"بايدن" يدعو للتصدي لتصرفات إيران المزعزعة للاستقرار بالشرق الأوسط

أكد التزام بلاده بحلف شمال الأطلسي وترحيبه بالاستثمار في الدفاعات المشتركة

دعا الرئيس الأمريكي جو بايدن في مؤتمر ميونيخ للأمن اليوم الجمعة إلى ضرورة التصدي لتصرفات إيران المزعزعة للاستقرار في منطقة الشرق الأوسط، وفق "سكاي نيوز عربية".

وتفصيلاً، قال بايدن أمام مؤتمر ميونيخ للأمن المنعقد عبر الإنترنت إن إدارته "مستعدة لإعادة الانخراط في المفاوضات" مع مجلس الأمن الدولي بشأن برنامج طهران النووي.

وأضاف: "علينا أن نتعامل مع أنشطة إيران المزعزعة للاستقرار في أنحاء الشرق الأوسط. سنعمل مع شركائنا الأوروبيين وغيرهم بينما نمضي قُدمًا".

وفيما يتعلق بالعلاقة مع الناتو قال بايدن إن الولايات المتحدة ملتزمة تمامًا بحلف شمال الأطلسي، ومبدأ أن أي هجوم على عضو واحد في الحلف هو هجوم على الجميع.

وأضاف: "الولايات المتحدة ملتزمة تمامًا بتحالفنا مع حلف شمال الأطلسي. وأرحب باستثماركم في القدرات العسكرية التي تمكّن دفاعاتنا المشتركة".

وفي الملف الصيني دعا الرئيس الأمريكي حلفاء بلاده إلى العمل معًا لمواجهة التحديات السياسية والاقتصادية الصينية.

وقال: "علينا الاستعداد معًا لمنافسة استراتيجية بعيدة الأمد من الصين. علينا ضمان أن تتم مشاركة فوائد النمو بشكل واسع وبالتساوي، ليس من قِبل البعض فقط".

وتابع: "يمكننا مواجهة انتهاكات الحكومة الصينية الاقتصادية، والإكراه، وتقويض أسس النظام الاقتصادي العالمي".

وبخصوص العلاقات مع روسيا اتهم الرئيس الأمريكي روسيا بـ"مهاجمة ديمقراطياتنا"، بينما أعرب عن عزم واشنطن "استعادة" ثقة أوروبا، وحذر في الأثناء من "العودة إلى تكتلات الحرب الباردة الجامدة".

وقال بايدن: "إن الكرملين يهاجم ديمقراطياتنا. يسعى (الرئيس الروسي فلاديمير بوتن) لإضعاف المشروع الأوروبي وحلف شمال الأطلسي".

وأضاف: "يريد تقويض الوحدة عبر الأطلسي وعزيمتنا؛ إذ إنه من الأسهل بكثير بالنسبة للكرملين الترهيب، وتهديد الدول وحيدة بدلاً من التفاوض مع مجتمع عابر للأطلسي قوي وموحد".

وأكد بايدن عزمه على "استعادة" ثقة الأوروبيين، وأضاف بأنها "ليست مسألة الشرق ضد الغرب.. لا يمكننا، وعلينا ألا نعود إلى تكتلات الحرب الباردة الجامدة".

الرئيس الأمريكي جو بايدن أمريكا الولايات المتحدة الأمريكية بايدن إيران الشرق الأوسط
اعلان
"بايدن" يدعو للتصدي لتصرفات إيران المزعزعة للاستقرار بالشرق الأوسط
سبق

دعا الرئيس الأمريكي جو بايدن في مؤتمر ميونيخ للأمن اليوم الجمعة إلى ضرورة التصدي لتصرفات إيران المزعزعة للاستقرار في منطقة الشرق الأوسط، وفق "سكاي نيوز عربية".

وتفصيلاً، قال بايدن أمام مؤتمر ميونيخ للأمن المنعقد عبر الإنترنت إن إدارته "مستعدة لإعادة الانخراط في المفاوضات" مع مجلس الأمن الدولي بشأن برنامج طهران النووي.

وأضاف: "علينا أن نتعامل مع أنشطة إيران المزعزعة للاستقرار في أنحاء الشرق الأوسط. سنعمل مع شركائنا الأوروبيين وغيرهم بينما نمضي قُدمًا".

وفيما يتعلق بالعلاقة مع الناتو قال بايدن إن الولايات المتحدة ملتزمة تمامًا بحلف شمال الأطلسي، ومبدأ أن أي هجوم على عضو واحد في الحلف هو هجوم على الجميع.

وأضاف: "الولايات المتحدة ملتزمة تمامًا بتحالفنا مع حلف شمال الأطلسي. وأرحب باستثماركم في القدرات العسكرية التي تمكّن دفاعاتنا المشتركة".

وفي الملف الصيني دعا الرئيس الأمريكي حلفاء بلاده إلى العمل معًا لمواجهة التحديات السياسية والاقتصادية الصينية.

وقال: "علينا الاستعداد معًا لمنافسة استراتيجية بعيدة الأمد من الصين. علينا ضمان أن تتم مشاركة فوائد النمو بشكل واسع وبالتساوي، ليس من قِبل البعض فقط".

وتابع: "يمكننا مواجهة انتهاكات الحكومة الصينية الاقتصادية، والإكراه، وتقويض أسس النظام الاقتصادي العالمي".

وبخصوص العلاقات مع روسيا اتهم الرئيس الأمريكي روسيا بـ"مهاجمة ديمقراطياتنا"، بينما أعرب عن عزم واشنطن "استعادة" ثقة أوروبا، وحذر في الأثناء من "العودة إلى تكتلات الحرب الباردة الجامدة".

وقال بايدن: "إن الكرملين يهاجم ديمقراطياتنا. يسعى (الرئيس الروسي فلاديمير بوتن) لإضعاف المشروع الأوروبي وحلف شمال الأطلسي".

وأضاف: "يريد تقويض الوحدة عبر الأطلسي وعزيمتنا؛ إذ إنه من الأسهل بكثير بالنسبة للكرملين الترهيب، وتهديد الدول وحيدة بدلاً من التفاوض مع مجتمع عابر للأطلسي قوي وموحد".

وأكد بايدن عزمه على "استعادة" ثقة الأوروبيين، وأضاف بأنها "ليست مسألة الشرق ضد الغرب.. لا يمكننا، وعلينا ألا نعود إلى تكتلات الحرب الباردة الجامدة".

19 فبراير 2021 - 7 رجب 1442
10:17 PM

"بايدن" يدعو للتصدي لتصرفات إيران المزعزعة للاستقرار بالشرق الأوسط

أكد التزام بلاده بحلف شمال الأطلسي وترحيبه بالاستثمار في الدفاعات المشتركة

A A A
15
5,711

دعا الرئيس الأمريكي جو بايدن في مؤتمر ميونيخ للأمن اليوم الجمعة إلى ضرورة التصدي لتصرفات إيران المزعزعة للاستقرار في منطقة الشرق الأوسط، وفق "سكاي نيوز عربية".

وتفصيلاً، قال بايدن أمام مؤتمر ميونيخ للأمن المنعقد عبر الإنترنت إن إدارته "مستعدة لإعادة الانخراط في المفاوضات" مع مجلس الأمن الدولي بشأن برنامج طهران النووي.

وأضاف: "علينا أن نتعامل مع أنشطة إيران المزعزعة للاستقرار في أنحاء الشرق الأوسط. سنعمل مع شركائنا الأوروبيين وغيرهم بينما نمضي قُدمًا".

وفيما يتعلق بالعلاقة مع الناتو قال بايدن إن الولايات المتحدة ملتزمة تمامًا بحلف شمال الأطلسي، ومبدأ أن أي هجوم على عضو واحد في الحلف هو هجوم على الجميع.

وأضاف: "الولايات المتحدة ملتزمة تمامًا بتحالفنا مع حلف شمال الأطلسي. وأرحب باستثماركم في القدرات العسكرية التي تمكّن دفاعاتنا المشتركة".

وفي الملف الصيني دعا الرئيس الأمريكي حلفاء بلاده إلى العمل معًا لمواجهة التحديات السياسية والاقتصادية الصينية.

وقال: "علينا الاستعداد معًا لمنافسة استراتيجية بعيدة الأمد من الصين. علينا ضمان أن تتم مشاركة فوائد النمو بشكل واسع وبالتساوي، ليس من قِبل البعض فقط".

وتابع: "يمكننا مواجهة انتهاكات الحكومة الصينية الاقتصادية، والإكراه، وتقويض أسس النظام الاقتصادي العالمي".

وبخصوص العلاقات مع روسيا اتهم الرئيس الأمريكي روسيا بـ"مهاجمة ديمقراطياتنا"، بينما أعرب عن عزم واشنطن "استعادة" ثقة أوروبا، وحذر في الأثناء من "العودة إلى تكتلات الحرب الباردة الجامدة".

وقال بايدن: "إن الكرملين يهاجم ديمقراطياتنا. يسعى (الرئيس الروسي فلاديمير بوتن) لإضعاف المشروع الأوروبي وحلف شمال الأطلسي".

وأضاف: "يريد تقويض الوحدة عبر الأطلسي وعزيمتنا؛ إذ إنه من الأسهل بكثير بالنسبة للكرملين الترهيب، وتهديد الدول وحيدة بدلاً من التفاوض مع مجتمع عابر للأطلسي قوي وموحد".

وأكد بايدن عزمه على "استعادة" ثقة الأوروبيين، وأضاف بأنها "ليست مسألة الشرق ضد الغرب.. لا يمكننا، وعلينا ألا نعود إلى تكتلات الحرب الباردة الجامدة".