عيد يجتمع برؤساء أندية الأولى ويناقش معهم مخصصات المالية

طالبوا بدعم بقيمة مليون ونصف في الفترة المقبلة

التقى رئيس الاتحاد العربي السعودي لكرة القدم في مقر الاتحاد بمجمع الأمير فيصل بن فهد الأولمبي بمدينة الرياض ببعض رؤساء أندية فرق الدرجة الأولى منها ( الوطني، الشعلة، الفيحاء، أحد، النجوم، ضمك، العروبة، الحزم، والطائي ) وذلك بحضور أمين عام الاتحاد، حيث تم مناقشة عدد من المواضيع التي تقدمت بها أندية الدرجة الأولى وفي طليعتها المخصصات المالية.

من جهته أشاد رئيس الاتحاد خلال الاجتماع بالجهود الكبيرة التي يبذلها رؤساء أندية الدرجة الأولى وتواصلهم الدائم والمستمر مع اتحاد الكرة، مثمناً حرصهم البالغ على أن تكون تطلعاتهم التطويرية منبثقة من رؤية وخطة الاتحاد الإستراتيجية، وهو ما يصب في مصلحة وتقدم كرة القدم السعودية.

وأضاف أن النشاط الكروي يحظى برعاية وعناية خاصة من حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان حفظه الله، وباهتمام مباشر من الأمير عبد الله بن مساعد رئيس الهيئة العامة للرياضة، والشواهد كثيرة على تطور الرياضة السعودية في مختلف أرجاء المملكة، بما فيها أندية الدرجة الأولى التي تعد الرافد الحقيقي للمواهب الكروية.

واستمع رئيس الاتحاد إلى مداخلات رؤساء الأندية الحاضرين للقاء، حيث عبر عن اعتزازه بكل ما تطرحه الأندية من رؤى مختلفة سواء كانت بالنقد أو الثناء، مؤكداً على أن عمله كرئيس للاتحاد يقتضي الاستماع إلى كل تلك المطالب والعمل على تحقيقها، مشيراً في السياق ذاته إلى أن هناك جهوداً بذلت في سبيل تعزيز الموارد المالية الخاصة بالاتحاد من خلال البحث عن الرعاة والشركاء لمواجهة المتطلبات المالية الكبيرة التي ترافق عمل الاتحاد سواءً مع الأندية من جهة أو المنتخبات الوطنية من جهة أخرى.

هذا وأوصت أندية الدرجة الأولى التي شاركت في الاجتماع برغبتها في ما يلي:

-دعم أندية الدرجة الأولى بمبلغ مليون وخمسمائة ألف ريال خلال المرحلة القادمة.

- تفعيل دور أندية الدرجة الأولى "المحترفة" في رابطة دوري المحترفين وفقاً للمادة 46 من النظام الأساسي للرابطة.

- النظر في المادة الخاصة بالحد الأدنى للرواتب من نظام الاحتراف، والحصة التضامنية للاعب.

اعلان
عيد يجتمع برؤساء أندية الأولى ويناقش معهم مخصصات المالية
سبق

التقى رئيس الاتحاد العربي السعودي لكرة القدم في مقر الاتحاد بمجمع الأمير فيصل بن فهد الأولمبي بمدينة الرياض ببعض رؤساء أندية فرق الدرجة الأولى منها ( الوطني، الشعلة، الفيحاء، أحد، النجوم، ضمك، العروبة، الحزم، والطائي ) وذلك بحضور أمين عام الاتحاد، حيث تم مناقشة عدد من المواضيع التي تقدمت بها أندية الدرجة الأولى وفي طليعتها المخصصات المالية.

من جهته أشاد رئيس الاتحاد خلال الاجتماع بالجهود الكبيرة التي يبذلها رؤساء أندية الدرجة الأولى وتواصلهم الدائم والمستمر مع اتحاد الكرة، مثمناً حرصهم البالغ على أن تكون تطلعاتهم التطويرية منبثقة من رؤية وخطة الاتحاد الإستراتيجية، وهو ما يصب في مصلحة وتقدم كرة القدم السعودية.

وأضاف أن النشاط الكروي يحظى برعاية وعناية خاصة من حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان حفظه الله، وباهتمام مباشر من الأمير عبد الله بن مساعد رئيس الهيئة العامة للرياضة، والشواهد كثيرة على تطور الرياضة السعودية في مختلف أرجاء المملكة، بما فيها أندية الدرجة الأولى التي تعد الرافد الحقيقي للمواهب الكروية.

واستمع رئيس الاتحاد إلى مداخلات رؤساء الأندية الحاضرين للقاء، حيث عبر عن اعتزازه بكل ما تطرحه الأندية من رؤى مختلفة سواء كانت بالنقد أو الثناء، مؤكداً على أن عمله كرئيس للاتحاد يقتضي الاستماع إلى كل تلك المطالب والعمل على تحقيقها، مشيراً في السياق ذاته إلى أن هناك جهوداً بذلت في سبيل تعزيز الموارد المالية الخاصة بالاتحاد من خلال البحث عن الرعاة والشركاء لمواجهة المتطلبات المالية الكبيرة التي ترافق عمل الاتحاد سواءً مع الأندية من جهة أو المنتخبات الوطنية من جهة أخرى.

هذا وأوصت أندية الدرجة الأولى التي شاركت في الاجتماع برغبتها في ما يلي:

-دعم أندية الدرجة الأولى بمبلغ مليون وخمسمائة ألف ريال خلال المرحلة القادمة.

- تفعيل دور أندية الدرجة الأولى "المحترفة" في رابطة دوري المحترفين وفقاً للمادة 46 من النظام الأساسي للرابطة.

- النظر في المادة الخاصة بالحد الأدنى للرواتب من نظام الاحتراف، والحصة التضامنية للاعب.

29 أغسطس 2016 - 26 ذو القعدة 1437
09:17 PM
اخر تعديل
07 فبراير 2017 - 10 جمادى الأول 1438
09:25 PM

عيد يجتمع برؤساء أندية الأولى ويناقش معهم مخصصات المالية

طالبوا بدعم بقيمة مليون ونصف في الفترة المقبلة

A A A
1
1,776

التقى رئيس الاتحاد العربي السعودي لكرة القدم في مقر الاتحاد بمجمع الأمير فيصل بن فهد الأولمبي بمدينة الرياض ببعض رؤساء أندية فرق الدرجة الأولى منها ( الوطني، الشعلة، الفيحاء، أحد، النجوم، ضمك، العروبة، الحزم، والطائي ) وذلك بحضور أمين عام الاتحاد، حيث تم مناقشة عدد من المواضيع التي تقدمت بها أندية الدرجة الأولى وفي طليعتها المخصصات المالية.

من جهته أشاد رئيس الاتحاد خلال الاجتماع بالجهود الكبيرة التي يبذلها رؤساء أندية الدرجة الأولى وتواصلهم الدائم والمستمر مع اتحاد الكرة، مثمناً حرصهم البالغ على أن تكون تطلعاتهم التطويرية منبثقة من رؤية وخطة الاتحاد الإستراتيجية، وهو ما يصب في مصلحة وتقدم كرة القدم السعودية.

وأضاف أن النشاط الكروي يحظى برعاية وعناية خاصة من حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان حفظه الله، وباهتمام مباشر من الأمير عبد الله بن مساعد رئيس الهيئة العامة للرياضة، والشواهد كثيرة على تطور الرياضة السعودية في مختلف أرجاء المملكة، بما فيها أندية الدرجة الأولى التي تعد الرافد الحقيقي للمواهب الكروية.

واستمع رئيس الاتحاد إلى مداخلات رؤساء الأندية الحاضرين للقاء، حيث عبر عن اعتزازه بكل ما تطرحه الأندية من رؤى مختلفة سواء كانت بالنقد أو الثناء، مؤكداً على أن عمله كرئيس للاتحاد يقتضي الاستماع إلى كل تلك المطالب والعمل على تحقيقها، مشيراً في السياق ذاته إلى أن هناك جهوداً بذلت في سبيل تعزيز الموارد المالية الخاصة بالاتحاد من خلال البحث عن الرعاة والشركاء لمواجهة المتطلبات المالية الكبيرة التي ترافق عمل الاتحاد سواءً مع الأندية من جهة أو المنتخبات الوطنية من جهة أخرى.

هذا وأوصت أندية الدرجة الأولى التي شاركت في الاجتماع برغبتها في ما يلي:

-دعم أندية الدرجة الأولى بمبلغ مليون وخمسمائة ألف ريال خلال المرحلة القادمة.

- تفعيل دور أندية الدرجة الأولى "المحترفة" في رابطة دوري المحترفين وفقاً للمادة 46 من النظام الأساسي للرابطة.

- النظر في المادة الخاصة بالحد الأدنى للرواتب من نظام الاحتراف، والحصة التضامنية للاعب.