خلال أسبوع.. أمانة عسير وبلدياتها ترفع أكثر من 86 ألف طن من النفايات

ضمن جهود الأمانة والبلديات التابعة لتنفيذ محاور مبادرة "معالجة التشوه البصري"

تواصل أمانة منطقة عسير وبلدياتها أعمالها في رفع المخلفات ومعالجة كافة عناصر التشوه البصري في مدن ومحافظات المنطقة كافة، وذلك ضمن جهود الأمانة والبلديات التابعة لتنفيذ محاور مبادرة "معالجة التشوه البصري".
وأوضح أمين المنطقة الدكتور وليد الحميدي، أنه تم رفع 73,611 طنا من النفايات و 12,500 طن من مخلفات البناء والهدم ونواتج الحفر من عدة مواقع متفرقة في المنطقة خلال أسبوع، مبيناً أن الفرق المتخصصة في أمانة عسير وبلدياتها تُكثف أعمالها للقضاء على مسببات التشوه البصري، وتعزيز الوعي والسلوك الحضاري، والمشاركة المجتمعية بأهمية المحافظة على البيئة، وحماية المرافق العامة.

أمانة منطقة عسير
اعلان
خلال أسبوع.. أمانة عسير وبلدياتها ترفع أكثر من 86 ألف طن من النفايات
سبق

تواصل أمانة منطقة عسير وبلدياتها أعمالها في رفع المخلفات ومعالجة كافة عناصر التشوه البصري في مدن ومحافظات المنطقة كافة، وذلك ضمن جهود الأمانة والبلديات التابعة لتنفيذ محاور مبادرة "معالجة التشوه البصري".
وأوضح أمين المنطقة الدكتور وليد الحميدي، أنه تم رفع 73,611 طنا من النفايات و 12,500 طن من مخلفات البناء والهدم ونواتج الحفر من عدة مواقع متفرقة في المنطقة خلال أسبوع، مبيناً أن الفرق المتخصصة في أمانة عسير وبلدياتها تُكثف أعمالها للقضاء على مسببات التشوه البصري، وتعزيز الوعي والسلوك الحضاري، والمشاركة المجتمعية بأهمية المحافظة على البيئة، وحماية المرافق العامة.

16 أغسطس 2020 - 26 ذو الحجة 1441
02:58 PM

خلال أسبوع.. أمانة عسير وبلدياتها ترفع أكثر من 86 ألف طن من النفايات

ضمن جهود الأمانة والبلديات التابعة لتنفيذ محاور مبادرة "معالجة التشوه البصري"

A A A
1
502

تواصل أمانة منطقة عسير وبلدياتها أعمالها في رفع المخلفات ومعالجة كافة عناصر التشوه البصري في مدن ومحافظات المنطقة كافة، وذلك ضمن جهود الأمانة والبلديات التابعة لتنفيذ محاور مبادرة "معالجة التشوه البصري".
وأوضح أمين المنطقة الدكتور وليد الحميدي، أنه تم رفع 73,611 طنا من النفايات و 12,500 طن من مخلفات البناء والهدم ونواتج الحفر من عدة مواقع متفرقة في المنطقة خلال أسبوع، مبيناً أن الفرق المتخصصة في أمانة عسير وبلدياتها تُكثف أعمالها للقضاء على مسببات التشوه البصري، وتعزيز الوعي والسلوك الحضاري، والمشاركة المجتمعية بأهمية المحافظة على البيئة، وحماية المرافق العامة.