مدير عام المرور لـ"سبق": تدشين المنصة الإلكترونية للاعتراضات المرورية خلال أيام

قال إنه يتم حالياً العمل على توفير متطلباتها التقنية والإدارية

أكّد لـ "سبق" مدير الإدارة العامة للمرور اللواء محمد بن عبدالله البسامي، أنه سيتم خلال الأيام المقبلة بمشيئة الله تدشين منصّة إلكترونية للاعتراض على المخالفات.

وقال "البسامي" في رده على سؤال "سبق" على هامش المؤتمر الصحفي الذي عقد الأحد، وشارك فيه المتحدث الرسمي لـوزارة الداخلية، لتسليط الضوء على تنفيذ القرار السامي بتمكين المرأة من قيادة المركبات، عن موعد تدشين منصّة إلكترونية للاعتراض على المخالفات التي تم الاعلان عنها سابقا: "خلال الأيام القادمة بمشيئة الله ".

وأوضح البسامي أن "الاعتراض الإلكتروني هو أحد مشاريع الإدارة العامة للمرور التي تعمل الإدارة العامة للمرور على تحقيقها في أقرب فرصة ممكنة حيث يتم حالياً العمل على توفير متطلباتها التقنية والإدارية".

وكان ناشطون أطلقوا وسما على "تويتر" بعنوان #الاعتراض_على_المخالفات_إلكترونيًا، استنكروا من خلال تغريداتهم عبره غياب الاعتراض على المخالفات إلكترونيًا رغم تطور الخدمات الرقمية، مشيرين إلى أنَّ تلك المخالفات تضطرهم لمراجعة المرور في مقراتهم، وفِي هذا مشقة عليهم، لاسيّما أيام الدوام الرسمي، وقد يتقبل الشخص المخالفة وهو غير مقتنع وغير راضٍ بها، ولكن لصعوبة المتابعة والمراجعة.

وفي نفس السياق تساءل عبدالله البعيّز قائلا : "هل يعقل جميع تعاملات المرور تتم إلكترونيا ماعدا الإعتراض على المخالفة؟!".

ولفت الدكتور يحيى التوم، الحاصل على دكتوراه في إدارة الأعمال، إلى أن "نموذج الاعتراض كان متوفرا بموقع أبشر قبل عدة أشهر وفجأة وبدون مبرر تم إلغاؤه ! نرغب معرفة تلك المبررات".

قيادة المرأة المرأة السعودية تسوق
اعلان
مدير عام المرور لـ"سبق": تدشين المنصة الإلكترونية للاعتراضات المرورية خلال أيام
سبق

أكّد لـ "سبق" مدير الإدارة العامة للمرور اللواء محمد بن عبدالله البسامي، أنه سيتم خلال الأيام المقبلة بمشيئة الله تدشين منصّة إلكترونية للاعتراض على المخالفات.

وقال "البسامي" في رده على سؤال "سبق" على هامش المؤتمر الصحفي الذي عقد الأحد، وشارك فيه المتحدث الرسمي لـوزارة الداخلية، لتسليط الضوء على تنفيذ القرار السامي بتمكين المرأة من قيادة المركبات، عن موعد تدشين منصّة إلكترونية للاعتراض على المخالفات التي تم الاعلان عنها سابقا: "خلال الأيام القادمة بمشيئة الله ".

وأوضح البسامي أن "الاعتراض الإلكتروني هو أحد مشاريع الإدارة العامة للمرور التي تعمل الإدارة العامة للمرور على تحقيقها في أقرب فرصة ممكنة حيث يتم حالياً العمل على توفير متطلباتها التقنية والإدارية".

وكان ناشطون أطلقوا وسما على "تويتر" بعنوان #الاعتراض_على_المخالفات_إلكترونيًا، استنكروا من خلال تغريداتهم عبره غياب الاعتراض على المخالفات إلكترونيًا رغم تطور الخدمات الرقمية، مشيرين إلى أنَّ تلك المخالفات تضطرهم لمراجعة المرور في مقراتهم، وفِي هذا مشقة عليهم، لاسيّما أيام الدوام الرسمي، وقد يتقبل الشخص المخالفة وهو غير مقتنع وغير راضٍ بها، ولكن لصعوبة المتابعة والمراجعة.

وفي نفس السياق تساءل عبدالله البعيّز قائلا : "هل يعقل جميع تعاملات المرور تتم إلكترونيا ماعدا الإعتراض على المخالفة؟!".

ولفت الدكتور يحيى التوم، الحاصل على دكتوراه في إدارة الأعمال، إلى أن "نموذج الاعتراض كان متوفرا بموقع أبشر قبل عدة أشهر وفجأة وبدون مبرر تم إلغاؤه ! نرغب معرفة تلك المبررات".

26 يونيو 2018 - 12 شوّال 1439
06:38 PM
اخر تعديل
02 يوليو 2018 - 18 شوّال 1439
06:53 AM

مدير عام المرور لـ"سبق": تدشين المنصة الإلكترونية للاعتراضات المرورية خلال أيام

قال إنه يتم حالياً العمل على توفير متطلباتها التقنية والإدارية

A A A
26
15,024

أكّد لـ "سبق" مدير الإدارة العامة للمرور اللواء محمد بن عبدالله البسامي، أنه سيتم خلال الأيام المقبلة بمشيئة الله تدشين منصّة إلكترونية للاعتراض على المخالفات.

وقال "البسامي" في رده على سؤال "سبق" على هامش المؤتمر الصحفي الذي عقد الأحد، وشارك فيه المتحدث الرسمي لـوزارة الداخلية، لتسليط الضوء على تنفيذ القرار السامي بتمكين المرأة من قيادة المركبات، عن موعد تدشين منصّة إلكترونية للاعتراض على المخالفات التي تم الاعلان عنها سابقا: "خلال الأيام القادمة بمشيئة الله ".

وأوضح البسامي أن "الاعتراض الإلكتروني هو أحد مشاريع الإدارة العامة للمرور التي تعمل الإدارة العامة للمرور على تحقيقها في أقرب فرصة ممكنة حيث يتم حالياً العمل على توفير متطلباتها التقنية والإدارية".

وكان ناشطون أطلقوا وسما على "تويتر" بعنوان #الاعتراض_على_المخالفات_إلكترونيًا، استنكروا من خلال تغريداتهم عبره غياب الاعتراض على المخالفات إلكترونيًا رغم تطور الخدمات الرقمية، مشيرين إلى أنَّ تلك المخالفات تضطرهم لمراجعة المرور في مقراتهم، وفِي هذا مشقة عليهم، لاسيّما أيام الدوام الرسمي، وقد يتقبل الشخص المخالفة وهو غير مقتنع وغير راضٍ بها، ولكن لصعوبة المتابعة والمراجعة.

وفي نفس السياق تساءل عبدالله البعيّز قائلا : "هل يعقل جميع تعاملات المرور تتم إلكترونيا ماعدا الإعتراض على المخالفة؟!".

ولفت الدكتور يحيى التوم، الحاصل على دكتوراه في إدارة الأعمال، إلى أن "نموذج الاعتراض كان متوفرا بموقع أبشر قبل عدة أشهر وفجأة وبدون مبرر تم إلغاؤه ! نرغب معرفة تلك المبررات".