تفاعلًا مع "سبق".. "صحة جازان" تزور "آل يحيى" وتَعِد بحلول جذرية للبعوض

١٥٠٠ منزل يسكنها 3 آلاف.. ٥٠٠ بئر وبركة مكشوفة ومطلب بعودة فرقة المكافحة

تفاعلت "صحة جازان" مع ما نشرته "سبق" عن معاناة أهالي جبال آل يحيى بمحافظة الداير من التكاثر غير الطبيعي للبعوض بعد هطول الأمطار الغزيرة.

وتفصيلًا، قام مدير إدارة نواقل المرض بالشؤون الصحية بجازان الدكتور أحمد سهلي، يرافقه المختصون بقطاع العيدابي، بزيارة لجبل أهالي آل يحيى، أمس الأحد؛ للوقوف على معاناة الأهالي وتلمس احتياجاتهم على أرض الواقع، وقد اجتمع مع أعيان الأهالي واستمع لشكاوى ومعاناة المواطنين ووعدهم بوضع بحلول جذرية تُساهم في الحد من انتشار البعوض الناقل للمرض.

وناشد الأهالي "صحة جازان" ببرنامج متكامل لأعمال المكافحة يبدأ بحصر مصادر التكاثر ومكافحتها والمتابعة وتقييم النتائج.

وقال المواطن موسى مصلح اليحيوي لـ"سبق": "الأشهر الماضية بعد هطول الأمطار الغزيرة توالد البعوض بشكل خطر في البرك والأودية والمستنقعات؛ مما تَسَبّب في قلق راحة المواطنين"؛ مطالبًا صحة جازان بوضع حلول جذرية لمعاناة المواطنين من خلال برنامج متكامل وفعال للمكافحة وتوعية الأهالي، فالحشرات الناقلة تتكاثر بشكل يومي وتحتاج أعمالًا يومية مستمرة في حصر بؤر توالدها ومكافحتها.

وأضاف سلطان فرحان اليحيوي، أنه يوجد بجبال أهالي آل يحيى حوالى ١٥٠٠ منزل يسكنها حوالى ٣٠٠٠ نسمة تقريبًا، ويوجد لديهم حوالى ٥٠٠ بئر وبركة مياه مكشوفة تقريبًا و٦ أدوية تجري فيها المياه وتحتاج لأعمال مكافحة دائمة؛ خصوصًا أن المنطقة حدودية وتنتشر الأمراض المنقولة، وقد كان لدينا في السابق فرقة متكاملة بكامل معداتها تقوم بعمل ممتاز ولكن مؤخرًا تم سحبها ولا نعلم ما هي الأسباب.

كما وجّه الأهالي شكرهم لمسؤولي "صحة جازان" بالتفاعل مع معاناتهم ومحافظ الداير بمتابعته المستمرة للخدمات التي تقدم للمواطنين؛ مطالبين بإعادة الفرقة التي كانت في السابق لخدمة الأهالي بشكل مستمر ودائم.

صحة جازان محافظة الداير
اعلان
تفاعلًا مع "سبق".. "صحة جازان" تزور "آل يحيى" وتَعِد بحلول جذرية للبعوض
سبق

تفاعلت "صحة جازان" مع ما نشرته "سبق" عن معاناة أهالي جبال آل يحيى بمحافظة الداير من التكاثر غير الطبيعي للبعوض بعد هطول الأمطار الغزيرة.

وتفصيلًا، قام مدير إدارة نواقل المرض بالشؤون الصحية بجازان الدكتور أحمد سهلي، يرافقه المختصون بقطاع العيدابي، بزيارة لجبل أهالي آل يحيى، أمس الأحد؛ للوقوف على معاناة الأهالي وتلمس احتياجاتهم على أرض الواقع، وقد اجتمع مع أعيان الأهالي واستمع لشكاوى ومعاناة المواطنين ووعدهم بوضع بحلول جذرية تُساهم في الحد من انتشار البعوض الناقل للمرض.

وناشد الأهالي "صحة جازان" ببرنامج متكامل لأعمال المكافحة يبدأ بحصر مصادر التكاثر ومكافحتها والمتابعة وتقييم النتائج.

وقال المواطن موسى مصلح اليحيوي لـ"سبق": "الأشهر الماضية بعد هطول الأمطار الغزيرة توالد البعوض بشكل خطر في البرك والأودية والمستنقعات؛ مما تَسَبّب في قلق راحة المواطنين"؛ مطالبًا صحة جازان بوضع حلول جذرية لمعاناة المواطنين من خلال برنامج متكامل وفعال للمكافحة وتوعية الأهالي، فالحشرات الناقلة تتكاثر بشكل يومي وتحتاج أعمالًا يومية مستمرة في حصر بؤر توالدها ومكافحتها.

وأضاف سلطان فرحان اليحيوي، أنه يوجد بجبال أهالي آل يحيى حوالى ١٥٠٠ منزل يسكنها حوالى ٣٠٠٠ نسمة تقريبًا، ويوجد لديهم حوالى ٥٠٠ بئر وبركة مياه مكشوفة تقريبًا و٦ أدوية تجري فيها المياه وتحتاج لأعمال مكافحة دائمة؛ خصوصًا أن المنطقة حدودية وتنتشر الأمراض المنقولة، وقد كان لدينا في السابق فرقة متكاملة بكامل معداتها تقوم بعمل ممتاز ولكن مؤخرًا تم سحبها ولا نعلم ما هي الأسباب.

كما وجّه الأهالي شكرهم لمسؤولي "صحة جازان" بالتفاعل مع معاناتهم ومحافظ الداير بمتابعته المستمرة للخدمات التي تقدم للمواطنين؛ مطالبين بإعادة الفرقة التي كانت في السابق لخدمة الأهالي بشكل مستمر ودائم.

15 يونيو 2020 - 23 شوّال 1441
10:23 AM

تفاعلًا مع "سبق".. "صحة جازان" تزور "آل يحيى" وتَعِد بحلول جذرية للبعوض

١٥٠٠ منزل يسكنها 3 آلاف.. ٥٠٠ بئر وبركة مكشوفة ومطلب بعودة فرقة المكافحة

A A A
0
5,224

تفاعلت "صحة جازان" مع ما نشرته "سبق" عن معاناة أهالي جبال آل يحيى بمحافظة الداير من التكاثر غير الطبيعي للبعوض بعد هطول الأمطار الغزيرة.

وتفصيلًا، قام مدير إدارة نواقل المرض بالشؤون الصحية بجازان الدكتور أحمد سهلي، يرافقه المختصون بقطاع العيدابي، بزيارة لجبل أهالي آل يحيى، أمس الأحد؛ للوقوف على معاناة الأهالي وتلمس احتياجاتهم على أرض الواقع، وقد اجتمع مع أعيان الأهالي واستمع لشكاوى ومعاناة المواطنين ووعدهم بوضع بحلول جذرية تُساهم في الحد من انتشار البعوض الناقل للمرض.

وناشد الأهالي "صحة جازان" ببرنامج متكامل لأعمال المكافحة يبدأ بحصر مصادر التكاثر ومكافحتها والمتابعة وتقييم النتائج.

وقال المواطن موسى مصلح اليحيوي لـ"سبق": "الأشهر الماضية بعد هطول الأمطار الغزيرة توالد البعوض بشكل خطر في البرك والأودية والمستنقعات؛ مما تَسَبّب في قلق راحة المواطنين"؛ مطالبًا صحة جازان بوضع حلول جذرية لمعاناة المواطنين من خلال برنامج متكامل وفعال للمكافحة وتوعية الأهالي، فالحشرات الناقلة تتكاثر بشكل يومي وتحتاج أعمالًا يومية مستمرة في حصر بؤر توالدها ومكافحتها.

وأضاف سلطان فرحان اليحيوي، أنه يوجد بجبال أهالي آل يحيى حوالى ١٥٠٠ منزل يسكنها حوالى ٣٠٠٠ نسمة تقريبًا، ويوجد لديهم حوالى ٥٠٠ بئر وبركة مياه مكشوفة تقريبًا و٦ أدوية تجري فيها المياه وتحتاج لأعمال مكافحة دائمة؛ خصوصًا أن المنطقة حدودية وتنتشر الأمراض المنقولة، وقد كان لدينا في السابق فرقة متكاملة بكامل معداتها تقوم بعمل ممتاز ولكن مؤخرًا تم سحبها ولا نعلم ما هي الأسباب.

كما وجّه الأهالي شكرهم لمسؤولي "صحة جازان" بالتفاعل مع معاناتهم ومحافظ الداير بمتابعته المستمرة للخدمات التي تقدم للمواطنين؛ مطالبين بإعادة الفرقة التي كانت في السابق لخدمة الأهالي بشكل مستمر ودائم.