نائب أمير الرياض في متحف الغاط موجهاً بالعناية بمواقع التراث الحضاري

نوّه بجهود الهيئة العامة للسياحة والتراث بالمنطقة في العناية بها وتسويقها

زار نائب أمير منطقة الرياض الأمير محمد بن عبدالرحمن بن عبدالعزيز، متحف محافظة الغاط ضمن زيارته للمحافظة أخيراً، حيث كان في استقباله محافظ الغاط منصور بن سعد السديري؛ ومنسوبو المتحف.

ورحّب مدير الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني في منطقة الرياض المهندس عبدالعزيز آل حسن؛ بزيارة نائب أمير المنطقة لمتحف الغاط، مبيناً أنها تأتي ضمن زيارات الأمير إلى عديد من محافظات منطقة الرياض والمواقع الأثرية والتراثية التي تزخر بها، التي كان آخرها زيارته إلى محافظتَي الدرعية والمجمعة.

وقال آل حسن؛ إن نائب أمير الرياض وجّه -يحفظه الله- بالعناية بمواقع التراث الحضاري التي تزخر بها مدن منطقة الرياض ومحافظاتها، وما تمثله من نقاط جذب سياحي، ونوّه بجهود الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني بالمنطقة في العناية بها وتسويقها، بالتعاون مع الإدارات الحكومية والمستثمرين بالقطاع الخاص والمجتمع المحلي بما يسهم في المحافظة عليها وتوفير المزيد من فرص العمل للأفراد والأسر المنتجة والحرفيين.

وأضاف: اطلع نائب أمير منطقة الرياض، على أقسام ومعروضات ومحتوياته متحف الغاط التراثي المتنوعة من مقتنيات ومخطوطات وخرائط، والذي يعرض الحياة الاجتماعية والتراث الشعبي وتاريخ المحافظة عبر جميع العصور رجالات الغاط، لافتاً إلى أن نائب أمير الرياض تلقى شرحاً كاملاً عن المتحف وقاعاته التي تضم عدداً كبيراً من القطع الأثرية والتراثية من منسوبي المتحف.

وتابع مدير الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني في منطقة الرياض: "يأتي تأهيل المبنى، الذي كان قصراً ومقراً للإمارة في الغاط، وتحويله إلى متحف في إطار برنامج تأهيل القصور التاريخية للدولة الذي تتبناه الهيئة، وتحويلها إلى مواقع مفتوحة ومراكز حضارية وثقافية تبرز تاريخ الدولة السعودية الميمونة في مراحلها الثلاث؛ لتصبح هذه القصور والمقار متاحف لعرض صور ومقتنيات ووثائق مراحل تأسيس البلاد في كل منطقة، والاستفادة من المباني في عرض تاريخ المدينة الواقعة بها والتعريف بموروثها الثقافي".

اعلان
نائب أمير الرياض في متحف الغاط موجهاً بالعناية بمواقع التراث الحضاري
سبق

زار نائب أمير منطقة الرياض الأمير محمد بن عبدالرحمن بن عبدالعزيز، متحف محافظة الغاط ضمن زيارته للمحافظة أخيراً، حيث كان في استقباله محافظ الغاط منصور بن سعد السديري؛ ومنسوبو المتحف.

ورحّب مدير الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني في منطقة الرياض المهندس عبدالعزيز آل حسن؛ بزيارة نائب أمير المنطقة لمتحف الغاط، مبيناً أنها تأتي ضمن زيارات الأمير إلى عديد من محافظات منطقة الرياض والمواقع الأثرية والتراثية التي تزخر بها، التي كان آخرها زيارته إلى محافظتَي الدرعية والمجمعة.

وقال آل حسن؛ إن نائب أمير الرياض وجّه -يحفظه الله- بالعناية بمواقع التراث الحضاري التي تزخر بها مدن منطقة الرياض ومحافظاتها، وما تمثله من نقاط جذب سياحي، ونوّه بجهود الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني بالمنطقة في العناية بها وتسويقها، بالتعاون مع الإدارات الحكومية والمستثمرين بالقطاع الخاص والمجتمع المحلي بما يسهم في المحافظة عليها وتوفير المزيد من فرص العمل للأفراد والأسر المنتجة والحرفيين.

وأضاف: اطلع نائب أمير منطقة الرياض، على أقسام ومعروضات ومحتوياته متحف الغاط التراثي المتنوعة من مقتنيات ومخطوطات وخرائط، والذي يعرض الحياة الاجتماعية والتراث الشعبي وتاريخ المحافظة عبر جميع العصور رجالات الغاط، لافتاً إلى أن نائب أمير الرياض تلقى شرحاً كاملاً عن المتحف وقاعاته التي تضم عدداً كبيراً من القطع الأثرية والتراثية من منسوبي المتحف.

وتابع مدير الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني في منطقة الرياض: "يأتي تأهيل المبنى، الذي كان قصراً ومقراً للإمارة في الغاط، وتحويله إلى متحف في إطار برنامج تأهيل القصور التاريخية للدولة الذي تتبناه الهيئة، وتحويلها إلى مواقع مفتوحة ومراكز حضارية وثقافية تبرز تاريخ الدولة السعودية الميمونة في مراحلها الثلاث؛ لتصبح هذه القصور والمقار متاحف لعرض صور ومقتنيات ووثائق مراحل تأسيس البلاد في كل منطقة، والاستفادة من المباني في عرض تاريخ المدينة الواقعة بها والتعريف بموروثها الثقافي".

19 فبراير 2019 - 14 جمادى الآخر 1440
09:32 AM

نائب أمير الرياض في متحف الغاط موجهاً بالعناية بمواقع التراث الحضاري

نوّه بجهود الهيئة العامة للسياحة والتراث بالمنطقة في العناية بها وتسويقها

A A A
0
1,997

زار نائب أمير منطقة الرياض الأمير محمد بن عبدالرحمن بن عبدالعزيز، متحف محافظة الغاط ضمن زيارته للمحافظة أخيراً، حيث كان في استقباله محافظ الغاط منصور بن سعد السديري؛ ومنسوبو المتحف.

ورحّب مدير الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني في منطقة الرياض المهندس عبدالعزيز آل حسن؛ بزيارة نائب أمير المنطقة لمتحف الغاط، مبيناً أنها تأتي ضمن زيارات الأمير إلى عديد من محافظات منطقة الرياض والمواقع الأثرية والتراثية التي تزخر بها، التي كان آخرها زيارته إلى محافظتَي الدرعية والمجمعة.

وقال آل حسن؛ إن نائب أمير الرياض وجّه -يحفظه الله- بالعناية بمواقع التراث الحضاري التي تزخر بها مدن منطقة الرياض ومحافظاتها، وما تمثله من نقاط جذب سياحي، ونوّه بجهود الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني بالمنطقة في العناية بها وتسويقها، بالتعاون مع الإدارات الحكومية والمستثمرين بالقطاع الخاص والمجتمع المحلي بما يسهم في المحافظة عليها وتوفير المزيد من فرص العمل للأفراد والأسر المنتجة والحرفيين.

وأضاف: اطلع نائب أمير منطقة الرياض، على أقسام ومعروضات ومحتوياته متحف الغاط التراثي المتنوعة من مقتنيات ومخطوطات وخرائط، والذي يعرض الحياة الاجتماعية والتراث الشعبي وتاريخ المحافظة عبر جميع العصور رجالات الغاط، لافتاً إلى أن نائب أمير الرياض تلقى شرحاً كاملاً عن المتحف وقاعاته التي تضم عدداً كبيراً من القطع الأثرية والتراثية من منسوبي المتحف.

وتابع مدير الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني في منطقة الرياض: "يأتي تأهيل المبنى، الذي كان قصراً ومقراً للإمارة في الغاط، وتحويله إلى متحف في إطار برنامج تأهيل القصور التاريخية للدولة الذي تتبناه الهيئة، وتحويلها إلى مواقع مفتوحة ومراكز حضارية وثقافية تبرز تاريخ الدولة السعودية الميمونة في مراحلها الثلاث؛ لتصبح هذه القصور والمقار متاحف لعرض صور ومقتنيات ووثائق مراحل تأسيس البلاد في كل منطقة، والاستفادة من المباني في عرض تاريخ المدينة الواقعة بها والتعريف بموروثها الثقافي".