

اعلان
شاهد..  طائرة الأمن تنقل جثمان الشهيد البركاتي بتوجيه ولي العهد
سبق

بناءً على توجيه صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية -حفظه الله- قامت طائرة من أسطول القيادة العامة لطيران الأمن بنقل جثمان شهيد الواجب الجندي أول هاشم البركاتي إلى محافظة الليث، بعد أن استشهد جراء تعرض إحدى النقاط الحدودية في منطقة جازان لإطلاق نار كثيف.

وكان المتحدث الأمني لوزارة الداخلية صرح في وقت سابق اليوم "أنه عند الساعة السادسة وأربعين دقيقة من صباح اليوم، تعرضت إحدى النقاط الحدودية المتقدمة بقطاع الدائر في منطقة جازان لإطلاق نار كثيف ومقذوفات عسكرية عبر الحدود من عناصر حوثية تتحصن في مواقع جبلية مقابلة".

وأضاف المتحدث أنه "تم التعامل مع الموقف بما يقتضيه بمساندة من القوات البرية والسيطرة على الموقف، وقد نتج عن تبادل إطلاق النار استشهاد الجندي أول بحرس الحدود، هاشم عبيد محمد البركاتي، تغمده الله بواسع رحمته وتقبله في الشهداء".

31 ديسمبر 2016 - 2 ربيع الآخر 1438
09:13 PM

شاهد..  طائرة الأمن تنقل جثمان الشهيد البركاتي بتوجيه ولي العهد

استشهد جراء تعرض نقطته الحدودية في جازان لإطلاق نار كثيف

A A A
16
25,391

بناءً على توجيه صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية -حفظه الله- قامت طائرة من أسطول القيادة العامة لطيران الأمن بنقل جثمان شهيد الواجب الجندي أول هاشم البركاتي إلى محافظة الليث، بعد أن استشهد جراء تعرض إحدى النقاط الحدودية في منطقة جازان لإطلاق نار كثيف.

وكان المتحدث الأمني لوزارة الداخلية صرح في وقت سابق اليوم "أنه عند الساعة السادسة وأربعين دقيقة من صباح اليوم، تعرضت إحدى النقاط الحدودية المتقدمة بقطاع الدائر في منطقة جازان لإطلاق نار كثيف ومقذوفات عسكرية عبر الحدود من عناصر حوثية تتحصن في مواقع جبلية مقابلة".

وأضاف المتحدث أنه "تم التعامل مع الموقف بما يقتضيه بمساندة من القوات البرية والسيطرة على الموقف، وقد نتج عن تبادل إطلاق النار استشهاد الجندي أول بحرس الحدود، هاشم عبيد محمد البركاتي، تغمده الله بواسع رحمته وتقبله في الشهداء".