جامعة "سعود" ترعى أكبر مؤتمر لطب وجراحة القلب في الشرق الأوسط

رئيس جمعية القلب السعودية: برنامج علمي متميز يراعي أدق التفاصيل

عيسى الحربي- سبق- الرياض: يرعى مدير جامعة الملك سعود الدكتور بدران العمر، انطلاق المؤتمر العالمي الخامس والعشرين لجمعية القلب السعودية، الذي يتزامن مع احتفال الجمعية بمرور 25 عاماً على إنشائها. وينعقد المؤتمر لمدة أربعة أيام في قاعات فندق الإنتركونتننتال مطلع الشهر القادم.
 
وقال رئيس جمعية القلب السعودية، الدكتور خالد بن فايز الحبيب: إن المؤتمر ينطلق وفق أهداف مرسومة، معتمدين على إعداد برنامج علمي متميز يراعي أدق التفاصيل.
 
واعتبر أن استضافة المملكة الدائم للفعاليات الطبية المتقدمة يعد دلالة واضحة لما وصلت إليه بلادنا الحبيبة من مكانة مرموقة في مجالي طب القلب وجراحته، وذلك بفضل الله ثم بفضل الدعم غير المحدود من حكومة خادم الحرمين الشريفين والنهضة العلمية الرائدة التي يشهدها أبناء هذا الوطن المعطاء.
 
ولفت إلى أنه أكبر مؤتمر لطب وجراحة القلب في الشرق الأوسط، ويشارك فيه خبراء ومتحدثون من مختلف دول العالم، بالإضافة إلى أقرانهم من علماء وأطباء القلب في السعودية.
 
وتشارك في هذا المؤتمر جمعيات قلب خليجية وعربية وعالمية، أبرزها جمعية القلب الأمريكية وجمعية القلب الأوربية، واللتان تعقدان ندوات مشتركة مع جمعية القلب السعودية وجمعية القلب الخليجية.
 
وتسجل جمعية القلب السعودية حضوراً مميزاً ومشاركة عالمية كبيرة لتحقيق أهداف الجمعية نحو الرقي بمستوى التعليم والتدريب في مجال طب القلب والأوعية الدموية، بالإضافة إلى تيسير تبادل الخبرات العلمية وتنمية مهارات البحث العلمي ونشر الثقافة الصحية للوقاية من أمراض القلب، وذلك باستضافة نخبة من أكابر أطباء القلب.

اعلان
جامعة "سعود" ترعى أكبر مؤتمر لطب وجراحة القلب في الشرق الأوسط
سبق
عيسى الحربي- سبق- الرياض: يرعى مدير جامعة الملك سعود الدكتور بدران العمر، انطلاق المؤتمر العالمي الخامس والعشرين لجمعية القلب السعودية، الذي يتزامن مع احتفال الجمعية بمرور 25 عاماً على إنشائها. وينعقد المؤتمر لمدة أربعة أيام في قاعات فندق الإنتركونتننتال مطلع الشهر القادم.
 
وقال رئيس جمعية القلب السعودية، الدكتور خالد بن فايز الحبيب: إن المؤتمر ينطلق وفق أهداف مرسومة، معتمدين على إعداد برنامج علمي متميز يراعي أدق التفاصيل.
 
واعتبر أن استضافة المملكة الدائم للفعاليات الطبية المتقدمة يعد دلالة واضحة لما وصلت إليه بلادنا الحبيبة من مكانة مرموقة في مجالي طب القلب وجراحته، وذلك بفضل الله ثم بفضل الدعم غير المحدود من حكومة خادم الحرمين الشريفين والنهضة العلمية الرائدة التي يشهدها أبناء هذا الوطن المعطاء.
 
ولفت إلى أنه أكبر مؤتمر لطب وجراحة القلب في الشرق الأوسط، ويشارك فيه خبراء ومتحدثون من مختلف دول العالم، بالإضافة إلى أقرانهم من علماء وأطباء القلب في السعودية.
 
وتشارك في هذا المؤتمر جمعيات قلب خليجية وعربية وعالمية، أبرزها جمعية القلب الأمريكية وجمعية القلب الأوربية، واللتان تعقدان ندوات مشتركة مع جمعية القلب السعودية وجمعية القلب الخليجية.
 
وتسجل جمعية القلب السعودية حضوراً مميزاً ومشاركة عالمية كبيرة لتحقيق أهداف الجمعية نحو الرقي بمستوى التعليم والتدريب في مجال طب القلب والأوعية الدموية، بالإضافة إلى تيسير تبادل الخبرات العلمية وتنمية مهارات البحث العلمي ونشر الثقافة الصحية للوقاية من أمراض القلب، وذلك باستضافة نخبة من أكابر أطباء القلب.
23 يناير 2014 - 22 ربيع الأول 1435
12:27 AM

جامعة "سعود" ترعى أكبر مؤتمر لطب وجراحة القلب في الشرق الأوسط

رئيس جمعية القلب السعودية: برنامج علمي متميز يراعي أدق التفاصيل

A A A
0
778

عيسى الحربي- سبق- الرياض: يرعى مدير جامعة الملك سعود الدكتور بدران العمر، انطلاق المؤتمر العالمي الخامس والعشرين لجمعية القلب السعودية، الذي يتزامن مع احتفال الجمعية بمرور 25 عاماً على إنشائها. وينعقد المؤتمر لمدة أربعة أيام في قاعات فندق الإنتركونتننتال مطلع الشهر القادم.
 
وقال رئيس جمعية القلب السعودية، الدكتور خالد بن فايز الحبيب: إن المؤتمر ينطلق وفق أهداف مرسومة، معتمدين على إعداد برنامج علمي متميز يراعي أدق التفاصيل.
 
واعتبر أن استضافة المملكة الدائم للفعاليات الطبية المتقدمة يعد دلالة واضحة لما وصلت إليه بلادنا الحبيبة من مكانة مرموقة في مجالي طب القلب وجراحته، وذلك بفضل الله ثم بفضل الدعم غير المحدود من حكومة خادم الحرمين الشريفين والنهضة العلمية الرائدة التي يشهدها أبناء هذا الوطن المعطاء.
 
ولفت إلى أنه أكبر مؤتمر لطب وجراحة القلب في الشرق الأوسط، ويشارك فيه خبراء ومتحدثون من مختلف دول العالم، بالإضافة إلى أقرانهم من علماء وأطباء القلب في السعودية.
 
وتشارك في هذا المؤتمر جمعيات قلب خليجية وعربية وعالمية، أبرزها جمعية القلب الأمريكية وجمعية القلب الأوربية، واللتان تعقدان ندوات مشتركة مع جمعية القلب السعودية وجمعية القلب الخليجية.
 
وتسجل جمعية القلب السعودية حضوراً مميزاً ومشاركة عالمية كبيرة لتحقيق أهداف الجمعية نحو الرقي بمستوى التعليم والتدريب في مجال طب القلب والأوعية الدموية، بالإضافة إلى تيسير تبادل الخبرات العلمية وتنمية مهارات البحث العلمي ونشر الثقافة الصحية للوقاية من أمراض القلب، وذلك باستضافة نخبة من أكابر أطباء القلب.