قال في تغريدته: "أحياناً نرحل ليس حباً في الرحيل ولكن لا فائدة من البقاء"

الكويتي الحشان يلمح إلى رحيله عن الشباب

ألمح اللاعب الكويتي سيف الحشان، متوسط ميدان فريق الشباب إلى قرب رحيله عن النادي الشبابي، بعد موسم واحد فقط من ارتدائه قميص الليث الأبيض.

 

ونشر الحشان صورة له بقميص الفريق الشبابي عبر حسابه في موقع التواصل الاجتماعي "توتر"، وأرفقها بعبارة قال فيها: "أحياناً نرحل ليس حباً في الرحيل، ولكن لا فائدة من البقاء"، في إشارة على ما يبدو إلى قرب رحيله من النادي الشبابي.

 

وكان الحشان قد انضم إلى نادي الشباب في الموسم الماضي قادماً من نادي القادسية الكويتي، في صفقة أثارت غضب النادي الكويتي خصوصاً وأن اللاعب وقع على عقد انتقاله للشباب من دون علم إدارة ناديه.

 

اعلان
قال في تغريدته: "أحياناً نرحل ليس حباً في الرحيل ولكن لا فائدة من البقاء"
سبق

ألمح اللاعب الكويتي سيف الحشان، متوسط ميدان فريق الشباب إلى قرب رحيله عن النادي الشبابي، بعد موسم واحد فقط من ارتدائه قميص الليث الأبيض.

 

ونشر الحشان صورة له بقميص الفريق الشبابي عبر حسابه في موقع التواصل الاجتماعي "توتر"، وأرفقها بعبارة قال فيها: "أحياناً نرحل ليس حباً في الرحيل، ولكن لا فائدة من البقاء"، في إشارة على ما يبدو إلى قرب رحيله من النادي الشبابي.

 

وكان الحشان قد انضم إلى نادي الشباب في الموسم الماضي قادماً من نادي القادسية الكويتي، في صفقة أثارت غضب النادي الكويتي خصوصاً وأن اللاعب وقع على عقد انتقاله للشباب من دون علم إدارة ناديه.

 

30 أغسطس 2016 - 27 ذو القعدة 1437
05:10 PM

الكويتي الحشان يلمح إلى رحيله عن الشباب

قال في تغريدته: "أحياناً نرحل ليس حباً في الرحيل ولكن لا فائدة من البقاء"

A A A
8
25,759

ألمح اللاعب الكويتي سيف الحشان، متوسط ميدان فريق الشباب إلى قرب رحيله عن النادي الشبابي، بعد موسم واحد فقط من ارتدائه قميص الليث الأبيض.

 

ونشر الحشان صورة له بقميص الفريق الشبابي عبر حسابه في موقع التواصل الاجتماعي "توتر"، وأرفقها بعبارة قال فيها: "أحياناً نرحل ليس حباً في الرحيل، ولكن لا فائدة من البقاء"، في إشارة على ما يبدو إلى قرب رحيله من النادي الشبابي.

 

وكان الحشان قد انضم إلى نادي الشباب في الموسم الماضي قادماً من نادي القادسية الكويتي، في صفقة أثارت غضب النادي الكويتي خصوصاً وأن اللاعب وقع على عقد انتقاله للشباب من دون علم إدارة ناديه.