شاهد "فهد بن تركي" في جنازة والده .. "رابط جأش الحدود" يتعزّز بقياده القوات البرية

لقطة مؤثرة كان فيها متماسكاً تؤكّد حصافة القيادة في ترقيته إلى فريق واختياره للمنصب الرفيع

جاء الأمر الملكي الكريم بترقية اللواء الركن فهد بن تركي بن عبد العزيز آل سعود، إلى رتبة فريق ركن، وتعيينه قائداً للقوات البرية؛ ليعيد إلى الأذهان صورة مؤثرة للفريق الركن عندما شارك في جنازة والده الأمير تركي بن عبد العزيز؛ بلباسه العسكري؛ حيث عاد، حينها، من الحد الجنوبي؛ ليحضر جنازة والده.

ففي 12 نوفمبر 2016 عاد "فهد بن تركي" الذى كان يتقلّد حينها منصب "نائب قائد القوات البرية السعودية قائد وحدات المظليين والقوات الخاصّة"، من الحد الجنوبي؛ ليحضر جنازة والده، فرغم مرارة الفقد إلا أنه ظهر متماسكاً رابط الجأش خلال الجنازة التي تقدم مشيعيها، حينها، خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز؛ حيث غادر بعدها الأمير فهد بن تركي؛ ليحمل سلاحه مجدّداً ليحمي دينه ووطنه.

والأمير اللواء الركن فهد بن تركي بن عبدالعزيز آل سعود، التحق بالخدمة العسكرية بتاريخ 1/ 8/ 1403هـ ومُنح شهادة الدبلوم من مدرسة المشاه للجيش الأمريكي في قاعدة فورت بيننج - جورجيا في يوم 27/ 4/ 1984م الموافق 25/ 7/ 1404هـ.

وحصل على شهادة ماجستير في إدارة الأعمال الدولية (MIBA) من جامعة الولايات المتحدة الأمريكية الدولية في شهر يونيو من العام 1983م.

وحصل على شهادة البلوم بنجاح في الدورة التأسيسية لضباط المشاة من مدرسة المشاه للجيش الأمريكي في قاعدة فورت بيننج- جورجيا في يوم 13/ 9/ 1984م الموافق 17/ 12/ 1404هـ.

وتدرج في المناصب والقيادات، وصدر أمر الملكي الكريم قبل 4 أعوام بتعيينه نائباً لقائد القوات البرية قائداً لوحدات المظليين والقوات الخاصة بتاريخ 4/ 4/ 1434هـ .

وتولى قيادة العمليات الخاصة المشتركة في عاصفة الحزم وإعادة الأمل إلى أن صدر الأمر الملكي الكريم بتعيينه قائداً للقوات البرية الملكية السعودية.

اعلان
شاهد "فهد بن تركي" في جنازة والده .. "رابط جأش الحدود" يتعزّز بقياده القوات البرية
سبق

جاء الأمر الملكي الكريم بترقية اللواء الركن فهد بن تركي بن عبد العزيز آل سعود، إلى رتبة فريق ركن، وتعيينه قائداً للقوات البرية؛ ليعيد إلى الأذهان صورة مؤثرة للفريق الركن عندما شارك في جنازة والده الأمير تركي بن عبد العزيز؛ بلباسه العسكري؛ حيث عاد، حينها، من الحد الجنوبي؛ ليحضر جنازة والده.

ففي 12 نوفمبر 2016 عاد "فهد بن تركي" الذى كان يتقلّد حينها منصب "نائب قائد القوات البرية السعودية قائد وحدات المظليين والقوات الخاصّة"، من الحد الجنوبي؛ ليحضر جنازة والده، فرغم مرارة الفقد إلا أنه ظهر متماسكاً رابط الجأش خلال الجنازة التي تقدم مشيعيها، حينها، خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز؛ حيث غادر بعدها الأمير فهد بن تركي؛ ليحمل سلاحه مجدّداً ليحمي دينه ووطنه.

والأمير اللواء الركن فهد بن تركي بن عبدالعزيز آل سعود، التحق بالخدمة العسكرية بتاريخ 1/ 8/ 1403هـ ومُنح شهادة الدبلوم من مدرسة المشاه للجيش الأمريكي في قاعدة فورت بيننج - جورجيا في يوم 27/ 4/ 1984م الموافق 25/ 7/ 1404هـ.

وحصل على شهادة ماجستير في إدارة الأعمال الدولية (MIBA) من جامعة الولايات المتحدة الأمريكية الدولية في شهر يونيو من العام 1983م.

وحصل على شهادة البلوم بنجاح في الدورة التأسيسية لضباط المشاة من مدرسة المشاه للجيش الأمريكي في قاعدة فورت بيننج- جورجيا في يوم 13/ 9/ 1984م الموافق 17/ 12/ 1404هـ.

وتدرج في المناصب والقيادات، وصدر أمر الملكي الكريم قبل 4 أعوام بتعيينه نائباً لقائد القوات البرية قائداً لوحدات المظليين والقوات الخاصة بتاريخ 4/ 4/ 1434هـ .

وتولى قيادة العمليات الخاصة المشتركة في عاصفة الحزم وإعادة الأمل إلى أن صدر الأمر الملكي الكريم بتعيينه قائداً للقوات البرية الملكية السعودية.

23 إبريل 2017 - 26 رجب 1438
11:03 AM
اخر تعديل
19 يوليو 2018 - 6 ذو القعدة 1439
01:11 AM

شاهد "فهد بن تركي" في جنازة والده .. "رابط جأش الحدود" يتعزّز بقياده القوات البرية

لقطة مؤثرة كان فيها متماسكاً تؤكّد حصافة القيادة في ترقيته إلى فريق واختياره للمنصب الرفيع

A A A
18
97,304

جاء الأمر الملكي الكريم بترقية اللواء الركن فهد بن تركي بن عبد العزيز آل سعود، إلى رتبة فريق ركن، وتعيينه قائداً للقوات البرية؛ ليعيد إلى الأذهان صورة مؤثرة للفريق الركن عندما شارك في جنازة والده الأمير تركي بن عبد العزيز؛ بلباسه العسكري؛ حيث عاد، حينها، من الحد الجنوبي؛ ليحضر جنازة والده.

ففي 12 نوفمبر 2016 عاد "فهد بن تركي" الذى كان يتقلّد حينها منصب "نائب قائد القوات البرية السعودية قائد وحدات المظليين والقوات الخاصّة"، من الحد الجنوبي؛ ليحضر جنازة والده، فرغم مرارة الفقد إلا أنه ظهر متماسكاً رابط الجأش خلال الجنازة التي تقدم مشيعيها، حينها، خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز؛ حيث غادر بعدها الأمير فهد بن تركي؛ ليحمل سلاحه مجدّداً ليحمي دينه ووطنه.

والأمير اللواء الركن فهد بن تركي بن عبدالعزيز آل سعود، التحق بالخدمة العسكرية بتاريخ 1/ 8/ 1403هـ ومُنح شهادة الدبلوم من مدرسة المشاه للجيش الأمريكي في قاعدة فورت بيننج - جورجيا في يوم 27/ 4/ 1984م الموافق 25/ 7/ 1404هـ.

وحصل على شهادة ماجستير في إدارة الأعمال الدولية (MIBA) من جامعة الولايات المتحدة الأمريكية الدولية في شهر يونيو من العام 1983م.

وحصل على شهادة البلوم بنجاح في الدورة التأسيسية لضباط المشاة من مدرسة المشاه للجيش الأمريكي في قاعدة فورت بيننج- جورجيا في يوم 13/ 9/ 1984م الموافق 17/ 12/ 1404هـ.

وتدرج في المناصب والقيادات، وصدر أمر الملكي الكريم قبل 4 أعوام بتعيينه نائباً لقائد القوات البرية قائداً لوحدات المظليين والقوات الخاصة بتاريخ 4/ 4/ 1434هـ .

وتولى قيادة العمليات الخاصة المشتركة في عاصفة الحزم وإعادة الأمل إلى أن صدر الأمر الملكي الكريم بتعيينه قائداً للقوات البرية الملكية السعودية.