فيديو جريمة هزت العراق.. أم ترمي طفليها في نهر دجلة!

جلس الأب يبكي بصوت عالٍ.. وفرق الإنقاذ تبحث عن جثتَي الطفلين

هل يمكن أن يصل الانتقام إلى فلذات الأكباد، خاصة إذا كان المنتقم هو الأم؟ حيث وثّقت إحدى كاميرات المراقبة قيام سيدة عراقية بإلقاء طفليها بنهر دجلة، في جريمة بشعة هزت الرأي العام في العراق.

وحسب موقع "روسيا اليوم"، قال رواد مواقع التواصل إن مكان الحادثة هو جسر الأئمة، الذي يربط بين منطقتَي الكاظمية والأعظمية المتاخمتين لنهر دجلة في بغداد.

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي الفيديو، الذي يبدو أنه تم تصويره مساء يوم الجمعة، حيث قال بعضهم إنه لسيدة أقدمت على فعلتها بسبب خلافات مع طليقها والد الطفلين.

على أثر ذلك، قامت قوات الأمن بالقبض على السيدة، التي اعترفت بعد التحقيق معها بفعلتها، قائلة إنها فعلت ذلك نتيجة خلافات مع طليقها.

كما انتشر فيديو مؤثر لوالد الطفلين من موقع الحادثة، حيث كان يبكي بصوت عالٍ على طفليه، بينما كانت فرق الإنقاذ تبحث عن جثتَي الطفلين.

العراق
اعلان
فيديو جريمة هزت العراق.. أم ترمي طفليها في نهر دجلة!
سبق

هل يمكن أن يصل الانتقام إلى فلذات الأكباد، خاصة إذا كان المنتقم هو الأم؟ حيث وثّقت إحدى كاميرات المراقبة قيام سيدة عراقية بإلقاء طفليها بنهر دجلة، في جريمة بشعة هزت الرأي العام في العراق.

وحسب موقع "روسيا اليوم"، قال رواد مواقع التواصل إن مكان الحادثة هو جسر الأئمة، الذي يربط بين منطقتَي الكاظمية والأعظمية المتاخمتين لنهر دجلة في بغداد.

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي الفيديو، الذي يبدو أنه تم تصويره مساء يوم الجمعة، حيث قال بعضهم إنه لسيدة أقدمت على فعلتها بسبب خلافات مع طليقها والد الطفلين.

على أثر ذلك، قامت قوات الأمن بالقبض على السيدة، التي اعترفت بعد التحقيق معها بفعلتها، قائلة إنها فعلت ذلك نتيجة خلافات مع طليقها.

كما انتشر فيديو مؤثر لوالد الطفلين من موقع الحادثة، حيث كان يبكي بصوت عالٍ على طفليه، بينما كانت فرق الإنقاذ تبحث عن جثتَي الطفلين.

18 أكتوبر 2020 - 1 ربيع الأول 1442
01:08 PM

فيديو جريمة هزت العراق.. أم ترمي طفليها في نهر دجلة!

جلس الأب يبكي بصوت عالٍ.. وفرق الإنقاذ تبحث عن جثتَي الطفلين

A A A
9
14,521

هل يمكن أن يصل الانتقام إلى فلذات الأكباد، خاصة إذا كان المنتقم هو الأم؟ حيث وثّقت إحدى كاميرات المراقبة قيام سيدة عراقية بإلقاء طفليها بنهر دجلة، في جريمة بشعة هزت الرأي العام في العراق.

وحسب موقع "روسيا اليوم"، قال رواد مواقع التواصل إن مكان الحادثة هو جسر الأئمة، الذي يربط بين منطقتَي الكاظمية والأعظمية المتاخمتين لنهر دجلة في بغداد.

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي الفيديو، الذي يبدو أنه تم تصويره مساء يوم الجمعة، حيث قال بعضهم إنه لسيدة أقدمت على فعلتها بسبب خلافات مع طليقها والد الطفلين.

على أثر ذلك، قامت قوات الأمن بالقبض على السيدة، التي اعترفت بعد التحقيق معها بفعلتها، قائلة إنها فعلت ذلك نتيجة خلافات مع طليقها.

كما انتشر فيديو مؤثر لوالد الطفلين من موقع الحادثة، حيث كان يبكي بصوت عالٍ على طفليه، بينما كانت فرق الإنقاذ تبحث عن جثتَي الطفلين.