مع زيادة الإنتاج .. النفط يواصل هبوطه مقترباً من الـ 40

توقعات باستقرار سعره فوق حاجز 50 دولاراً للبرميل

واصلت أسعار النفط موجة الهبوط التي تتعرّض لها في الأيام الأخيرة؛ منخفضة عن حاجز 45 دولاراً للبرميل ومقتربة من حاجز الأربعين دولاراً، وذلك مع ارتفاع سعر صرف الدولار من ناحية واستمرار زيادة المعروض عن الطلب من ناحية أخرى.

 

ويؤكد خبراء ومحللون أن منحى الهبوط قصير الأجل، وأن النمو الاقتصادي العالمي قد يساعد على عودة ارتفاع أسعار النفط على المدى المتوسط.

 

ووصل سعر خام "برنت" القياسي في التعاملات الآسيوية، صباح الأربعاء، إلى 44.81 دولار للبرميل، بينما وصل سعر الخام الأميركي الخفيف إلى 42.87 دولار للبرميل.

 

ووفق "سكاي نيوز": هكذا تكون أسعار النفط في العقود الآجلة قد خسرت ما يصل إلى نحو 15 في المئة من قيمتها منذ أن وصلت إلى أعلى مستوياتها منتصف الشهر الماضي.

 

وفيما يجمع المحللون في سوق النفط، على أن معدل الأسعار المنطقي الذي يعكس توازن العرض والطلب هو 50 إلى 60 دولاراً للبرميل، يتوقع هؤلاء أن الأسعار قد تهبط في المدى القصير لتدور حول حاجز 40 دولاراً للبرميل.

 

لكن الأغلبية تستبعد هبوطاً إلى المستوى المتدني الذي وصلت إليه مطلع العام الحالي حين وصل سعر البرميل إلى 27 دولاراً، في أسوأ هبوط منذ بدأ منحى الهبوط في صيف 2014.

اعلان
مع زيادة الإنتاج .. النفط يواصل هبوطه مقترباً من الـ 40
سبق

واصلت أسعار النفط موجة الهبوط التي تتعرّض لها في الأيام الأخيرة؛ منخفضة عن حاجز 45 دولاراً للبرميل ومقتربة من حاجز الأربعين دولاراً، وذلك مع ارتفاع سعر صرف الدولار من ناحية واستمرار زيادة المعروض عن الطلب من ناحية أخرى.

 

ويؤكد خبراء ومحللون أن منحى الهبوط قصير الأجل، وأن النمو الاقتصادي العالمي قد يساعد على عودة ارتفاع أسعار النفط على المدى المتوسط.

 

ووصل سعر خام "برنت" القياسي في التعاملات الآسيوية، صباح الأربعاء، إلى 44.81 دولار للبرميل، بينما وصل سعر الخام الأميركي الخفيف إلى 42.87 دولار للبرميل.

 

ووفق "سكاي نيوز": هكذا تكون أسعار النفط في العقود الآجلة قد خسرت ما يصل إلى نحو 15 في المئة من قيمتها منذ أن وصلت إلى أعلى مستوياتها منتصف الشهر الماضي.

 

وفيما يجمع المحللون في سوق النفط، على أن معدل الأسعار المنطقي الذي يعكس توازن العرض والطلب هو 50 إلى 60 دولاراً للبرميل، يتوقع هؤلاء أن الأسعار قد تهبط في المدى القصير لتدور حول حاجز 40 دولاراً للبرميل.

 

لكن الأغلبية تستبعد هبوطاً إلى المستوى المتدني الذي وصلت إليه مطلع العام الحالي حين وصل سعر البرميل إلى 27 دولاراً، في أسوأ هبوط منذ بدأ منحى الهبوط في صيف 2014.

27 يوليو 2016 - 22 شوّال 1437
09:50 AM

توقعات باستقرار سعره فوق حاجز 50 دولاراً للبرميل

مع زيادة الإنتاج .. النفط يواصل هبوطه مقترباً من الـ 40

A A A
0
5,290

واصلت أسعار النفط موجة الهبوط التي تتعرّض لها في الأيام الأخيرة؛ منخفضة عن حاجز 45 دولاراً للبرميل ومقتربة من حاجز الأربعين دولاراً، وذلك مع ارتفاع سعر صرف الدولار من ناحية واستمرار زيادة المعروض عن الطلب من ناحية أخرى.

 

ويؤكد خبراء ومحللون أن منحى الهبوط قصير الأجل، وأن النمو الاقتصادي العالمي قد يساعد على عودة ارتفاع أسعار النفط على المدى المتوسط.

 

ووصل سعر خام "برنت" القياسي في التعاملات الآسيوية، صباح الأربعاء، إلى 44.81 دولار للبرميل، بينما وصل سعر الخام الأميركي الخفيف إلى 42.87 دولار للبرميل.

 

ووفق "سكاي نيوز": هكذا تكون أسعار النفط في العقود الآجلة قد خسرت ما يصل إلى نحو 15 في المئة من قيمتها منذ أن وصلت إلى أعلى مستوياتها منتصف الشهر الماضي.

 

وفيما يجمع المحللون في سوق النفط، على أن معدل الأسعار المنطقي الذي يعكس توازن العرض والطلب هو 50 إلى 60 دولاراً للبرميل، يتوقع هؤلاء أن الأسعار قد تهبط في المدى القصير لتدور حول حاجز 40 دولاراً للبرميل.

 

لكن الأغلبية تستبعد هبوطاً إلى المستوى المتدني الذي وصلت إليه مطلع العام الحالي حين وصل سعر البرميل إلى 27 دولاراً، في أسوأ هبوط منذ بدأ منحى الهبوط في صيف 2014.