أمير جازان يوجِّه باستمرار إنجاز خدمات المواطنين عبر القنوات الإلكترونية

أكد تفعيل الرقابة الميدانية والبلدية للتأكد من ضوابط النظافة والصحة العامة

وجَّه الأمير محمد بن ناصر بن عبد العزيز، أمير منطقة جازان، بأهمية تنفيذ التوجيهات الصادرة للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد بشأن تعليق الحضور لمقر العمل بديوان الإمارة، مؤكدًا متابعته الشخصية والأمير محمد بن عبدالعزيز بن محمد بن عبدالعزيز، نائب أمير منطقة جازان، للخدمات المقدَّمة للمواطنين والمقيمين بالمنطقة عبر القنوات الإلكترونية والتقنية طيلة فترة تعليق الحضور التي ستتواصل 16 يومًا.

وفي التفاصيل، شدَّد أمير جازان على أهمية قيام الجهات الحكومية بالمنطقة خلال فترة تعليق الحضور للدوام بمقارها بتوفير جميع الإمكانات والخدمات اللازمة لأبناء المنطقة، مع تفعيل دور الرقابة الميدانية والصحية والبلدية للتأكد من التزامها بضوابط واشتراطات النظافة والصحة العامة حفاظًا على سلامة المواطنين والمقيمين، راجيًا من الله العون والتوفيق للجميع.

ومن جهته، أوضح عادل بن أحمد الزائري، مدير العلاقات العامة والإعلام بإمارة منطقة جازان، أن أمير منطقة جازان اعتمد تكليف وكلاء الإمارة والمحافظين ورؤساء المراكز والإدارات المختصة بديوان الإمارة بالعمل بنظام المرابطة والمناوبة ممن يتطلب الأمر وجودهم طيلة مدة تعليق الحضور للعمل، على أن يكون حضور الموظفين للأهمية وللحاجة القصوى، وفي أضيق نطاق، ومن خلال أقل عدد ممكن من الموظفين، للأعمال التي لا يمكن أداؤها من خارج مقر العمل، ولا يمكن تأجيلها.

وأشار "الزائري" إلى أهمية إنجاز وتقديم أفضل الخدمات للمواطن والمقيم بالمنطقة عن بُعد عبر الأنظمة الإلكترونية، وباستخدام البرامج التقنية ووسائل التواصل الإلكترونية الرسمية بموقع وبوابة الإمارة، والنظر في طلباتهم، وإنجاز القضايا والمعاملات في أسرع وقت ممكن.

وبيَّن أن الخدمات الإلكترونية التي ستقدَّم تشمل خدمات الرسائل النصية، والاستعلام عن المعاملات، والتواصل المرئي عبر عدد من المحافظات، التي تمكِّن المستفيدين من التواصل المباشر مع أمير المنطقة ونائبه لخدمة المواطنين والمواطنات بالمحافظات كافة، وتمكينهم من متابعة معاملاتهم دون الحاجة لمراجعة مقر الإمارة.

جازان أمير جازان الأمير محمد بن ناصر الخدمات الإلكترونية فيروس كورونا الجديد
اعلان
أمير جازان يوجِّه باستمرار إنجاز خدمات المواطنين عبر القنوات الإلكترونية
سبق

وجَّه الأمير محمد بن ناصر بن عبد العزيز، أمير منطقة جازان، بأهمية تنفيذ التوجيهات الصادرة للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد بشأن تعليق الحضور لمقر العمل بديوان الإمارة، مؤكدًا متابعته الشخصية والأمير محمد بن عبدالعزيز بن محمد بن عبدالعزيز، نائب أمير منطقة جازان، للخدمات المقدَّمة للمواطنين والمقيمين بالمنطقة عبر القنوات الإلكترونية والتقنية طيلة فترة تعليق الحضور التي ستتواصل 16 يومًا.

وفي التفاصيل، شدَّد أمير جازان على أهمية قيام الجهات الحكومية بالمنطقة خلال فترة تعليق الحضور للدوام بمقارها بتوفير جميع الإمكانات والخدمات اللازمة لأبناء المنطقة، مع تفعيل دور الرقابة الميدانية والصحية والبلدية للتأكد من التزامها بضوابط واشتراطات النظافة والصحة العامة حفاظًا على سلامة المواطنين والمقيمين، راجيًا من الله العون والتوفيق للجميع.

ومن جهته، أوضح عادل بن أحمد الزائري، مدير العلاقات العامة والإعلام بإمارة منطقة جازان، أن أمير منطقة جازان اعتمد تكليف وكلاء الإمارة والمحافظين ورؤساء المراكز والإدارات المختصة بديوان الإمارة بالعمل بنظام المرابطة والمناوبة ممن يتطلب الأمر وجودهم طيلة مدة تعليق الحضور للعمل، على أن يكون حضور الموظفين للأهمية وللحاجة القصوى، وفي أضيق نطاق، ومن خلال أقل عدد ممكن من الموظفين، للأعمال التي لا يمكن أداؤها من خارج مقر العمل، ولا يمكن تأجيلها.

وأشار "الزائري" إلى أهمية إنجاز وتقديم أفضل الخدمات للمواطن والمقيم بالمنطقة عن بُعد عبر الأنظمة الإلكترونية، وباستخدام البرامج التقنية ووسائل التواصل الإلكترونية الرسمية بموقع وبوابة الإمارة، والنظر في طلباتهم، وإنجاز القضايا والمعاملات في أسرع وقت ممكن.

وبيَّن أن الخدمات الإلكترونية التي ستقدَّم تشمل خدمات الرسائل النصية، والاستعلام عن المعاملات، والتواصل المرئي عبر عدد من المحافظات، التي تمكِّن المستفيدين من التواصل المباشر مع أمير المنطقة ونائبه لخدمة المواطنين والمواطنات بالمحافظات كافة، وتمكينهم من متابعة معاملاتهم دون الحاجة لمراجعة مقر الإمارة.

16 مارس 2020 - 21 رجب 1441
11:45 PM

أمير جازان يوجِّه باستمرار إنجاز خدمات المواطنين عبر القنوات الإلكترونية

أكد تفعيل الرقابة الميدانية والبلدية للتأكد من ضوابط النظافة والصحة العامة

A A A
0
4,033

وجَّه الأمير محمد بن ناصر بن عبد العزيز، أمير منطقة جازان، بأهمية تنفيذ التوجيهات الصادرة للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد بشأن تعليق الحضور لمقر العمل بديوان الإمارة، مؤكدًا متابعته الشخصية والأمير محمد بن عبدالعزيز بن محمد بن عبدالعزيز، نائب أمير منطقة جازان، للخدمات المقدَّمة للمواطنين والمقيمين بالمنطقة عبر القنوات الإلكترونية والتقنية طيلة فترة تعليق الحضور التي ستتواصل 16 يومًا.

وفي التفاصيل، شدَّد أمير جازان على أهمية قيام الجهات الحكومية بالمنطقة خلال فترة تعليق الحضور للدوام بمقارها بتوفير جميع الإمكانات والخدمات اللازمة لأبناء المنطقة، مع تفعيل دور الرقابة الميدانية والصحية والبلدية للتأكد من التزامها بضوابط واشتراطات النظافة والصحة العامة حفاظًا على سلامة المواطنين والمقيمين، راجيًا من الله العون والتوفيق للجميع.

ومن جهته، أوضح عادل بن أحمد الزائري، مدير العلاقات العامة والإعلام بإمارة منطقة جازان، أن أمير منطقة جازان اعتمد تكليف وكلاء الإمارة والمحافظين ورؤساء المراكز والإدارات المختصة بديوان الإمارة بالعمل بنظام المرابطة والمناوبة ممن يتطلب الأمر وجودهم طيلة مدة تعليق الحضور للعمل، على أن يكون حضور الموظفين للأهمية وللحاجة القصوى، وفي أضيق نطاق، ومن خلال أقل عدد ممكن من الموظفين، للأعمال التي لا يمكن أداؤها من خارج مقر العمل، ولا يمكن تأجيلها.

وأشار "الزائري" إلى أهمية إنجاز وتقديم أفضل الخدمات للمواطن والمقيم بالمنطقة عن بُعد عبر الأنظمة الإلكترونية، وباستخدام البرامج التقنية ووسائل التواصل الإلكترونية الرسمية بموقع وبوابة الإمارة، والنظر في طلباتهم، وإنجاز القضايا والمعاملات في أسرع وقت ممكن.

وبيَّن أن الخدمات الإلكترونية التي ستقدَّم تشمل خدمات الرسائل النصية، والاستعلام عن المعاملات، والتواصل المرئي عبر عدد من المحافظات، التي تمكِّن المستفيدين من التواصل المباشر مع أمير المنطقة ونائبه لخدمة المواطنين والمواطنات بالمحافظات كافة، وتمكينهم من متابعة معاملاتهم دون الحاجة لمراجعة مقر الإمارة.