محافظ العارضة ينقل تعازي أمير جازان لأسرة الشهيد "الجابري"

استُشهد وهو يدافع عن دينه ومليكه ووطنه

قام اليوم محافظ العارضة نايف بن ناصر بن لبدة - بتوجيه من أمير منطقة جازان - بتقديم واجب العزاء في شهيد الوطن محمد فرحان علي الجابري، وذلك في منزل والده في قرية حنبت بجبل سلا.

ونقل ابن لبدة تعازي أمير المنطقة، الأمير محمد بن ناصر بن عبد العزيز، وتعازيه لوالد الشهيد وأسرته، منوهًا بالدور البطولي للشهيد محمد الجابري الذي استُشهد وهو يدافع عن دينه ومليكه ووطنه.

وبدوره، أعرب والد الشهيد عن شكره لأمير المنطقة ومحافظ العارضة على هذه التعزية، وأعرب عن فخره وأسرته بأن محمد استُشهد في سبيل الله وهو يحمي تراب الوطن، ويدافع عن قيادته ومقدساته.

والشهيد محمد الجابري متزوج، وله 4 أولاد، 3 أولاد وبنت، وكان مستأجرًا لأسرته سكنًا بمدينة نجران، وبعد استشهاده عادت أسرته لتقيم مع والده بقرية حنبت بجبل سلا. 

اعلان
محافظ العارضة ينقل تعازي أمير جازان لأسرة الشهيد "الجابري"
سبق

قام اليوم محافظ العارضة نايف بن ناصر بن لبدة - بتوجيه من أمير منطقة جازان - بتقديم واجب العزاء في شهيد الوطن محمد فرحان علي الجابري، وذلك في منزل والده في قرية حنبت بجبل سلا.

ونقل ابن لبدة تعازي أمير المنطقة، الأمير محمد بن ناصر بن عبد العزيز، وتعازيه لوالد الشهيد وأسرته، منوهًا بالدور البطولي للشهيد محمد الجابري الذي استُشهد وهو يدافع عن دينه ومليكه ووطنه.

وبدوره، أعرب والد الشهيد عن شكره لأمير المنطقة ومحافظ العارضة على هذه التعزية، وأعرب عن فخره وأسرته بأن محمد استُشهد في سبيل الله وهو يحمي تراب الوطن، ويدافع عن قيادته ومقدساته.

والشهيد محمد الجابري متزوج، وله 4 أولاد، 3 أولاد وبنت، وكان مستأجرًا لأسرته سكنًا بمدينة نجران، وبعد استشهاده عادت أسرته لتقيم مع والده بقرية حنبت بجبل سلا. 

11 يناير 2017 - 13 ربيع الآخر 1438
08:28 PM

استُشهد وهو يدافع عن دينه ومليكه ووطنه

محافظ العارضة ينقل تعازي أمير جازان لأسرة الشهيد "الجابري"

A A A
10
13,757

قام اليوم محافظ العارضة نايف بن ناصر بن لبدة - بتوجيه من أمير منطقة جازان - بتقديم واجب العزاء في شهيد الوطن محمد فرحان علي الجابري، وذلك في منزل والده في قرية حنبت بجبل سلا.

ونقل ابن لبدة تعازي أمير المنطقة، الأمير محمد بن ناصر بن عبد العزيز، وتعازيه لوالد الشهيد وأسرته، منوهًا بالدور البطولي للشهيد محمد الجابري الذي استُشهد وهو يدافع عن دينه ومليكه ووطنه.

وبدوره، أعرب والد الشهيد عن شكره لأمير المنطقة ومحافظ العارضة على هذه التعزية، وأعرب عن فخره وأسرته بأن محمد استُشهد في سبيل الله وهو يحمي تراب الوطن، ويدافع عن قيادته ومقدساته.

والشهيد محمد الجابري متزوج، وله 4 أولاد، 3 أولاد وبنت، وكان مستأجرًا لأسرته سكنًا بمدينة نجران، وبعد استشهاده عادت أسرته لتقيم مع والده بقرية حنبت بجبل سلا.