فريق دفاع المعتقل "الدوسري" يزوره ويسلمه رسائل من عائلته

"بن قويد" لـ "سبق": استمرت 5 ساعات ويحتاج لمتابعة وعلاج

كشف محامي السجين  السعودي المعتقل في امريكا خالد الدوسري، سعود بن قويد، أن فريق الدفاع  تمكن من زيارته بمقر سجنه في ولاية إلينوي الأمريكية، وتم تسليمه رسائل خطية من عائلته وهو أول تواصل بعد انقطاع دام عامين.

 

وأضاف"بن قويد" لـ "سبق": أن فريق الدفاع المكلف والطبيب التقوا يوم أمس بخالد لمدة 5 ساعات، وجرى خلال الزيارة  الكشف الطبي وتقديم العلاج، كما تم تقييم حالته الصحية من قبل الطبيب والتأكيد على إدارة السجن بمتابعة حالته.

 

وتابع  "بن قويد": من المصاعب التي يعاني منها فريق الدفاع صعوبة التعامل مع خالد بسبب كثرة شرود الذهن والنسيان ، وهذا بسبب المرض النفسي، وعلاجه  هو الأهم بعد تدهور صحته الأشهر الماضية وتعرضه للتعذيب الجسدي والنفسي من إدارة السجن.

 

وأردف "بن قويد"، حسب ما ذكره طبيب فريق الدفاع بتقريره الطبي؛ فإن خالد يحتاج على الأقل لشهر إذا استمر بالعلاج والمتابعة حتى يتفاعل بشكل أكبر ويرجع كما كان، وهذا ما سنسعى له خلال الأيام القادمة.

 

وقال  "بن قويد"، إن السفير السعودي بواشنطن الأمير عبدالله بن فيصل تفاعل مع رسالته عن بعض العوائق لدى فريق الدفاع، جاء ذلك بناءً على توجيهاته السابقة له ولعائلة المعتقل بالتواصل معه مباشرة لمتابعة مجريات القضية، والذي بدوره وجه بحلها خلال ساعات قليلة، وذلك بقيام السفارة السعودية بمخاطبة إدارة السجن على متابعة حالة خالد الصحية، مشيراً إلى أن السفارة حالياً تسعى للضغط على المحامي السابق من أجل تسليم الملفات المهمة للسجن.

 

وجدّد المحامي نيابة عن عائلة السجين، شكرهم لحكومة خادم الحرمين الملك سلمان بن عبدالعزيز- حفظه الله، ممثلة في وزارة الخارجية وللأمير عبدالله بن فيصل وللسفارة بواشنطن على ما يبذلونه من اهتمامهم ومتابعتهم لقضية خالد، مؤكداً بأنه لا يزال يتمسك ببراءة خالد وعدم صحة الحكم الصادر الذي يقضي بالمؤبد.

 

يُذكر أن المعتقل الطالب السعودي خالد الدوسري يقضي عقوبة المؤبد بالسجن في الولايات المتحدة الأمريكية، بسبب تهم وجهت إليه، منها محاولة تفجير منزل الرئيس السابق بوش، وتفجير ملاهٍ وسدود أمريكية تقلصت في تهمة واحدة حيازة أسلحة دمار شامل.

اعلان
فريق دفاع المعتقل "الدوسري" يزوره ويسلمه رسائل من عائلته
سبق

كشف محامي السجين  السعودي المعتقل في امريكا خالد الدوسري، سعود بن قويد، أن فريق الدفاع  تمكن من زيارته بمقر سجنه في ولاية إلينوي الأمريكية، وتم تسليمه رسائل خطية من عائلته وهو أول تواصل بعد انقطاع دام عامين.

 

وأضاف"بن قويد" لـ "سبق": أن فريق الدفاع المكلف والطبيب التقوا يوم أمس بخالد لمدة 5 ساعات، وجرى خلال الزيارة  الكشف الطبي وتقديم العلاج، كما تم تقييم حالته الصحية من قبل الطبيب والتأكيد على إدارة السجن بمتابعة حالته.

 

وتابع  "بن قويد": من المصاعب التي يعاني منها فريق الدفاع صعوبة التعامل مع خالد بسبب كثرة شرود الذهن والنسيان ، وهذا بسبب المرض النفسي، وعلاجه  هو الأهم بعد تدهور صحته الأشهر الماضية وتعرضه للتعذيب الجسدي والنفسي من إدارة السجن.

 

وأردف "بن قويد"، حسب ما ذكره طبيب فريق الدفاع بتقريره الطبي؛ فإن خالد يحتاج على الأقل لشهر إذا استمر بالعلاج والمتابعة حتى يتفاعل بشكل أكبر ويرجع كما كان، وهذا ما سنسعى له خلال الأيام القادمة.

 

وقال  "بن قويد"، إن السفير السعودي بواشنطن الأمير عبدالله بن فيصل تفاعل مع رسالته عن بعض العوائق لدى فريق الدفاع، جاء ذلك بناءً على توجيهاته السابقة له ولعائلة المعتقل بالتواصل معه مباشرة لمتابعة مجريات القضية، والذي بدوره وجه بحلها خلال ساعات قليلة، وذلك بقيام السفارة السعودية بمخاطبة إدارة السجن على متابعة حالة خالد الصحية، مشيراً إلى أن السفارة حالياً تسعى للضغط على المحامي السابق من أجل تسليم الملفات المهمة للسجن.

 

وجدّد المحامي نيابة عن عائلة السجين، شكرهم لحكومة خادم الحرمين الملك سلمان بن عبدالعزيز- حفظه الله، ممثلة في وزارة الخارجية وللأمير عبدالله بن فيصل وللسفارة بواشنطن على ما يبذلونه من اهتمامهم ومتابعتهم لقضية خالد، مؤكداً بأنه لا يزال يتمسك ببراءة خالد وعدم صحة الحكم الصادر الذي يقضي بالمؤبد.

 

يُذكر أن المعتقل الطالب السعودي خالد الدوسري يقضي عقوبة المؤبد بالسجن في الولايات المتحدة الأمريكية، بسبب تهم وجهت إليه، منها محاولة تفجير منزل الرئيس السابق بوش، وتفجير ملاهٍ وسدود أمريكية تقلصت في تهمة واحدة حيازة أسلحة دمار شامل.

27 يوليو 2016 - 22 شوّال 1437
02:52 PM

فريق دفاع المعتقل "الدوسري" يزوره ويسلمه رسائل من عائلته

"بن قويد" لـ "سبق": استمرت 5 ساعات ويحتاج لمتابعة وعلاج

A A A
17
23,925

كشف محامي السجين  السعودي المعتقل في امريكا خالد الدوسري، سعود بن قويد، أن فريق الدفاع  تمكن من زيارته بمقر سجنه في ولاية إلينوي الأمريكية، وتم تسليمه رسائل خطية من عائلته وهو أول تواصل بعد انقطاع دام عامين.

 

وأضاف"بن قويد" لـ "سبق": أن فريق الدفاع المكلف والطبيب التقوا يوم أمس بخالد لمدة 5 ساعات، وجرى خلال الزيارة  الكشف الطبي وتقديم العلاج، كما تم تقييم حالته الصحية من قبل الطبيب والتأكيد على إدارة السجن بمتابعة حالته.

 

وتابع  "بن قويد": من المصاعب التي يعاني منها فريق الدفاع صعوبة التعامل مع خالد بسبب كثرة شرود الذهن والنسيان ، وهذا بسبب المرض النفسي، وعلاجه  هو الأهم بعد تدهور صحته الأشهر الماضية وتعرضه للتعذيب الجسدي والنفسي من إدارة السجن.

 

وأردف "بن قويد"، حسب ما ذكره طبيب فريق الدفاع بتقريره الطبي؛ فإن خالد يحتاج على الأقل لشهر إذا استمر بالعلاج والمتابعة حتى يتفاعل بشكل أكبر ويرجع كما كان، وهذا ما سنسعى له خلال الأيام القادمة.

 

وقال  "بن قويد"، إن السفير السعودي بواشنطن الأمير عبدالله بن فيصل تفاعل مع رسالته عن بعض العوائق لدى فريق الدفاع، جاء ذلك بناءً على توجيهاته السابقة له ولعائلة المعتقل بالتواصل معه مباشرة لمتابعة مجريات القضية، والذي بدوره وجه بحلها خلال ساعات قليلة، وذلك بقيام السفارة السعودية بمخاطبة إدارة السجن على متابعة حالة خالد الصحية، مشيراً إلى أن السفارة حالياً تسعى للضغط على المحامي السابق من أجل تسليم الملفات المهمة للسجن.

 

وجدّد المحامي نيابة عن عائلة السجين، شكرهم لحكومة خادم الحرمين الملك سلمان بن عبدالعزيز- حفظه الله، ممثلة في وزارة الخارجية وللأمير عبدالله بن فيصل وللسفارة بواشنطن على ما يبذلونه من اهتمامهم ومتابعتهم لقضية خالد، مؤكداً بأنه لا يزال يتمسك ببراءة خالد وعدم صحة الحكم الصادر الذي يقضي بالمؤبد.

 

يُذكر أن المعتقل الطالب السعودي خالد الدوسري يقضي عقوبة المؤبد بالسجن في الولايات المتحدة الأمريكية، بسبب تهم وجهت إليه، منها محاولة تفجير منزل الرئيس السابق بوش، وتفجير ملاهٍ وسدود أمريكية تقلصت في تهمة واحدة حيازة أسلحة دمار شامل.