"سابك" تتبرع بمليون و150 ألف دولار لجمعية "هوبي" الصينية لمكافحة "كورونا"

تُستخدم لشراء اللوازم الطبية وتوفير الرعاية والدعم للأطباء العاملين بالوقاية

أعلنت شركة "سابك" عن تبرعها بقيمة 8 ملايين يوان أي ما يعادل مليون ومائة وخمسين ألف دولار أمريكي لجمعية "هوبي" الخيرية كتبرع؛ للمساعدة في مكافحة تفشي فيروس "كورونا" الجديد الذي أطلقت عليه منظمة الصحة العالمية اسم: "كوفيد 19"، وستخصص هذه الأموال لدعم تلك المستشفيات التي تم تخصيصها لاستقبال وعلاج المرضى المصابين بفيروس كوفيد 19.

وذكر التلفزيون الصيني اليوم أن هذا التبرع سيُستخدم لشراء اللوازم الطبية وتوفير الرعاية والدعم للأطباء العاملين في الخطوط الأمامية وكذا العاملين الطبيين ولتلبية الاحتياجات الخاصة بالوقاية من الأوبئة.

وقال "لي لي" نائب رئيس سابك والمدير الإقليمي لفرع سابك بشمال آسيا: "لا تدخر سابك أي جهد للمساعدة في مكافحة تفشي "فيروس كوفيد 19" كما لن نتوانى عن تقديم أي مساهمة تصب في جهود الوقاية من الوباء ومكافحته.

جدير بالذكر أنه بعد فترة وجيزة من بداية تفشي الوباء، استجابت شركة سابك على وجه السرعة لدعوات الحكومة الصينية لدعم إنتاج المواد الطبية الوقائية وكل أنواع المواد الخاصة بالرعاية الصحية والمعدات الطبية الأولية بشكل عاجل، من خلال تقديم المواد الوقائية الأولية التي يحتاج إليها القطاع الطبي بشكل ملح، وكذلك تعزيز الجهود المبذولة في مجال الوقاية من الأوبئة والمواد الوقائية لحماية عموم الأفراد.

وخلال الأسابيع القليلة الماضية، قامت سابك بتوزيع 50 طناً من المواد المعقمة في غضون 10 ساعات داعمة بذلك إنتاج المطهرات بحاويات، وتلبية للطلب الملح على منتجات أجهزة التنفس وشاشات ولوحات التحكم قدمت أربعة أطنان من المنتجات السالفة الذكر لمستشفيي: "هوا شن شان" و"لي شن شان" بووهان، كما أمنت أطناناً من أجهزة المراقبة الخاصة بالعناية المركزة (ICU) والعديد من الأجهزة الأخرى التي تحتاج إليها المستشفيات في ووهان.

وذكر التلفزيون الصيني أنه خلال المكالمة الهاتفية التي أجراها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود مع الرئيس الصيني شي جين بينغ، أعرب الرئيس الصيني عن تقديره الكبير للملك سلمان والمملكة العربية السعودية لدعمه القوي للصين.

وتشير الإحصاءات اليوم إلى أن الحالات المؤكدة بلغت 59885 بينما بلغ عدد المشتبه بهم 16067 بينما بلغت عدد الوفيات 1368 وعولج 5989.

شركة سابك جمعية هوبي الخيرية فيروس كورونا الجديد
اعلان
"سابك" تتبرع بمليون و150 ألف دولار لجمعية "هوبي" الصينية لمكافحة "كورونا"
سبق

أعلنت شركة "سابك" عن تبرعها بقيمة 8 ملايين يوان أي ما يعادل مليون ومائة وخمسين ألف دولار أمريكي لجمعية "هوبي" الخيرية كتبرع؛ للمساعدة في مكافحة تفشي فيروس "كورونا" الجديد الذي أطلقت عليه منظمة الصحة العالمية اسم: "كوفيد 19"، وستخصص هذه الأموال لدعم تلك المستشفيات التي تم تخصيصها لاستقبال وعلاج المرضى المصابين بفيروس كوفيد 19.

وذكر التلفزيون الصيني اليوم أن هذا التبرع سيُستخدم لشراء اللوازم الطبية وتوفير الرعاية والدعم للأطباء العاملين في الخطوط الأمامية وكذا العاملين الطبيين ولتلبية الاحتياجات الخاصة بالوقاية من الأوبئة.

وقال "لي لي" نائب رئيس سابك والمدير الإقليمي لفرع سابك بشمال آسيا: "لا تدخر سابك أي جهد للمساعدة في مكافحة تفشي "فيروس كوفيد 19" كما لن نتوانى عن تقديم أي مساهمة تصب في جهود الوقاية من الوباء ومكافحته.

جدير بالذكر أنه بعد فترة وجيزة من بداية تفشي الوباء، استجابت شركة سابك على وجه السرعة لدعوات الحكومة الصينية لدعم إنتاج المواد الطبية الوقائية وكل أنواع المواد الخاصة بالرعاية الصحية والمعدات الطبية الأولية بشكل عاجل، من خلال تقديم المواد الوقائية الأولية التي يحتاج إليها القطاع الطبي بشكل ملح، وكذلك تعزيز الجهود المبذولة في مجال الوقاية من الأوبئة والمواد الوقائية لحماية عموم الأفراد.

وخلال الأسابيع القليلة الماضية، قامت سابك بتوزيع 50 طناً من المواد المعقمة في غضون 10 ساعات داعمة بذلك إنتاج المطهرات بحاويات، وتلبية للطلب الملح على منتجات أجهزة التنفس وشاشات ولوحات التحكم قدمت أربعة أطنان من المنتجات السالفة الذكر لمستشفيي: "هوا شن شان" و"لي شن شان" بووهان، كما أمنت أطناناً من أجهزة المراقبة الخاصة بالعناية المركزة (ICU) والعديد من الأجهزة الأخرى التي تحتاج إليها المستشفيات في ووهان.

وذكر التلفزيون الصيني أنه خلال المكالمة الهاتفية التي أجراها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود مع الرئيس الصيني شي جين بينغ، أعرب الرئيس الصيني عن تقديره الكبير للملك سلمان والمملكة العربية السعودية لدعمه القوي للصين.

وتشير الإحصاءات اليوم إلى أن الحالات المؤكدة بلغت 59885 بينما بلغ عدد المشتبه بهم 16067 بينما بلغت عدد الوفيات 1368 وعولج 5989.

13 فبراير 2020 - 19 جمادى الآخر 1441
11:50 AM

"سابك" تتبرع بمليون و150 ألف دولار لجمعية "هوبي" الصينية لمكافحة "كورونا"

تُستخدم لشراء اللوازم الطبية وتوفير الرعاية والدعم للأطباء العاملين بالوقاية

A A A
16
4,357

أعلنت شركة "سابك" عن تبرعها بقيمة 8 ملايين يوان أي ما يعادل مليون ومائة وخمسين ألف دولار أمريكي لجمعية "هوبي" الخيرية كتبرع؛ للمساعدة في مكافحة تفشي فيروس "كورونا" الجديد الذي أطلقت عليه منظمة الصحة العالمية اسم: "كوفيد 19"، وستخصص هذه الأموال لدعم تلك المستشفيات التي تم تخصيصها لاستقبال وعلاج المرضى المصابين بفيروس كوفيد 19.

وذكر التلفزيون الصيني اليوم أن هذا التبرع سيُستخدم لشراء اللوازم الطبية وتوفير الرعاية والدعم للأطباء العاملين في الخطوط الأمامية وكذا العاملين الطبيين ولتلبية الاحتياجات الخاصة بالوقاية من الأوبئة.

وقال "لي لي" نائب رئيس سابك والمدير الإقليمي لفرع سابك بشمال آسيا: "لا تدخر سابك أي جهد للمساعدة في مكافحة تفشي "فيروس كوفيد 19" كما لن نتوانى عن تقديم أي مساهمة تصب في جهود الوقاية من الوباء ومكافحته.

جدير بالذكر أنه بعد فترة وجيزة من بداية تفشي الوباء، استجابت شركة سابك على وجه السرعة لدعوات الحكومة الصينية لدعم إنتاج المواد الطبية الوقائية وكل أنواع المواد الخاصة بالرعاية الصحية والمعدات الطبية الأولية بشكل عاجل، من خلال تقديم المواد الوقائية الأولية التي يحتاج إليها القطاع الطبي بشكل ملح، وكذلك تعزيز الجهود المبذولة في مجال الوقاية من الأوبئة والمواد الوقائية لحماية عموم الأفراد.

وخلال الأسابيع القليلة الماضية، قامت سابك بتوزيع 50 طناً من المواد المعقمة في غضون 10 ساعات داعمة بذلك إنتاج المطهرات بحاويات، وتلبية للطلب الملح على منتجات أجهزة التنفس وشاشات ولوحات التحكم قدمت أربعة أطنان من المنتجات السالفة الذكر لمستشفيي: "هوا شن شان" و"لي شن شان" بووهان، كما أمنت أطناناً من أجهزة المراقبة الخاصة بالعناية المركزة (ICU) والعديد من الأجهزة الأخرى التي تحتاج إليها المستشفيات في ووهان.

وذكر التلفزيون الصيني أنه خلال المكالمة الهاتفية التي أجراها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود مع الرئيس الصيني شي جين بينغ، أعرب الرئيس الصيني عن تقديره الكبير للملك سلمان والمملكة العربية السعودية لدعمه القوي للصين.

وتشير الإحصاءات اليوم إلى أن الحالات المؤكدة بلغت 59885 بينما بلغ عدد المشتبه بهم 16067 بينما بلغت عدد الوفيات 1368 وعولج 5989.