ميلانيا ترامب تقتني لوحة التشكيلية السعودية فاطمة النمر "المحبة والسلام"

النمر لـ"سبق": أعتبره دليلاً على تطوُّر قدرات المرأة في السعودية

أثنت السيدة الأمريكية الأولى ميلانيا ترامب على إمكانات المرأة السعودية، وقدرتها على تطويع الفنون للتعبير عن ذاتها. وطلبت ميلانيا أثناء تجوالها في معرض "مسك"، الذي أُقيم في العاصمة الرياض على هامش الفعاليات المصاحبة لزيارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب للعاصمة "الرياض"، اقتناء لوحة تشكيلية للفنانة السعودية فاطمة النمر، أطلقت عليها اسم "المحبة والسلام".
 
  وعبَّرت فاطمة عن سعادتها برغبة ميلانيا اقتناء لوحتها، وقالت في تصريح إلى "سبق": "اللوحة تعبِّر عن الجهود التي تبذلها المرأة السعودية في موسم الحج كل عام، وتحديدًا في مجال الطوافة". مشيرة إلى أن "زوجة الرئيس الأمريكي أبدت إعجابها الكبير باللوحة، وطلبت من المسؤولين في المعرض اقتناءها كذكرى للزيارة إلى المملكة العربية السعودية، وقد لبوا رغبتها".
 
  وأضافت: "السيدة ميلانيا أبدت إعجابها الكبير بقدرات المرأة السعودية، وقالت أثناء تجوالها في المعرض إنها تلحظ وجود كفاءات فنية نسائية واعدة، تبشر بالأمل، وذلك من خلال أعمالهن الفنية التي شهدها المعرض، كما أكدت أنها تتوقع مستقبلاً باهرًا للفنانات السعوديات على المستويين المحلي والدولي في التعبير عن أنفسهن من خلال الفنون المختلفة، ومن بينها الفن التشكيلي".
 

  وأوضحت أن "اقتناء ميلانيا لوحتي يعد دليلاً على ما وصلت له الفنانة السعودية من تقدم ملحوظ في تطوير ذاتها وإمكاناتها". مشيرة إلى أن هذا الأمر "سيكون حافزًا لي على إنتاج أعمال جديدة، تعبّر أكثر عن المرأة السعودية وجوانب حياتها، وتؤكد للجميع أن هذه المرأة هنا في المملكة العربية السعودية تتمتع بالكثير من المميزات والخصال التي تجعلها معتزة بدينها ووطنها وتاريخها".
 
  وأشارت إلى أنها استغرقت في رسم لوحة "المحبة والسلام" قرابة ستة أشهر، وقالت: "مقاس اللوحة متر في متر تقريبًا، واستخدمت فيها الألوان اكرلكس. وقد حرصت أثناء رسمها على أن تعبّر وبصدق عن الجهود التي تبذلها المرأة السعودية في موسم الحج؛ للتسهيل على الحجاج أداء المشاعر بيُسر وسهولة في الأراضي المقدسة".
 
  يُشار إلى أن الفنانة فاطمة النمر تحترف الفن التشكيلي منذ 20 عامًا، وسبق لها أن شاركت في عدد من المعارض المحلية والدولية، منها معارض في السويد، والهند والشارقة، وقدمت فيها لوحات، حظيت بإعجاب الحضور.
 
وكانت ميلانيا قد غردت في وقت سابق على موقع تويتر عقب زيارة لها لشركة جنرال إلكتريك السعودية في الرياض قائلة: "استمتعت بالحديث مع النساء العاملات المدهشات في مركز خدمة جنرال إلكتريك في السعودية. هناك خطوات عظيمة يتم اتخاذها نحو تمكين المرأة". وزارت ميلانيا في وقت سابق المدرسة الأمريكية الدولية في الرياض، ووزعت كتبًا. والمدرسة على عكس معظم المدارس الأخرى الموجودة في السعودية المحافظة، يدرس بها طلاب وطالبات من مختلف الجنسيات. 
 
 

قمة العزم قمة الرياض القمة العربية الإسلامية الأمريكية
اعلان
ميلانيا ترامب تقتني لوحة التشكيلية السعودية فاطمة النمر "المحبة والسلام"
سبق

أثنت السيدة الأمريكية الأولى ميلانيا ترامب على إمكانات المرأة السعودية، وقدرتها على تطويع الفنون للتعبير عن ذاتها. وطلبت ميلانيا أثناء تجوالها في معرض "مسك"، الذي أُقيم في العاصمة الرياض على هامش الفعاليات المصاحبة لزيارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب للعاصمة "الرياض"، اقتناء لوحة تشكيلية للفنانة السعودية فاطمة النمر، أطلقت عليها اسم "المحبة والسلام".
 
  وعبَّرت فاطمة عن سعادتها برغبة ميلانيا اقتناء لوحتها، وقالت في تصريح إلى "سبق": "اللوحة تعبِّر عن الجهود التي تبذلها المرأة السعودية في موسم الحج كل عام، وتحديدًا في مجال الطوافة". مشيرة إلى أن "زوجة الرئيس الأمريكي أبدت إعجابها الكبير باللوحة، وطلبت من المسؤولين في المعرض اقتناءها كذكرى للزيارة إلى المملكة العربية السعودية، وقد لبوا رغبتها".
 
  وأضافت: "السيدة ميلانيا أبدت إعجابها الكبير بقدرات المرأة السعودية، وقالت أثناء تجوالها في المعرض إنها تلحظ وجود كفاءات فنية نسائية واعدة، تبشر بالأمل، وذلك من خلال أعمالهن الفنية التي شهدها المعرض، كما أكدت أنها تتوقع مستقبلاً باهرًا للفنانات السعوديات على المستويين المحلي والدولي في التعبير عن أنفسهن من خلال الفنون المختلفة، ومن بينها الفن التشكيلي".
 

  وأوضحت أن "اقتناء ميلانيا لوحتي يعد دليلاً على ما وصلت له الفنانة السعودية من تقدم ملحوظ في تطوير ذاتها وإمكاناتها". مشيرة إلى أن هذا الأمر "سيكون حافزًا لي على إنتاج أعمال جديدة، تعبّر أكثر عن المرأة السعودية وجوانب حياتها، وتؤكد للجميع أن هذه المرأة هنا في المملكة العربية السعودية تتمتع بالكثير من المميزات والخصال التي تجعلها معتزة بدينها ووطنها وتاريخها".
 
  وأشارت إلى أنها استغرقت في رسم لوحة "المحبة والسلام" قرابة ستة أشهر، وقالت: "مقاس اللوحة متر في متر تقريبًا، واستخدمت فيها الألوان اكرلكس. وقد حرصت أثناء رسمها على أن تعبّر وبصدق عن الجهود التي تبذلها المرأة السعودية في موسم الحج؛ للتسهيل على الحجاج أداء المشاعر بيُسر وسهولة في الأراضي المقدسة".
 
  يُشار إلى أن الفنانة فاطمة النمر تحترف الفن التشكيلي منذ 20 عامًا، وسبق لها أن شاركت في عدد من المعارض المحلية والدولية، منها معارض في السويد، والهند والشارقة، وقدمت فيها لوحات، حظيت بإعجاب الحضور.
 
وكانت ميلانيا قد غردت في وقت سابق على موقع تويتر عقب زيارة لها لشركة جنرال إلكتريك السعودية في الرياض قائلة: "استمتعت بالحديث مع النساء العاملات المدهشات في مركز خدمة جنرال إلكتريك في السعودية. هناك خطوات عظيمة يتم اتخاذها نحو تمكين المرأة". وزارت ميلانيا في وقت سابق المدرسة الأمريكية الدولية في الرياض، ووزعت كتبًا. والمدرسة على عكس معظم المدارس الأخرى الموجودة في السعودية المحافظة، يدرس بها طلاب وطالبات من مختلف الجنسيات. 
 
 

22 مايو 2017 - 26 شعبان 1438
11:54 PM
اخر تعديل
25 سبتمبر 2017 - 5 محرّم 1439
08:53 AM

ميلانيا ترامب تقتني لوحة التشكيلية السعودية فاطمة النمر "المحبة والسلام"

النمر لـ"سبق": أعتبره دليلاً على تطوُّر قدرات المرأة في السعودية

A A A
10
96,001

أثنت السيدة الأمريكية الأولى ميلانيا ترامب على إمكانات المرأة السعودية، وقدرتها على تطويع الفنون للتعبير عن ذاتها. وطلبت ميلانيا أثناء تجوالها في معرض "مسك"، الذي أُقيم في العاصمة الرياض على هامش الفعاليات المصاحبة لزيارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب للعاصمة "الرياض"، اقتناء لوحة تشكيلية للفنانة السعودية فاطمة النمر، أطلقت عليها اسم "المحبة والسلام".
 
  وعبَّرت فاطمة عن سعادتها برغبة ميلانيا اقتناء لوحتها، وقالت في تصريح إلى "سبق": "اللوحة تعبِّر عن الجهود التي تبذلها المرأة السعودية في موسم الحج كل عام، وتحديدًا في مجال الطوافة". مشيرة إلى أن "زوجة الرئيس الأمريكي أبدت إعجابها الكبير باللوحة، وطلبت من المسؤولين في المعرض اقتناءها كذكرى للزيارة إلى المملكة العربية السعودية، وقد لبوا رغبتها".
 
  وأضافت: "السيدة ميلانيا أبدت إعجابها الكبير بقدرات المرأة السعودية، وقالت أثناء تجوالها في المعرض إنها تلحظ وجود كفاءات فنية نسائية واعدة، تبشر بالأمل، وذلك من خلال أعمالهن الفنية التي شهدها المعرض، كما أكدت أنها تتوقع مستقبلاً باهرًا للفنانات السعوديات على المستويين المحلي والدولي في التعبير عن أنفسهن من خلال الفنون المختلفة، ومن بينها الفن التشكيلي".
 

  وأوضحت أن "اقتناء ميلانيا لوحتي يعد دليلاً على ما وصلت له الفنانة السعودية من تقدم ملحوظ في تطوير ذاتها وإمكاناتها". مشيرة إلى أن هذا الأمر "سيكون حافزًا لي على إنتاج أعمال جديدة، تعبّر أكثر عن المرأة السعودية وجوانب حياتها، وتؤكد للجميع أن هذه المرأة هنا في المملكة العربية السعودية تتمتع بالكثير من المميزات والخصال التي تجعلها معتزة بدينها ووطنها وتاريخها".
 
  وأشارت إلى أنها استغرقت في رسم لوحة "المحبة والسلام" قرابة ستة أشهر، وقالت: "مقاس اللوحة متر في متر تقريبًا، واستخدمت فيها الألوان اكرلكس. وقد حرصت أثناء رسمها على أن تعبّر وبصدق عن الجهود التي تبذلها المرأة السعودية في موسم الحج؛ للتسهيل على الحجاج أداء المشاعر بيُسر وسهولة في الأراضي المقدسة".
 
  يُشار إلى أن الفنانة فاطمة النمر تحترف الفن التشكيلي منذ 20 عامًا، وسبق لها أن شاركت في عدد من المعارض المحلية والدولية، منها معارض في السويد، والهند والشارقة، وقدمت فيها لوحات، حظيت بإعجاب الحضور.
 
وكانت ميلانيا قد غردت في وقت سابق على موقع تويتر عقب زيارة لها لشركة جنرال إلكتريك السعودية في الرياض قائلة: "استمتعت بالحديث مع النساء العاملات المدهشات في مركز خدمة جنرال إلكتريك في السعودية. هناك خطوات عظيمة يتم اتخاذها نحو تمكين المرأة". وزارت ميلانيا في وقت سابق المدرسة الأمريكية الدولية في الرياض، ووزعت كتبًا. والمدرسة على عكس معظم المدارس الأخرى الموجودة في السعودية المحافظة، يدرس بها طلاب وطالبات من مختلف الجنسيات.