"الفلقي" يتقدم المصلين على جثمان شهيد الواجب "آل مكثر" وينقل تعازي القيادة لذويه

استشهد بالحد الجنوبي دفاعًا عن دينه ووطنه

‏أدى محافظ محايل عسير المكلف علي بن إبراهيم الفلقي، بحضور عددٍ من مديري الإدارات الحكومية عقب صلاة عصر اليوم، صلاة الميت على شهيد الواجب الوكيل رقيب مصطفى بن أحمد محمد آل مكثر الثوعي، أحد منسوبي القوات المسلحة، والذي استشهد بالحد الجنوبي في منطقة جازان دفاعًا عن دينه ووطنه.

وعقب الصلاة نقل "الفلقي" تعازي القيادة الرشيدة وتعازي الأمير تركي بن طلال بن عبدالعزيز، أمير منطقة عسير، سائلاً الله -عز وجل- أن يتغمد الشهيد بواسع رحمته، وأن يسكنه فسيح جناته، وأن يلهم أهله وذويه الصبر والسلوان، وتم مواراته في مقبرة قرين ببني ثوعة.

من جانب آخر، أعرب والد وذوو الشهيد "الثوعي"، عن فخرهم واعتزازهم باستشهاد ابنهم، مجددين العهد والولاء للقيادة الرشيدة، سائلين الله تعالى أن يديم على بلادنا العزيزة أمنها واستقرارها.

استشهاد شهيد الواجب الحد الجنوبي
اعلان
"الفلقي" يتقدم المصلين على جثمان شهيد الواجب "آل مكثر" وينقل تعازي القيادة لذويه
سبق

‏أدى محافظ محايل عسير المكلف علي بن إبراهيم الفلقي، بحضور عددٍ من مديري الإدارات الحكومية عقب صلاة عصر اليوم، صلاة الميت على شهيد الواجب الوكيل رقيب مصطفى بن أحمد محمد آل مكثر الثوعي، أحد منسوبي القوات المسلحة، والذي استشهد بالحد الجنوبي في منطقة جازان دفاعًا عن دينه ووطنه.

وعقب الصلاة نقل "الفلقي" تعازي القيادة الرشيدة وتعازي الأمير تركي بن طلال بن عبدالعزيز، أمير منطقة عسير، سائلاً الله -عز وجل- أن يتغمد الشهيد بواسع رحمته، وأن يسكنه فسيح جناته، وأن يلهم أهله وذويه الصبر والسلوان، وتم مواراته في مقبرة قرين ببني ثوعة.

من جانب آخر، أعرب والد وذوو الشهيد "الثوعي"، عن فخرهم واعتزازهم باستشهاد ابنهم، مجددين العهد والولاء للقيادة الرشيدة، سائلين الله تعالى أن يديم على بلادنا العزيزة أمنها واستقرارها.

12 ديسمبر 2019 - 15 ربيع الآخر 1441
11:33 PM

"الفلقي" يتقدم المصلين على جثمان شهيد الواجب "آل مكثر" وينقل تعازي القيادة لذويه

استشهد بالحد الجنوبي دفاعًا عن دينه ووطنه

A A A
5
7,211

‏أدى محافظ محايل عسير المكلف علي بن إبراهيم الفلقي، بحضور عددٍ من مديري الإدارات الحكومية عقب صلاة عصر اليوم، صلاة الميت على شهيد الواجب الوكيل رقيب مصطفى بن أحمد محمد آل مكثر الثوعي، أحد منسوبي القوات المسلحة، والذي استشهد بالحد الجنوبي في منطقة جازان دفاعًا عن دينه ووطنه.

وعقب الصلاة نقل "الفلقي" تعازي القيادة الرشيدة وتعازي الأمير تركي بن طلال بن عبدالعزيز، أمير منطقة عسير، سائلاً الله -عز وجل- أن يتغمد الشهيد بواسع رحمته، وأن يسكنه فسيح جناته، وأن يلهم أهله وذويه الصبر والسلوان، وتم مواراته في مقبرة قرين ببني ثوعة.

من جانب آخر، أعرب والد وذوو الشهيد "الثوعي"، عن فخرهم واعتزازهم باستشهاد ابنهم، مجددين العهد والولاء للقيادة الرشيدة، سائلين الله تعالى أن يديم على بلادنا العزيزة أمنها واستقرارها.