12 ألف أسرة مستفيدة من مراكز "الراجحي" للإرشاد والإصلاح الأسري

قدمتها جمعية المودة عبر 14,312 جلسة استشارية

أعلنت جمعية المودة للتنمية الأسرية بمنطقة مكة المكرمة أن عدد الأسر المستفيدة من مراكز الشيخ محمد بن عبد العزيز الراجحي رحمه الله للإرشاد والإصلاح الأسري وصل إلى 12,109 أسر مستفيدة قُدمت لهم 14,312 جلسة استشارية.

وبيّن رئيس مجلس إدارة جمعية المودة المهندس فيصل السمنودي، أن جمعية "المودة" استقبلت منذ بداية العام 2020م العديد من الحالات المختلفة من الأسر، بالإضافة إلى ذلك وجود خدمات خاصة بالأطفال؛ حيث قدمت خدماتها إلى 362 طفلًا استفاد من علاج اضطرابات الطفولة التي تتميز الجمعية بتقديم هذه الخدمة، كما استفاد 393 طفلًا من خدمات التهيئة والتدرج الذي يُقدم لأبناء الأسر المنفصلة.

وأشار المهندس السمنودي إلى أن المودة في خدمة الإصلاح وفض النزاعات قدمت خدماتها لـ1,849 أسرة أقيمت لهم 1,958 جلسة صلح أثمر عنها 1,118 حالة منتهية بالصلح؛ حيث بلغت نسبة الإصلاح 60%. وأن متوسط نسبة الحالات المنتهية بالصلح خلال الثلاثة الأعوام الماضية بلغ 55%.

وأكد السمنودي أن نسبة الإنجاز من المستهدف العام بلغت 86%. ونسبة الإنجاز من المستهدف للإصلاح وفض النزاعات بلغت 71%. وبلغت نسبة رضا المستفيدين من الخدمة 90.81%، كما بلغت نسبة الأثر الاجتماعي والتغيير الإيجابي في حياة المستفيدين 71%. ووصل عائد الاستثمار الاجتماعي وفق نموذج SROI 1.71 ريال.


وقدّم رئيس مجلس الإدارة شكره وتقدير لأوقاف الشيخ محمد بن عبدالعزيز الراجحي رحمه الله التي قدمت دعمها للمودة في الإرشاد والإصلاح الأسرى، وكذلك لكثير من الجمعيات على مستوى المملكة، وأن الشراكة بين المودة والأوقاف هي شراكة استراتيجية لها أثر كبير وتسهم في استقرار الأسرة في منطقة مكة المكرمة.

اعلان
12 ألف أسرة مستفيدة من مراكز "الراجحي" للإرشاد والإصلاح الأسري
سبق

أعلنت جمعية المودة للتنمية الأسرية بمنطقة مكة المكرمة أن عدد الأسر المستفيدة من مراكز الشيخ محمد بن عبد العزيز الراجحي رحمه الله للإرشاد والإصلاح الأسري وصل إلى 12,109 أسر مستفيدة قُدمت لهم 14,312 جلسة استشارية.

وبيّن رئيس مجلس إدارة جمعية المودة المهندس فيصل السمنودي، أن جمعية "المودة" استقبلت منذ بداية العام 2020م العديد من الحالات المختلفة من الأسر، بالإضافة إلى ذلك وجود خدمات خاصة بالأطفال؛ حيث قدمت خدماتها إلى 362 طفلًا استفاد من علاج اضطرابات الطفولة التي تتميز الجمعية بتقديم هذه الخدمة، كما استفاد 393 طفلًا من خدمات التهيئة والتدرج الذي يُقدم لأبناء الأسر المنفصلة.

وأشار المهندس السمنودي إلى أن المودة في خدمة الإصلاح وفض النزاعات قدمت خدماتها لـ1,849 أسرة أقيمت لهم 1,958 جلسة صلح أثمر عنها 1,118 حالة منتهية بالصلح؛ حيث بلغت نسبة الإصلاح 60%. وأن متوسط نسبة الحالات المنتهية بالصلح خلال الثلاثة الأعوام الماضية بلغ 55%.

وأكد السمنودي أن نسبة الإنجاز من المستهدف العام بلغت 86%. ونسبة الإنجاز من المستهدف للإصلاح وفض النزاعات بلغت 71%. وبلغت نسبة رضا المستفيدين من الخدمة 90.81%، كما بلغت نسبة الأثر الاجتماعي والتغيير الإيجابي في حياة المستفيدين 71%. ووصل عائد الاستثمار الاجتماعي وفق نموذج SROI 1.71 ريال.


وقدّم رئيس مجلس الإدارة شكره وتقدير لأوقاف الشيخ محمد بن عبدالعزيز الراجحي رحمه الله التي قدمت دعمها للمودة في الإرشاد والإصلاح الأسرى، وكذلك لكثير من الجمعيات على مستوى المملكة، وأن الشراكة بين المودة والأوقاف هي شراكة استراتيجية لها أثر كبير وتسهم في استقرار الأسرة في منطقة مكة المكرمة.

14 يناير 2021 - 1 جمادى الآخر 1442
05:03 PM

12 ألف أسرة مستفيدة من مراكز "الراجحي" للإرشاد والإصلاح الأسري

قدمتها جمعية المودة عبر 14,312 جلسة استشارية

A A A
0
149

أعلنت جمعية المودة للتنمية الأسرية بمنطقة مكة المكرمة أن عدد الأسر المستفيدة من مراكز الشيخ محمد بن عبد العزيز الراجحي رحمه الله للإرشاد والإصلاح الأسري وصل إلى 12,109 أسر مستفيدة قُدمت لهم 14,312 جلسة استشارية.

وبيّن رئيس مجلس إدارة جمعية المودة المهندس فيصل السمنودي، أن جمعية "المودة" استقبلت منذ بداية العام 2020م العديد من الحالات المختلفة من الأسر، بالإضافة إلى ذلك وجود خدمات خاصة بالأطفال؛ حيث قدمت خدماتها إلى 362 طفلًا استفاد من علاج اضطرابات الطفولة التي تتميز الجمعية بتقديم هذه الخدمة، كما استفاد 393 طفلًا من خدمات التهيئة والتدرج الذي يُقدم لأبناء الأسر المنفصلة.

وأشار المهندس السمنودي إلى أن المودة في خدمة الإصلاح وفض النزاعات قدمت خدماتها لـ1,849 أسرة أقيمت لهم 1,958 جلسة صلح أثمر عنها 1,118 حالة منتهية بالصلح؛ حيث بلغت نسبة الإصلاح 60%. وأن متوسط نسبة الحالات المنتهية بالصلح خلال الثلاثة الأعوام الماضية بلغ 55%.

وأكد السمنودي أن نسبة الإنجاز من المستهدف العام بلغت 86%. ونسبة الإنجاز من المستهدف للإصلاح وفض النزاعات بلغت 71%. وبلغت نسبة رضا المستفيدين من الخدمة 90.81%، كما بلغت نسبة الأثر الاجتماعي والتغيير الإيجابي في حياة المستفيدين 71%. ووصل عائد الاستثمار الاجتماعي وفق نموذج SROI 1.71 ريال.


وقدّم رئيس مجلس الإدارة شكره وتقدير لأوقاف الشيخ محمد بن عبدالعزيز الراجحي رحمه الله التي قدمت دعمها للمودة في الإرشاد والإصلاح الأسرى، وكذلك لكثير من الجمعيات على مستوى المملكة، وأن الشراكة بين المودة والأوقاف هي شراكة استراتيجية لها أثر كبير وتسهم في استقرار الأسرة في منطقة مكة المكرمة.