"ماس": انخفاض ملحوظ في السياحة الخارجية وارتفاع الإقبال على الوجهات الداخلية

قدر مساهمة قطاع السياحة في الاقتصاد السعودي بأكثر من 211 مليار ريال

أعلن مركز ماس للدراسات والأبحاث السياحية التابع للهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني أن قطاع السياحة والسفر في المملكة حقق نموًا متسارعًا وقدر ماس مساهمة قطاع السياحة في الاقتصاد السعودي بأكثر من 211 مليار ريال العام الماضي، مشيرًا إلى التطور الشامل الذي يشهده خلال السنوات الأخيرة، وذلك بعد نجاح جهود الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني في تأسيس بنية القطاع وتنظيمه.

وطبقًا لأحدث بيانات "ماس" تراجع الإنفاق على السياحة الخارجية في عام 2018 بنحو 2 %، ليسجل أدنى مستوى منذ 2013، مقابل ارتفاع قيمة الإنفاق على السياحة المحلية بنسبة 4.1 %.

وطبقًا لبيانات "ماس"، بلغ الإنفاق على السياحة الخارجية نحو 76.4 مليار ريال العام الماضي، مسجلاً تراجعًا للعام الثاني على التوالي، حيث انخفض في عام 2017 بنسبة 19.9 في المائة إلى نحو 78 مليار ريال. في حين بلغ الإنفاق على السياحة المحلية نحو 48 مليار ريال في 2018 مقارنة بـ46.1 مليار ريال في 2017.

وتشكل العطلات والتسوق النسبة الأكبر من إجمالي الإنفاق على السياحة المحلية بنسبة 40.3 % بنحو 19.4 مليار ريال في 2018، وسياحة الأعمال والمؤتمرات التي تشكل نحو 4.7 % من إجمالي الإنفاق على السياحة المحلية حيث تقدر بنحو 2.2 مليار ريال. فيما يقدر الإنفاق على التنزه والتسوق خلال العطلات في الداخل بنحو 40 مليار ريال ونسبتها تجاوزت 52 %.

اعلان
"ماس": انخفاض ملحوظ في السياحة الخارجية وارتفاع الإقبال على الوجهات الداخلية
سبق

أعلن مركز ماس للدراسات والأبحاث السياحية التابع للهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني أن قطاع السياحة والسفر في المملكة حقق نموًا متسارعًا وقدر ماس مساهمة قطاع السياحة في الاقتصاد السعودي بأكثر من 211 مليار ريال العام الماضي، مشيرًا إلى التطور الشامل الذي يشهده خلال السنوات الأخيرة، وذلك بعد نجاح جهود الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني في تأسيس بنية القطاع وتنظيمه.

وطبقًا لأحدث بيانات "ماس" تراجع الإنفاق على السياحة الخارجية في عام 2018 بنحو 2 %، ليسجل أدنى مستوى منذ 2013، مقابل ارتفاع قيمة الإنفاق على السياحة المحلية بنسبة 4.1 %.

وطبقًا لبيانات "ماس"، بلغ الإنفاق على السياحة الخارجية نحو 76.4 مليار ريال العام الماضي، مسجلاً تراجعًا للعام الثاني على التوالي، حيث انخفض في عام 2017 بنسبة 19.9 في المائة إلى نحو 78 مليار ريال. في حين بلغ الإنفاق على السياحة المحلية نحو 48 مليار ريال في 2018 مقارنة بـ46.1 مليار ريال في 2017.

وتشكل العطلات والتسوق النسبة الأكبر من إجمالي الإنفاق على السياحة المحلية بنسبة 40.3 % بنحو 19.4 مليار ريال في 2018، وسياحة الأعمال والمؤتمرات التي تشكل نحو 4.7 % من إجمالي الإنفاق على السياحة المحلية حيث تقدر بنحو 2.2 مليار ريال. فيما يقدر الإنفاق على التنزه والتسوق خلال العطلات في الداخل بنحو 40 مليار ريال ونسبتها تجاوزت 52 %.

08 يونيو 2019 - 5 شوّال 1440
01:45 AM

"ماس": انخفاض ملحوظ في السياحة الخارجية وارتفاع الإقبال على الوجهات الداخلية

قدر مساهمة قطاع السياحة في الاقتصاد السعودي بأكثر من 211 مليار ريال

A A A
46
17,620

أعلن مركز ماس للدراسات والأبحاث السياحية التابع للهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني أن قطاع السياحة والسفر في المملكة حقق نموًا متسارعًا وقدر ماس مساهمة قطاع السياحة في الاقتصاد السعودي بأكثر من 211 مليار ريال العام الماضي، مشيرًا إلى التطور الشامل الذي يشهده خلال السنوات الأخيرة، وذلك بعد نجاح جهود الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني في تأسيس بنية القطاع وتنظيمه.

وطبقًا لأحدث بيانات "ماس" تراجع الإنفاق على السياحة الخارجية في عام 2018 بنحو 2 %، ليسجل أدنى مستوى منذ 2013، مقابل ارتفاع قيمة الإنفاق على السياحة المحلية بنسبة 4.1 %.

وطبقًا لبيانات "ماس"، بلغ الإنفاق على السياحة الخارجية نحو 76.4 مليار ريال العام الماضي، مسجلاً تراجعًا للعام الثاني على التوالي، حيث انخفض في عام 2017 بنسبة 19.9 في المائة إلى نحو 78 مليار ريال. في حين بلغ الإنفاق على السياحة المحلية نحو 48 مليار ريال في 2018 مقارنة بـ46.1 مليار ريال في 2017.

وتشكل العطلات والتسوق النسبة الأكبر من إجمالي الإنفاق على السياحة المحلية بنسبة 40.3 % بنحو 19.4 مليار ريال في 2018، وسياحة الأعمال والمؤتمرات التي تشكل نحو 4.7 % من إجمالي الإنفاق على السياحة المحلية حيث تقدر بنحو 2.2 مليار ريال. فيما يقدر الإنفاق على التنزه والتسوق خلال العطلات في الداخل بنحو 40 مليار ريال ونسبتها تجاوزت 52 %.