على جائزة الملك .. غرة جُمادى الآخرة آخر موعد للمشاركة في المسابقة المحلية القرآنية

تُقام في 18 رجب المقبل بالرياض

حدّدت الأمانة العامة لمسابقة القرآن الكريم المحلية والدولية بوزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد، غرة شهر جُمادى الآخرة المقبل آخر موعد  لاستقبال الراغبين في المشاركة بالدورة التاسعة عشرة للمسابقة المحلية على جائزة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان لحفظ القرآن الكريم للبنين والبنات التي تنظّمها أمانة المسابقة خلال المدة من  18 - 22 / 7 / 1438هـ  في مدينة الرياض.

 

 وأوضح الأمين العام لمسابقة القرآن الكريم المحلية والدولية، الدكتور منصور بن محمد السميح؛ أن المسابقة تتكوّن من خمسة فروع: الأول؛ حفظ القرآن الكريم كاملاً مع التلاوة والتجويد وتفسير مفردات القرآن كله. والثاني؛ حفظ القرآن الكريم كاملاً مع التلاوة والتجويد. والثالث؛ حفظ عشرين جزءاً متتالية مع التلاوة والتجويد. والرابع؛ حفظ عشرة أجزاء متتالية مع التلاوة والتجويد. والفرع الخامس؛ حفظ خمسة أجزاء متتالية مع التلاوة والتجويد.

 

وأوضح الدكتور السميح؛ أن شروط المشاركة في الجائزة أن يكون المتسابق أو المتسابقة سعوديي الجنسية, وألا يزيد عمر المتسابق زمن المسابقة على أربعة وعشرين عاماً، ولا يزيد عمر المتسابقة على خمسة وثلاثين عاماً, وألا يكون المتسابق مشاركاً في مسابقة الملك عبدالعزيز الدولية لحفظ القرآن الكريم وتلاوته وتفسيره, وأن يكون المتسابق أو المتسابقة قد فازا على مستوى منطقتهما, وألا تكون مشاركة المتسابق أو المتسابقة في فرع سبق لهما الاشتراك فيه، أو في أدنى منه، ويُستثنى من ذلك الفرعان الأول والثاني، فيحق تكرار المشاركة فيهما حال عدم الفوز مرة واحدة فقط , وأن يلتزم الفائز أو الفائزة بالمشاركة في أيّ مسابقة لحفظ القرآن الكريم ترى وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد مناسبة الترشيح لها.

 

وأهاب الدكتور السميح؛ بعموم المشاركين والمشاركات ضرورة إتقان الحفظ  وتجويد التلاوة، مؤكداً على الجميع أهمية الاستعداد لهذه الجائزة لمكانتها الكبيرة، ولأنها تحمل اسم خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز؛ لافتاً أنها بوابة الترشيح والمشاركة للمسابقات القرآنية الدولية.

اعلان
على جائزة الملك .. غرة جُمادى الآخرة آخر موعد للمشاركة في المسابقة المحلية القرآنية
سبق

حدّدت الأمانة العامة لمسابقة القرآن الكريم المحلية والدولية بوزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد، غرة شهر جُمادى الآخرة المقبل آخر موعد  لاستقبال الراغبين في المشاركة بالدورة التاسعة عشرة للمسابقة المحلية على جائزة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان لحفظ القرآن الكريم للبنين والبنات التي تنظّمها أمانة المسابقة خلال المدة من  18 - 22 / 7 / 1438هـ  في مدينة الرياض.

 

 وأوضح الأمين العام لمسابقة القرآن الكريم المحلية والدولية، الدكتور منصور بن محمد السميح؛ أن المسابقة تتكوّن من خمسة فروع: الأول؛ حفظ القرآن الكريم كاملاً مع التلاوة والتجويد وتفسير مفردات القرآن كله. والثاني؛ حفظ القرآن الكريم كاملاً مع التلاوة والتجويد. والثالث؛ حفظ عشرين جزءاً متتالية مع التلاوة والتجويد. والرابع؛ حفظ عشرة أجزاء متتالية مع التلاوة والتجويد. والفرع الخامس؛ حفظ خمسة أجزاء متتالية مع التلاوة والتجويد.

 

وأوضح الدكتور السميح؛ أن شروط المشاركة في الجائزة أن يكون المتسابق أو المتسابقة سعوديي الجنسية, وألا يزيد عمر المتسابق زمن المسابقة على أربعة وعشرين عاماً، ولا يزيد عمر المتسابقة على خمسة وثلاثين عاماً, وألا يكون المتسابق مشاركاً في مسابقة الملك عبدالعزيز الدولية لحفظ القرآن الكريم وتلاوته وتفسيره, وأن يكون المتسابق أو المتسابقة قد فازا على مستوى منطقتهما, وألا تكون مشاركة المتسابق أو المتسابقة في فرع سبق لهما الاشتراك فيه، أو في أدنى منه، ويُستثنى من ذلك الفرعان الأول والثاني، فيحق تكرار المشاركة فيهما حال عدم الفوز مرة واحدة فقط , وأن يلتزم الفائز أو الفائزة بالمشاركة في أيّ مسابقة لحفظ القرآن الكريم ترى وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد مناسبة الترشيح لها.

 

وأهاب الدكتور السميح؛ بعموم المشاركين والمشاركات ضرورة إتقان الحفظ  وتجويد التلاوة، مؤكداً على الجميع أهمية الاستعداد لهذه الجائزة لمكانتها الكبيرة، ولأنها تحمل اسم خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز؛ لافتاً أنها بوابة الترشيح والمشاركة للمسابقات القرآنية الدولية.

28 يناير 2017 - 30 ربيع الآخر 1438
10:24 AM

على جائزة الملك .. غرة جُمادى الآخرة آخر موعد للمشاركة في المسابقة المحلية القرآنية

تُقام في 18 رجب المقبل بالرياض

A A A
1
2,833

حدّدت الأمانة العامة لمسابقة القرآن الكريم المحلية والدولية بوزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد، غرة شهر جُمادى الآخرة المقبل آخر موعد  لاستقبال الراغبين في المشاركة بالدورة التاسعة عشرة للمسابقة المحلية على جائزة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان لحفظ القرآن الكريم للبنين والبنات التي تنظّمها أمانة المسابقة خلال المدة من  18 - 22 / 7 / 1438هـ  في مدينة الرياض.

 

 وأوضح الأمين العام لمسابقة القرآن الكريم المحلية والدولية، الدكتور منصور بن محمد السميح؛ أن المسابقة تتكوّن من خمسة فروع: الأول؛ حفظ القرآن الكريم كاملاً مع التلاوة والتجويد وتفسير مفردات القرآن كله. والثاني؛ حفظ القرآن الكريم كاملاً مع التلاوة والتجويد. والثالث؛ حفظ عشرين جزءاً متتالية مع التلاوة والتجويد. والرابع؛ حفظ عشرة أجزاء متتالية مع التلاوة والتجويد. والفرع الخامس؛ حفظ خمسة أجزاء متتالية مع التلاوة والتجويد.

 

وأوضح الدكتور السميح؛ أن شروط المشاركة في الجائزة أن يكون المتسابق أو المتسابقة سعوديي الجنسية, وألا يزيد عمر المتسابق زمن المسابقة على أربعة وعشرين عاماً، ولا يزيد عمر المتسابقة على خمسة وثلاثين عاماً, وألا يكون المتسابق مشاركاً في مسابقة الملك عبدالعزيز الدولية لحفظ القرآن الكريم وتلاوته وتفسيره, وأن يكون المتسابق أو المتسابقة قد فازا على مستوى منطقتهما, وألا تكون مشاركة المتسابق أو المتسابقة في فرع سبق لهما الاشتراك فيه، أو في أدنى منه، ويُستثنى من ذلك الفرعان الأول والثاني، فيحق تكرار المشاركة فيهما حال عدم الفوز مرة واحدة فقط , وأن يلتزم الفائز أو الفائزة بالمشاركة في أيّ مسابقة لحفظ القرآن الكريم ترى وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد مناسبة الترشيح لها.

 

وأهاب الدكتور السميح؛ بعموم المشاركين والمشاركات ضرورة إتقان الحفظ  وتجويد التلاوة، مؤكداً على الجميع أهمية الاستعداد لهذه الجائزة لمكانتها الكبيرة، ولأنها تحمل اسم خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز؛ لافتاً أنها بوابة الترشيح والمشاركة للمسابقات القرآنية الدولية.