لليوم الثاني.. أهالي "جعبة بيشة" يفطرون في الظلام ويصلّون على أضواء السيارات

قالوا إن معاناتهم تتجدد مع انقطاع الكهرباء دون حلول من الجهة المعنية

يعيش أهالي مركز الجعبة غرب محافظة بيشة معاناة لليوم الثاني على التوالي بسبب انقطاع التيار الكهربائي، يوم أمس، حيث تناولوا وجبة الإفطار في ظلامٍ دامس، وأدوا صلواتهم بالمساجد على أضواء السيارات.

وتفصيلاً، قال المواطن سعيد الأكلبي إنه لليوم للثاني يفطرون في ظلام دامس بعد أن تكرر ما حدث له يوم أمس من انقطاع من الساعة الرابعة إلى آخر الليل، وأن الانقطاعات مستمرة من نحو ٢٠ يومًا سابقة، بشبه يومي وتجدد المعاناة نفسها كل عام خصوصًا في رمضان والصيف ويعد المسافرون أكثر ضررًا من السكان، حيث تنقطع بهم السبل في محطات الوقود لساعات.

وأضاف: أصبحنا لا نعرف للراحة طعمًا بسبب تكرر انقطاع التيار الكهربائي والذي لم يتم وضع حل له على الرغم من كثرة البلاغات والشكاوى وكان آخرها اليوم، مما جعل السكان في وضع صعب مع ارتفاع درجة الحرارة وحاجة الناس إلى الراحة وخصوصًا كبار السن والمرضى، وأنهم تكبدوا أيضًا خسائر لهذا السبب بعد تلف المواد الغذائية والأدوية بسبب الانقطاع الطويل.

وناشد الأكلبي، شركة الكهرباء إلى وضع حد لهذه الانقطاعات المتكررة والتي تسببت في إزعاجهم في هذا الشهر الفضيل والذي يتجدد يوميًا دون حلول من الجهة المعنية .

اعلان
لليوم الثاني.. أهالي "جعبة بيشة" يفطرون في الظلام ويصلّون على أضواء السيارات
سبق

يعيش أهالي مركز الجعبة غرب محافظة بيشة معاناة لليوم الثاني على التوالي بسبب انقطاع التيار الكهربائي، يوم أمس، حيث تناولوا وجبة الإفطار في ظلامٍ دامس، وأدوا صلواتهم بالمساجد على أضواء السيارات.

وتفصيلاً، قال المواطن سعيد الأكلبي إنه لليوم للثاني يفطرون في ظلام دامس بعد أن تكرر ما حدث له يوم أمس من انقطاع من الساعة الرابعة إلى آخر الليل، وأن الانقطاعات مستمرة من نحو ٢٠ يومًا سابقة، بشبه يومي وتجدد المعاناة نفسها كل عام خصوصًا في رمضان والصيف ويعد المسافرون أكثر ضررًا من السكان، حيث تنقطع بهم السبل في محطات الوقود لساعات.

وأضاف: أصبحنا لا نعرف للراحة طعمًا بسبب تكرر انقطاع التيار الكهربائي والذي لم يتم وضع حل له على الرغم من كثرة البلاغات والشكاوى وكان آخرها اليوم، مما جعل السكان في وضع صعب مع ارتفاع درجة الحرارة وحاجة الناس إلى الراحة وخصوصًا كبار السن والمرضى، وأنهم تكبدوا أيضًا خسائر لهذا السبب بعد تلف المواد الغذائية والأدوية بسبب الانقطاع الطويل.

وناشد الأكلبي، شركة الكهرباء إلى وضع حد لهذه الانقطاعات المتكررة والتي تسببت في إزعاجهم في هذا الشهر الفضيل والذي يتجدد يوميًا دون حلول من الجهة المعنية .

09 مايو 2019 - 4 رمضان 1440
11:59 PM

لليوم الثاني.. أهالي "جعبة بيشة" يفطرون في الظلام ويصلّون على أضواء السيارات

قالوا إن معاناتهم تتجدد مع انقطاع الكهرباء دون حلول من الجهة المعنية

A A A
4
824

يعيش أهالي مركز الجعبة غرب محافظة بيشة معاناة لليوم الثاني على التوالي بسبب انقطاع التيار الكهربائي، يوم أمس، حيث تناولوا وجبة الإفطار في ظلامٍ دامس، وأدوا صلواتهم بالمساجد على أضواء السيارات.

وتفصيلاً، قال المواطن سعيد الأكلبي إنه لليوم للثاني يفطرون في ظلام دامس بعد أن تكرر ما حدث له يوم أمس من انقطاع من الساعة الرابعة إلى آخر الليل، وأن الانقطاعات مستمرة من نحو ٢٠ يومًا سابقة، بشبه يومي وتجدد المعاناة نفسها كل عام خصوصًا في رمضان والصيف ويعد المسافرون أكثر ضررًا من السكان، حيث تنقطع بهم السبل في محطات الوقود لساعات.

وأضاف: أصبحنا لا نعرف للراحة طعمًا بسبب تكرر انقطاع التيار الكهربائي والذي لم يتم وضع حل له على الرغم من كثرة البلاغات والشكاوى وكان آخرها اليوم، مما جعل السكان في وضع صعب مع ارتفاع درجة الحرارة وحاجة الناس إلى الراحة وخصوصًا كبار السن والمرضى، وأنهم تكبدوا أيضًا خسائر لهذا السبب بعد تلف المواد الغذائية والأدوية بسبب الانقطاع الطويل.

وناشد الأكلبي، شركة الكهرباء إلى وضع حد لهذه الانقطاعات المتكررة والتي تسببت في إزعاجهم في هذا الشهر الفضيل والذي يتجدد يوميًا دون حلول من الجهة المعنية .