1.5 مليون دولار

 قررت شركة "آبل" تخفيض راتب "تيم كوك" الرئيس التنفيذي للشركة، وذلك "لفشله في تحقيق الإيرادات والأرباح المرجوة"، رغم تحقيق الشركة مبيعات وصلت إلى "215,5" مليون دولار خلال عام 2016.

وظهرت مذكرة تداولتها وسائل إعلام تفيد باقتطاع نحو "1.53" مليون دولار من راتب "كوك" في عام 2016 مقارنة بالعام 2015؛ حيث انخفض راتبه من 10.3 مليون دولار إلى 8.75 مليون دولار.

وبحسب "دايلي ميل" فإن هذا التخفيض لم يؤثر فقط على كوك، بل عانى عدد من المديرين التنفيذيين الآخرين رفيعي المستوى أيضاً من تبعات أول تراجع للعائدات السنوية لشركة آبل منذ 15 عاماً.

وكشفت المذكرة التي نشرتها "وول ستريت جورنال" لأول مرة أيضاً مدى الضرر الذي تعرضت له الشركة؛ إذ كانت مبيعاتها السنوية أقل 3.7% من هدفها المرجو بتحقيق "223.6" مليار دولار، بينما كان الدخل التشغيلي أقل "0.5٪" من الهدف المرجو بتحقيق "60.3" مليار دولار.

اعلان
1.5 مليون دولار
سبق

 قررت شركة "آبل" تخفيض راتب "تيم كوك" الرئيس التنفيذي للشركة، وذلك "لفشله في تحقيق الإيرادات والأرباح المرجوة"، رغم تحقيق الشركة مبيعات وصلت إلى "215,5" مليون دولار خلال عام 2016.

وظهرت مذكرة تداولتها وسائل إعلام تفيد باقتطاع نحو "1.53" مليون دولار من راتب "كوك" في عام 2016 مقارنة بالعام 2015؛ حيث انخفض راتبه من 10.3 مليون دولار إلى 8.75 مليون دولار.

وبحسب "دايلي ميل" فإن هذا التخفيض لم يؤثر فقط على كوك، بل عانى عدد من المديرين التنفيذيين الآخرين رفيعي المستوى أيضاً من تبعات أول تراجع للعائدات السنوية لشركة آبل منذ 15 عاماً.

وكشفت المذكرة التي نشرتها "وول ستريت جورنال" لأول مرة أيضاً مدى الضرر الذي تعرضت له الشركة؛ إذ كانت مبيعاتها السنوية أقل 3.7% من هدفها المرجو بتحقيق "223.6" مليار دولار، بينما كان الدخل التشغيلي أقل "0.5٪" من الهدف المرجو بتحقيق "60.3" مليار دولار.

08 يناير 2017 - 10 ربيع الآخر 1438
12:14 AM

1.5 مليون دولار

A A A
7
5,456

 قررت شركة "آبل" تخفيض راتب "تيم كوك" الرئيس التنفيذي للشركة، وذلك "لفشله في تحقيق الإيرادات والأرباح المرجوة"، رغم تحقيق الشركة مبيعات وصلت إلى "215,5" مليون دولار خلال عام 2016.

وظهرت مذكرة تداولتها وسائل إعلام تفيد باقتطاع نحو "1.53" مليون دولار من راتب "كوك" في عام 2016 مقارنة بالعام 2015؛ حيث انخفض راتبه من 10.3 مليون دولار إلى 8.75 مليون دولار.

وبحسب "دايلي ميل" فإن هذا التخفيض لم يؤثر فقط على كوك، بل عانى عدد من المديرين التنفيذيين الآخرين رفيعي المستوى أيضاً من تبعات أول تراجع للعائدات السنوية لشركة آبل منذ 15 عاماً.

وكشفت المذكرة التي نشرتها "وول ستريت جورنال" لأول مرة أيضاً مدى الضرر الذي تعرضت له الشركة؛ إذ كانت مبيعاتها السنوية أقل 3.7% من هدفها المرجو بتحقيق "223.6" مليار دولار، بينما كان الدخل التشغيلي أقل "0.5٪" من الهدف المرجو بتحقيق "60.3" مليار دولار.