محكمة غامد الزناد بدون قاضٍ.. والأهالي يناشدون وزير العدل لتيسير مصالحهم

قالوا إنَّ معاناتهم امتدت لأكثر من 4 سنوات

اجتمع أعيان ومعرفو قرى محافظة غامد الزناد بشيخ قبيلتهم عثمان بن علي الزندي، لبحث مشكلتهم ومعاناتهم التي امتدت لأكثر من أربع سنوات، بسبب عدم وجود قاضٍ لمحكمة محافظة غامد الزناد، الأمر الذي أضرَّ بالأهالي وعطَّل مصالحهم.

 

وأفاد شيخ قبائل غامد الزناد عثمان بن علي الزندي أنَّه سبق وأن طالب بتزويد المحكمة بقاضٍ لأنَّ مصالح المواطنين تعطَّلت، إلا أنَّ ذلك لم يتم حتى الآن.

 

وقال عدد من عرفاء غامد الزناد: "وضع المحكمة قبل أربعين عاماً كان أفضل بكثير من وضعنا الحالي، حيث كان القاضي متواجداً على مدى السنين، والآن يتساءلون هل يعقل أربع سنوات والمحكمة بدون قاضٍ، وقضايا ومصالح المواطنين متعطلة؟.

 

وناشد الأعيان والأهالي وزير العدل بحل مشاكلهم وتخفيف معاناتهم بإيجاد قاض للمحكمة على وجه السرعة.

اعلان
محكمة غامد الزناد بدون قاضٍ.. والأهالي يناشدون وزير العدل لتيسير مصالحهم
سبق

اجتمع أعيان ومعرفو قرى محافظة غامد الزناد بشيخ قبيلتهم عثمان بن علي الزندي، لبحث مشكلتهم ومعاناتهم التي امتدت لأكثر من أربع سنوات، بسبب عدم وجود قاضٍ لمحكمة محافظة غامد الزناد، الأمر الذي أضرَّ بالأهالي وعطَّل مصالحهم.

 

وأفاد شيخ قبائل غامد الزناد عثمان بن علي الزندي أنَّه سبق وأن طالب بتزويد المحكمة بقاضٍ لأنَّ مصالح المواطنين تعطَّلت، إلا أنَّ ذلك لم يتم حتى الآن.

 

وقال عدد من عرفاء غامد الزناد: "وضع المحكمة قبل أربعين عاماً كان أفضل بكثير من وضعنا الحالي، حيث كان القاضي متواجداً على مدى السنين، والآن يتساءلون هل يعقل أربع سنوات والمحكمة بدون قاضٍ، وقضايا ومصالح المواطنين متعطلة؟.

 

وناشد الأعيان والأهالي وزير العدل بحل مشاكلهم وتخفيف معاناتهم بإيجاد قاض للمحكمة على وجه السرعة.

11 إبريل 2016 - 4 رجب 1437
10:47 PM

محكمة غامد الزناد بدون قاضٍ.. والأهالي يناشدون وزير العدل لتيسير مصالحهم

قالوا إنَّ معاناتهم امتدت لأكثر من 4 سنوات

A A A
4
4,917

اجتمع أعيان ومعرفو قرى محافظة غامد الزناد بشيخ قبيلتهم عثمان بن علي الزندي، لبحث مشكلتهم ومعاناتهم التي امتدت لأكثر من أربع سنوات، بسبب عدم وجود قاضٍ لمحكمة محافظة غامد الزناد، الأمر الذي أضرَّ بالأهالي وعطَّل مصالحهم.

 

وأفاد شيخ قبائل غامد الزناد عثمان بن علي الزندي أنَّه سبق وأن طالب بتزويد المحكمة بقاضٍ لأنَّ مصالح المواطنين تعطَّلت، إلا أنَّ ذلك لم يتم حتى الآن.

 

وقال عدد من عرفاء غامد الزناد: "وضع المحكمة قبل أربعين عاماً كان أفضل بكثير من وضعنا الحالي، حيث كان القاضي متواجداً على مدى السنين، والآن يتساءلون هل يعقل أربع سنوات والمحكمة بدون قاضٍ، وقضايا ومصالح المواطنين متعطلة؟.

 

وناشد الأعيان والأهالي وزير العدل بحل مشاكلهم وتخفيف معاناتهم بإيجاد قاض للمحكمة على وجه السرعة.