"موجة البرد الأقوى" تواعد العاصمة بليالٍ قارسة.. الصفر و"المندفعة" يتهيئان!

أجزاء واسعة من المملكة تتأثر باندفاع "كُتلة هوائية شديدة البرودة قطبية المنشأ"

يتوقّع أن تتأثر العاصمة الرياض، بعد موجة الأمطار التي تشهدها حالياً، بموجة برد، تُعد الأقوى منذ بدء موسم الشتاء لهذا العام، وهي ناتجة عن اندفاع كتلة هوائية شديدة البرودة قطبية المنشأ وتعمقها في أجواء المنطقة.

وتنخفض الحرارة لتقترب من الصفر في الأيام الأخيرة من الأسبوع الجديد؛ حيث ليالٍ قارسة البرودة تنتظر الرياض.

وفي التفاصيل، يُتوقع أن تتأثر أجزاءٌ واسعة من المملكة العربية السعودية باندفاع لكُتلة هوائية شديدة البرودة قطبية المنشأ، تبدأ بالتأثير على القطاع الشمالي من المملكة اعتباراً من مساء يوم الأحد، بحيث تنخفض درجات الحرارة الصغرى لتكون حول ما دون الصفر المئوي شمالاً ليل الأحد/الإثنين، تحديداً في: تبوك والجوف والحدود الشمالية، بحسب موقع "طقس العرب".

لكن اعتباراً من يوم الثلاثاء يبدأ تعمُّق الكتلة الباردة ذات الأصول القطبية في وسط المملكة، بحيث تنخفض درجات الحرارة بشكل كبير نهاراً لتصبح بحدود 17 درجة مئوية، فيما تنخفض ليلاً إلى 7 درجات مئوية، ويُتوقع أن تنخفض بشكل إضافي يوم الأربعاء، وتبلغ الكتلة الباردة ذروة تأثيرها على الرياض يومَي الخميس والجمعة، حيث يتوقع أن تنخفض درجات الحرارة الصغرى فيها إلى درجتين مئويتين فقط؛ ما يعني سيطرة أجواء قارسة البرودة.

اعلان
"موجة البرد الأقوى" تواعد العاصمة بليالٍ قارسة.. الصفر و"المندفعة" يتهيئان!
سبق

يتوقّع أن تتأثر العاصمة الرياض، بعد موجة الأمطار التي تشهدها حالياً، بموجة برد، تُعد الأقوى منذ بدء موسم الشتاء لهذا العام، وهي ناتجة عن اندفاع كتلة هوائية شديدة البرودة قطبية المنشأ وتعمقها في أجواء المنطقة.

وتنخفض الحرارة لتقترب من الصفر في الأيام الأخيرة من الأسبوع الجديد؛ حيث ليالٍ قارسة البرودة تنتظر الرياض.

وفي التفاصيل، يُتوقع أن تتأثر أجزاءٌ واسعة من المملكة العربية السعودية باندفاع لكُتلة هوائية شديدة البرودة قطبية المنشأ، تبدأ بالتأثير على القطاع الشمالي من المملكة اعتباراً من مساء يوم الأحد، بحيث تنخفض درجات الحرارة الصغرى لتكون حول ما دون الصفر المئوي شمالاً ليل الأحد/الإثنين، تحديداً في: تبوك والجوف والحدود الشمالية، بحسب موقع "طقس العرب".

لكن اعتباراً من يوم الثلاثاء يبدأ تعمُّق الكتلة الباردة ذات الأصول القطبية في وسط المملكة، بحيث تنخفض درجات الحرارة بشكل كبير نهاراً لتصبح بحدود 17 درجة مئوية، فيما تنخفض ليلاً إلى 7 درجات مئوية، ويُتوقع أن تنخفض بشكل إضافي يوم الأربعاء، وتبلغ الكتلة الباردة ذروة تأثيرها على الرياض يومَي الخميس والجمعة، حيث يتوقع أن تنخفض درجات الحرارة الصغرى فيها إلى درجتين مئويتين فقط؛ ما يعني سيطرة أجواء قارسة البرودة.

15 يناير 2022 - 12 جمادى الآخر 1443
11:34 AM

"موجة البرد الأقوى" تواعد العاصمة بليالٍ قارسة.. الصفر و"المندفعة" يتهيئان!

أجزاء واسعة من المملكة تتأثر باندفاع "كُتلة هوائية شديدة البرودة قطبية المنشأ"

A A A
2
10,175

يتوقّع أن تتأثر العاصمة الرياض، بعد موجة الأمطار التي تشهدها حالياً، بموجة برد، تُعد الأقوى منذ بدء موسم الشتاء لهذا العام، وهي ناتجة عن اندفاع كتلة هوائية شديدة البرودة قطبية المنشأ وتعمقها في أجواء المنطقة.

وتنخفض الحرارة لتقترب من الصفر في الأيام الأخيرة من الأسبوع الجديد؛ حيث ليالٍ قارسة البرودة تنتظر الرياض.

وفي التفاصيل، يُتوقع أن تتأثر أجزاءٌ واسعة من المملكة العربية السعودية باندفاع لكُتلة هوائية شديدة البرودة قطبية المنشأ، تبدأ بالتأثير على القطاع الشمالي من المملكة اعتباراً من مساء يوم الأحد، بحيث تنخفض درجات الحرارة الصغرى لتكون حول ما دون الصفر المئوي شمالاً ليل الأحد/الإثنين، تحديداً في: تبوك والجوف والحدود الشمالية، بحسب موقع "طقس العرب".

لكن اعتباراً من يوم الثلاثاء يبدأ تعمُّق الكتلة الباردة ذات الأصول القطبية في وسط المملكة، بحيث تنخفض درجات الحرارة بشكل كبير نهاراً لتصبح بحدود 17 درجة مئوية، فيما تنخفض ليلاً إلى 7 درجات مئوية، ويُتوقع أن تنخفض بشكل إضافي يوم الأربعاء، وتبلغ الكتلة الباردة ذروة تأثيرها على الرياض يومَي الخميس والجمعة، حيث يتوقع أن تنخفض درجات الحرارة الصغرى فيها إلى درجتين مئويتين فقط؛ ما يعني سيطرة أجواء قارسة البرودة.