وزير الخارجية يستعرض مع المفكرين بمراكز ومعاهد أمريكية العلاقات الإستراتيجية بين السعودية والولايات المتحدة

بحضور "ريما بنت بندر"

التقى وزير الخارجية الأمير فيصل بن فرحان بن عبدالله؛ خلال زيارته العاصمة واشنطن، عدداً من المفكرين والباحثين من مراكز فكر ومعاهد أمريكية.

ودار الحديث، خلال اللقاء، حول أهمية العلاقات الإستراتيجية بين المملكة العربية السعودية والولايات المتحدة الأمريكية، في ظل مرور 75 عاماً على تأسيسها، واستعراض المحطات التي استطاعت من خلالها تلك العلاقات ترسيخ أمن واستقرار المنطقة والعالم من الناحيتين الأمنية والاقتصادية، إضافة إلى استعراض التحديات المشتركة، ومواقف المملكة منها.

حضر اللقاء، الأميرة ريما بنت بندر بن سلطان بن عبدالعزيز؛ سفيرة خادم الحرمين الشريفين لدى الولايات المتحدة الأمريكية.

الأمير فيصل بن فرحان بن عبدالله واشنطن الأميرة ريما بنت بندر بن سلطان
اعلان
وزير الخارجية يستعرض مع المفكرين بمراكز ومعاهد أمريكية العلاقات الإستراتيجية بين السعودية والولايات المتحدة
سبق

التقى وزير الخارجية الأمير فيصل بن فرحان بن عبدالله؛ خلال زيارته العاصمة واشنطن، عدداً من المفكرين والباحثين من مراكز فكر ومعاهد أمريكية.

ودار الحديث، خلال اللقاء، حول أهمية العلاقات الإستراتيجية بين المملكة العربية السعودية والولايات المتحدة الأمريكية، في ظل مرور 75 عاماً على تأسيسها، واستعراض المحطات التي استطاعت من خلالها تلك العلاقات ترسيخ أمن واستقرار المنطقة والعالم من الناحيتين الأمنية والاقتصادية، إضافة إلى استعراض التحديات المشتركة، ومواقف المملكة منها.

حضر اللقاء، الأميرة ريما بنت بندر بن سلطان بن عبدالعزيز؛ سفيرة خادم الحرمين الشريفين لدى الولايات المتحدة الأمريكية.

14 فبراير 2020 - 20 جمادى الآخر 1441
01:02 PM
اخر تعديل
07 يوليو 2020 - 16 ذو القعدة 1441
10:03 PM

وزير الخارجية يستعرض مع المفكرين بمراكز ومعاهد أمريكية العلاقات الإستراتيجية بين السعودية والولايات المتحدة

بحضور "ريما بنت بندر"

A A A
1
1,757

التقى وزير الخارجية الأمير فيصل بن فرحان بن عبدالله؛ خلال زيارته العاصمة واشنطن، عدداً من المفكرين والباحثين من مراكز فكر ومعاهد أمريكية.

ودار الحديث، خلال اللقاء، حول أهمية العلاقات الإستراتيجية بين المملكة العربية السعودية والولايات المتحدة الأمريكية، في ظل مرور 75 عاماً على تأسيسها، واستعراض المحطات التي استطاعت من خلالها تلك العلاقات ترسيخ أمن واستقرار المنطقة والعالم من الناحيتين الأمنية والاقتصادية، إضافة إلى استعراض التحديات المشتركة، ومواقف المملكة منها.

حضر اللقاء، الأميرة ريما بنت بندر بن سلطان بن عبدالعزيز؛ سفيرة خادم الحرمين الشريفين لدى الولايات المتحدة الأمريكية.