شاهد.. قارئ يوثق إهمال برج الاتصالات الوحيد بقريتهم في عفيف

وسط تخوُّف الأهالي من تعطُّله بعد أن أصبح مهملاً

 وثق أحد قراء "سبق" من أهالي مركز عبلاء الإهمال الذي يعانيه برج الاتصال الوحيد في قريتهم التابعة لمحافظة عفيف، وترك أبوابه مشرعة، وعدم استجابة شركة الاتصالات السعودية لنداءات أهالي القرية وخطابات المركز بتأمينه خوفًا من تعطُّله بسبب الغبار أو العبث في محتوياته.

 

وقال موثق الصور تركي العطاوي لـ"سبق" إن البرج يقع في مركز عبلاء غرب عفيف، وقد تُركت أبوابه والكابينة مشرعة؛ ما جعلها عرضة للأتربة والغبار ومأوى للحيوانات، وعرضة للعبث؛ ما سيؤدي لتعطله كليًّا في أي لحظة، بالرغم من سوء خدمة الإنترنت خلاله حاليًا، وذلك بالرغم من وقوعه على طريق الحجاز الحيوي.

 

وأضاف العطاوي بأن مركز القرية أبلغ شركة الاتصالات بهذا الخلل بخطابات عدة في وقت سابق دونما استجابة. مطالبًا الشركة بسرعة إغلاق أبواب البرج، وتأمينها، وتحسين خدمة البيانات التي يحتويها البرج.

اعلان
شاهد.. قارئ يوثق إهمال برج الاتصالات الوحيد بقريتهم في عفيف
سبق

 وثق أحد قراء "سبق" من أهالي مركز عبلاء الإهمال الذي يعانيه برج الاتصال الوحيد في قريتهم التابعة لمحافظة عفيف، وترك أبوابه مشرعة، وعدم استجابة شركة الاتصالات السعودية لنداءات أهالي القرية وخطابات المركز بتأمينه خوفًا من تعطُّله بسبب الغبار أو العبث في محتوياته.

 

وقال موثق الصور تركي العطاوي لـ"سبق" إن البرج يقع في مركز عبلاء غرب عفيف، وقد تُركت أبوابه والكابينة مشرعة؛ ما جعلها عرضة للأتربة والغبار ومأوى للحيوانات، وعرضة للعبث؛ ما سيؤدي لتعطله كليًّا في أي لحظة، بالرغم من سوء خدمة الإنترنت خلاله حاليًا، وذلك بالرغم من وقوعه على طريق الحجاز الحيوي.

 

وأضاف العطاوي بأن مركز القرية أبلغ شركة الاتصالات بهذا الخلل بخطابات عدة في وقت سابق دونما استجابة. مطالبًا الشركة بسرعة إغلاق أبواب البرج، وتأمينها، وتحسين خدمة البيانات التي يحتويها البرج.

27 سبتمبر 2016 - 26 ذو الحجة 1437
09:14 PM

وسط تخوُّف الأهالي من تعطُّله بعد أن أصبح مهملاً

شاهد.. قارئ يوثق إهمال برج الاتصالات الوحيد بقريتهم في عفيف

A A A
2
1,926

 وثق أحد قراء "سبق" من أهالي مركز عبلاء الإهمال الذي يعانيه برج الاتصال الوحيد في قريتهم التابعة لمحافظة عفيف، وترك أبوابه مشرعة، وعدم استجابة شركة الاتصالات السعودية لنداءات أهالي القرية وخطابات المركز بتأمينه خوفًا من تعطُّله بسبب الغبار أو العبث في محتوياته.

 

وقال موثق الصور تركي العطاوي لـ"سبق" إن البرج يقع في مركز عبلاء غرب عفيف، وقد تُركت أبوابه والكابينة مشرعة؛ ما جعلها عرضة للأتربة والغبار ومأوى للحيوانات، وعرضة للعبث؛ ما سيؤدي لتعطله كليًّا في أي لحظة، بالرغم من سوء خدمة الإنترنت خلاله حاليًا، وذلك بالرغم من وقوعه على طريق الحجاز الحيوي.

 

وأضاف العطاوي بأن مركز القرية أبلغ شركة الاتصالات بهذا الخلل بخطابات عدة في وقت سابق دونما استجابة. مطالبًا الشركة بسرعة إغلاق أبواب البرج، وتأمينها، وتحسين خدمة البيانات التي يحتويها البرج.