"120 ملم" أغرقت "جازان" خلال 48 ساعة.. و"الأرصاد": أعلى من المعدل الطبيعي

"المزروعي" لـ "سبق": غير مسبوقة وتوقعات بامتدادها لجنوب المدينة ونجران

كشفت هيئة الأرصاد لـ"سبق" عن معدل الأمطار التي هطلت على منطقة جازان خلال الـ 48 ساعة الماضية، والتي تسببت في غرق الشوارع والمنازل وإجلاء العديد من الأسر، مشيرة إلى أنها وصلت إلى 120 ملم، موضحة أنها أعلى من المعدل الطبيعي نسبياً.
 
وقال المتحدث الرسمي للأرصاد حسين القحطاني لـ"سبق": "إن هذه الفترة من العام مطيرة على جنوب السعودية بصفة عامة، وبالأخص منطقة جازان"، مشيراً إلى أن كمية الأمطار التي هطلت على جازان أعلى من المعدل الطبيعي خلال الـ ٤٨ ساعة الماضية، وأن التوقعات لازالت تشير إلى استمرار هطول متفاوت للأمطار من خفيفة إلى متوسطة خلال الفترة المقبلة.
 
من جانبه قال مدير مركز التميز لأبحاث التغير المناخي، رئيس قسم الأرصاد بجامعة الملك عبدالعزيز، الدكتور منصور بن عطية المزروعي لـ"سبق": "كان من المتوقع هطول أمطار غزيرة على منطقة جازان خلال شهر يوليو من العام الحالي"، مشيراً إلى أن معدلات الأمطار السابقة في نفس الشهر كانت أقل ولم تكسر حاجز الـ120 ملم، حيث سجلت لعام 1995م 81.2 ملم، ولعام 2010م 54 ملم، ولعام 1994 سجلت 50 ملم".
 
ولفت إلى أن الحالة المطرية من المتوقع أن تمتد للمرتفعات الغربية حتى جنوب منطقة المدينة في أيام متفاوتة، وقد تشمل أجزاء من جنوب المملكة ومنها منطقة نجران.
 
وكانت أمطار غزيرة قد ضربت منطقة جازان خلال الأيام الماضية، ولاتزال مستمرة في الهطول، تسببت في غرق شاب نُقل إلى المستشفى بعد انتشاله، وإجلاء 29 أسرة، والعديد من الاحتجازات، وغرق للشوارع والمنازل بسبب سوء التصريف، وفشل مشاريع درء أخطار السيول والتي خصصت لها الدولة مئات الملايين خلال الأعوام الماضية.
 
وحذرت المديرية العامة للدفاع المدني المواطنين والمقيمين من مخاطر السيول والأمطار، مشددة على ضرورة تعاونهم، وعدم المجازفة بدخول الأودية وقت جريانها، والابتعاد عن مواقع تجمعات المياه ومصادر الكهرباء أثناء هطول الأمطار وجريان السيول.
 

اعلان
"120 ملم" أغرقت "جازان" خلال 48 ساعة.. و"الأرصاد": أعلى من المعدل الطبيعي
سبق

كشفت هيئة الأرصاد لـ"سبق" عن معدل الأمطار التي هطلت على منطقة جازان خلال الـ 48 ساعة الماضية، والتي تسببت في غرق الشوارع والمنازل وإجلاء العديد من الأسر، مشيرة إلى أنها وصلت إلى 120 ملم، موضحة أنها أعلى من المعدل الطبيعي نسبياً.
 
وقال المتحدث الرسمي للأرصاد حسين القحطاني لـ"سبق": "إن هذه الفترة من العام مطيرة على جنوب السعودية بصفة عامة، وبالأخص منطقة جازان"، مشيراً إلى أن كمية الأمطار التي هطلت على جازان أعلى من المعدل الطبيعي خلال الـ ٤٨ ساعة الماضية، وأن التوقعات لازالت تشير إلى استمرار هطول متفاوت للأمطار من خفيفة إلى متوسطة خلال الفترة المقبلة.
 
من جانبه قال مدير مركز التميز لأبحاث التغير المناخي، رئيس قسم الأرصاد بجامعة الملك عبدالعزيز، الدكتور منصور بن عطية المزروعي لـ"سبق": "كان من المتوقع هطول أمطار غزيرة على منطقة جازان خلال شهر يوليو من العام الحالي"، مشيراً إلى أن معدلات الأمطار السابقة في نفس الشهر كانت أقل ولم تكسر حاجز الـ120 ملم، حيث سجلت لعام 1995م 81.2 ملم، ولعام 2010م 54 ملم، ولعام 1994 سجلت 50 ملم".
 
ولفت إلى أن الحالة المطرية من المتوقع أن تمتد للمرتفعات الغربية حتى جنوب منطقة المدينة في أيام متفاوتة، وقد تشمل أجزاء من جنوب المملكة ومنها منطقة نجران.
 
وكانت أمطار غزيرة قد ضربت منطقة جازان خلال الأيام الماضية، ولاتزال مستمرة في الهطول، تسببت في غرق شاب نُقل إلى المستشفى بعد انتشاله، وإجلاء 29 أسرة، والعديد من الاحتجازات، وغرق للشوارع والمنازل بسبب سوء التصريف، وفشل مشاريع درء أخطار السيول والتي خصصت لها الدولة مئات الملايين خلال الأعوام الماضية.
 
وحذرت المديرية العامة للدفاع المدني المواطنين والمقيمين من مخاطر السيول والأمطار، مشددة على ضرورة تعاونهم، وعدم المجازفة بدخول الأودية وقت جريانها، والابتعاد عن مواقع تجمعات المياه ومصادر الكهرباء أثناء هطول الأمطار وجريان السيول.
 

31 يوليو 2016 - 26 شوّال 1437
10:07 PM

"المزروعي" لـ "سبق": غير مسبوقة وتوقعات بامتدادها لجنوب المدينة ونجران

"120 ملم" أغرقت "جازان" خلال 48 ساعة.. و"الأرصاد": أعلى من المعدل الطبيعي

A A A
10
21,462

كشفت هيئة الأرصاد لـ"سبق" عن معدل الأمطار التي هطلت على منطقة جازان خلال الـ 48 ساعة الماضية، والتي تسببت في غرق الشوارع والمنازل وإجلاء العديد من الأسر، مشيرة إلى أنها وصلت إلى 120 ملم، موضحة أنها أعلى من المعدل الطبيعي نسبياً.
 
وقال المتحدث الرسمي للأرصاد حسين القحطاني لـ"سبق": "إن هذه الفترة من العام مطيرة على جنوب السعودية بصفة عامة، وبالأخص منطقة جازان"، مشيراً إلى أن كمية الأمطار التي هطلت على جازان أعلى من المعدل الطبيعي خلال الـ ٤٨ ساعة الماضية، وأن التوقعات لازالت تشير إلى استمرار هطول متفاوت للأمطار من خفيفة إلى متوسطة خلال الفترة المقبلة.
 
من جانبه قال مدير مركز التميز لأبحاث التغير المناخي، رئيس قسم الأرصاد بجامعة الملك عبدالعزيز، الدكتور منصور بن عطية المزروعي لـ"سبق": "كان من المتوقع هطول أمطار غزيرة على منطقة جازان خلال شهر يوليو من العام الحالي"، مشيراً إلى أن معدلات الأمطار السابقة في نفس الشهر كانت أقل ولم تكسر حاجز الـ120 ملم، حيث سجلت لعام 1995م 81.2 ملم، ولعام 2010م 54 ملم، ولعام 1994 سجلت 50 ملم".
 
ولفت إلى أن الحالة المطرية من المتوقع أن تمتد للمرتفعات الغربية حتى جنوب منطقة المدينة في أيام متفاوتة، وقد تشمل أجزاء من جنوب المملكة ومنها منطقة نجران.
 
وكانت أمطار غزيرة قد ضربت منطقة جازان خلال الأيام الماضية، ولاتزال مستمرة في الهطول، تسببت في غرق شاب نُقل إلى المستشفى بعد انتشاله، وإجلاء 29 أسرة، والعديد من الاحتجازات، وغرق للشوارع والمنازل بسبب سوء التصريف، وفشل مشاريع درء أخطار السيول والتي خصصت لها الدولة مئات الملايين خلال الأعوام الماضية.
 
وحذرت المديرية العامة للدفاع المدني المواطنين والمقيمين من مخاطر السيول والأمطار، مشددة على ضرورة تعاونهم، وعدم المجازفة بدخول الأودية وقت جريانها، والابتعاد عن مواقع تجمعات المياه ومصادر الكهرباء أثناء هطول الأمطار وجريان السيول.