وزير الحرس الوطني ينوه بكلمة خادم الحرمين لقمة مجموعة العشرين

أكدت أنها جسدت المكانة المرموقة للمملكة سياسيًا واقتصاديًا على مستوى العالم

نوه الأمير عبدالله بن بندر بن عبدالعزيز وزير الحرس الوطني بما تضمنته كلمة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز حفظه الله في افتتاح القمة الاستثنائية الافتراضية لقادة دول مجموعة العشرين (G20) التي ترأسها - حفظه الله - والتي أبرزت دور المملكة الحيوي والريادي إزاء التحديات التي يواجهها العالم أجمع، وما تتطلبه هذه المرحلة من تكاتف وتوحيد الجهود وتعزيز سبل التعاون بين الدول الأعضاء ودول العالم كافة في سبيل خدمة الإنسان وسلامته، والعمل على الحد من تأثيرات وتداعيات هذه الأزمة المتمثلة في جائحة كورونا وسبل الدعم لمختلف الجوانب الاقتصادية والاجتماعية والصحية، ودعوة دول مجموعة العشرين للمساهمة في دعم الدول النامية لتجاوز هذه الأزمة.

وقال سمو وزير الحرس الوطني إن كلمة خادم الحرمين الشريفين حفظه الله جسدت الدور المؤثر للمملكة والمكانة المرموقة لها سياسيًا واقتصاديًا على مستوى العالم، وذلك من خلال ترؤسها واستضافتها لمجموعة العشرين (G20) بالإضافة إلى مواقفها ومبادراتها الدائمة لكل ما فيه خير للإنسانية في العالم أجمع، داعيًا سموه الله عز وجل أن يحفظ خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين وأن يبارك في جهودهما ويمدهما بعونه وتوفيقه.

قمة العشرين الاستثنائية خادم الحرمين الشريفين فيروس كورونا الجديد قمة مجموعة العشرين بالرياض وزير الحرس الوطني
اعلان
وزير الحرس الوطني ينوه بكلمة خادم الحرمين لقمة مجموعة العشرين
سبق

نوه الأمير عبدالله بن بندر بن عبدالعزيز وزير الحرس الوطني بما تضمنته كلمة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز حفظه الله في افتتاح القمة الاستثنائية الافتراضية لقادة دول مجموعة العشرين (G20) التي ترأسها - حفظه الله - والتي أبرزت دور المملكة الحيوي والريادي إزاء التحديات التي يواجهها العالم أجمع، وما تتطلبه هذه المرحلة من تكاتف وتوحيد الجهود وتعزيز سبل التعاون بين الدول الأعضاء ودول العالم كافة في سبيل خدمة الإنسان وسلامته، والعمل على الحد من تأثيرات وتداعيات هذه الأزمة المتمثلة في جائحة كورونا وسبل الدعم لمختلف الجوانب الاقتصادية والاجتماعية والصحية، ودعوة دول مجموعة العشرين للمساهمة في دعم الدول النامية لتجاوز هذه الأزمة.

وقال سمو وزير الحرس الوطني إن كلمة خادم الحرمين الشريفين حفظه الله جسدت الدور المؤثر للمملكة والمكانة المرموقة لها سياسيًا واقتصاديًا على مستوى العالم، وذلك من خلال ترؤسها واستضافتها لمجموعة العشرين (G20) بالإضافة إلى مواقفها ومبادراتها الدائمة لكل ما فيه خير للإنسانية في العالم أجمع، داعيًا سموه الله عز وجل أن يحفظ خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين وأن يبارك في جهودهما ويمدهما بعونه وتوفيقه.

27 مارس 2020 - 3 شعبان 1441
01:35 AM

وزير الحرس الوطني ينوه بكلمة خادم الحرمين لقمة مجموعة العشرين

أكدت أنها جسدت المكانة المرموقة للمملكة سياسيًا واقتصاديًا على مستوى العالم

A A A
6
7,008

نوه الأمير عبدالله بن بندر بن عبدالعزيز وزير الحرس الوطني بما تضمنته كلمة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز حفظه الله في افتتاح القمة الاستثنائية الافتراضية لقادة دول مجموعة العشرين (G20) التي ترأسها - حفظه الله - والتي أبرزت دور المملكة الحيوي والريادي إزاء التحديات التي يواجهها العالم أجمع، وما تتطلبه هذه المرحلة من تكاتف وتوحيد الجهود وتعزيز سبل التعاون بين الدول الأعضاء ودول العالم كافة في سبيل خدمة الإنسان وسلامته، والعمل على الحد من تأثيرات وتداعيات هذه الأزمة المتمثلة في جائحة كورونا وسبل الدعم لمختلف الجوانب الاقتصادية والاجتماعية والصحية، ودعوة دول مجموعة العشرين للمساهمة في دعم الدول النامية لتجاوز هذه الأزمة.

وقال سمو وزير الحرس الوطني إن كلمة خادم الحرمين الشريفين حفظه الله جسدت الدور المؤثر للمملكة والمكانة المرموقة لها سياسيًا واقتصاديًا على مستوى العالم، وذلك من خلال ترؤسها واستضافتها لمجموعة العشرين (G20) بالإضافة إلى مواقفها ومبادراتها الدائمة لكل ما فيه خير للإنسانية في العالم أجمع، داعيًا سموه الله عز وجل أن يحفظ خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين وأن يبارك في جهودهما ويمدهما بعونه وتوفيقه.