الثلاثاء المقبل.. انطلاق فعاليات المؤتمر الدولي الثالث لقيادات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات

تنظمه المنظمة العربية للهلال الأحمر والصليب الأحمر في القاهرة

تشهد العاصمة المصرية القاهرة صباح الثلاثاء القادم السابع عشر من سبتمبر انطلاق فعاليات المؤتمر الدولي الثالث لقيادات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات (نظم المعلومات الجغرافية واستثماراتها في قطاع العمل الإنساني: تجارب واستشراف المستقبل)، الذي تنظمه المنظمة العربية للهلال الأحمر والصليب الأحمر (آركو) بالتعاون مع المنظمة العربية لتكنولوجيات الاتصال والمعلومات ــ جامعة الدول العربية والاتحاد الدولي للاتصالات.

ويعقب المؤتمر الذي يستمر لمدة يومين بفندق هيلتون رمسيس لقاء قيادات تكنولوجيا المعلومات بالهيئات والجمعيات الوطنية العربية للهلال الأحمر والصليب الأحمر مسؤولي الحد من مخاطر الكوارث يوم 19 سبتمبر، فيما يشهد معرض المؤسسات التقنية والاتصالات والجمعيات الوطنية العربية يومَي 17 و18 سبتمبر.

ورحب الأمين العام للمنظمة العربية للهلال الأحمر والصليب الأحمر، الدكتور صالح بن حمد التويجري، بضيوف المؤتمر، ونوّه بتعاون المنظمة العربية لتكنولوجيات الاتصال والمعلومات، ودعم منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو) والمفوضية السامية لشؤون اللاجئين.

وأوضح "التويجري" أن المؤتمر يشهد مشاركة ممثلين عن الأمانة العامة للمنظمة العربية للهلال الأحمر والصليب الأحمر، والاتحاد الدولي لجمعيات الهلال الأحمر والصليب الأحمر، واللجنة الدولية للصليب الأحمر، والجمعيات الوطنية، والمنظمة العربية لتكنولوجيا الاتصال والمعلومات، وجامعة الدول العربية، والمفوضية السامية لشؤون اللاجئين للأمم المتحدة، ومنظمات العمل العربي المشترك المعنية، والاتحاد الدولي للاتصالات، وعدد من وكالات الأمم المتحدة.

وكشف "التويجري" أن المؤتمر يشتمل على تسع جلسات، تستعرض في يومها الأول مفهوم واستشراف المستقبل لنظم المعلومات الجغرافية والاستثمار عن بعد، وتوظيف نظم المعلومات الجغرافية، وأثرها على العمل الإنساني، وتطبيقات نظم المعلومات الجغرافية في بيئة العمل الإنساني، وتتمثل في: إدارة الكوارث والرصد البيئي، والاستجابة للطوارئ، ومواجهة التغيرات المناخية، ورقمنة مؤسسات قطاع العمل الإنساني، وإدارة الموارد الطبيعية، بما يعزز الأمن الغذائي والمائي، وإدارة المستودعات الغذائية ومخيمات اللاجئين والنازحين.

كما تستعرض الجلسات في يومها الثاني خطوات تفعيل استخدامات نظم المعلومات الجغرافية في قطاع العمل الإنساني، والتجارب والممارسات الناجحة لاستخدام نظم المعلومات الجغرافية في قطاع العمل الإنساني على مستوى العالم، والاتجاهات الجديدة للملاحة بالأقمار الاصطناعية، وتأثيرها على العمل الإنساني، والدور المساعد لشركات القطاع الخاص للحد من المخاطر، ودعم استخدامات نظم المعلومات الجغرافية في العمل الإنساني (المسؤولية الاجتماعية).

ويشهد المؤتمر أيضًا عرض خبرات استخدامات تكنولوجيا المعلومات للحد من مخاطر الكوارث، واستخدامات نظم المعلومات الجغرافية في مواجهة الكوارث، وخصوصًا في بلدان الوطن العربي التي تعاني تناسل الأزمات.

فيما يختتم المؤتمر بإعلان بيانه الختامي والتوصيات، وكذلك إعلان الوثيقة العربية لنظم المعلومات الجغرافية في العمل الإنساني.

اعلان
الثلاثاء المقبل.. انطلاق فعاليات المؤتمر الدولي الثالث لقيادات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات
سبق

تشهد العاصمة المصرية القاهرة صباح الثلاثاء القادم السابع عشر من سبتمبر انطلاق فعاليات المؤتمر الدولي الثالث لقيادات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات (نظم المعلومات الجغرافية واستثماراتها في قطاع العمل الإنساني: تجارب واستشراف المستقبل)، الذي تنظمه المنظمة العربية للهلال الأحمر والصليب الأحمر (آركو) بالتعاون مع المنظمة العربية لتكنولوجيات الاتصال والمعلومات ــ جامعة الدول العربية والاتحاد الدولي للاتصالات.

ويعقب المؤتمر الذي يستمر لمدة يومين بفندق هيلتون رمسيس لقاء قيادات تكنولوجيا المعلومات بالهيئات والجمعيات الوطنية العربية للهلال الأحمر والصليب الأحمر مسؤولي الحد من مخاطر الكوارث يوم 19 سبتمبر، فيما يشهد معرض المؤسسات التقنية والاتصالات والجمعيات الوطنية العربية يومَي 17 و18 سبتمبر.

ورحب الأمين العام للمنظمة العربية للهلال الأحمر والصليب الأحمر، الدكتور صالح بن حمد التويجري، بضيوف المؤتمر، ونوّه بتعاون المنظمة العربية لتكنولوجيات الاتصال والمعلومات، ودعم منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو) والمفوضية السامية لشؤون اللاجئين.

وأوضح "التويجري" أن المؤتمر يشهد مشاركة ممثلين عن الأمانة العامة للمنظمة العربية للهلال الأحمر والصليب الأحمر، والاتحاد الدولي لجمعيات الهلال الأحمر والصليب الأحمر، واللجنة الدولية للصليب الأحمر، والجمعيات الوطنية، والمنظمة العربية لتكنولوجيا الاتصال والمعلومات، وجامعة الدول العربية، والمفوضية السامية لشؤون اللاجئين للأمم المتحدة، ومنظمات العمل العربي المشترك المعنية، والاتحاد الدولي للاتصالات، وعدد من وكالات الأمم المتحدة.

وكشف "التويجري" أن المؤتمر يشتمل على تسع جلسات، تستعرض في يومها الأول مفهوم واستشراف المستقبل لنظم المعلومات الجغرافية والاستثمار عن بعد، وتوظيف نظم المعلومات الجغرافية، وأثرها على العمل الإنساني، وتطبيقات نظم المعلومات الجغرافية في بيئة العمل الإنساني، وتتمثل في: إدارة الكوارث والرصد البيئي، والاستجابة للطوارئ، ومواجهة التغيرات المناخية، ورقمنة مؤسسات قطاع العمل الإنساني، وإدارة الموارد الطبيعية، بما يعزز الأمن الغذائي والمائي، وإدارة المستودعات الغذائية ومخيمات اللاجئين والنازحين.

كما تستعرض الجلسات في يومها الثاني خطوات تفعيل استخدامات نظم المعلومات الجغرافية في قطاع العمل الإنساني، والتجارب والممارسات الناجحة لاستخدام نظم المعلومات الجغرافية في قطاع العمل الإنساني على مستوى العالم، والاتجاهات الجديدة للملاحة بالأقمار الاصطناعية، وتأثيرها على العمل الإنساني، والدور المساعد لشركات القطاع الخاص للحد من المخاطر، ودعم استخدامات نظم المعلومات الجغرافية في العمل الإنساني (المسؤولية الاجتماعية).

ويشهد المؤتمر أيضًا عرض خبرات استخدامات تكنولوجيا المعلومات للحد من مخاطر الكوارث، واستخدامات نظم المعلومات الجغرافية في مواجهة الكوارث، وخصوصًا في بلدان الوطن العربي التي تعاني تناسل الأزمات.

فيما يختتم المؤتمر بإعلان بيانه الختامي والتوصيات، وكذلك إعلان الوثيقة العربية لنظم المعلومات الجغرافية في العمل الإنساني.

11 سبتمبر 2019 - 12 محرّم 1441
10:52 PM

الثلاثاء المقبل.. انطلاق فعاليات المؤتمر الدولي الثالث لقيادات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات

تنظمه المنظمة العربية للهلال الأحمر والصليب الأحمر في القاهرة

A A A
0
173

تشهد العاصمة المصرية القاهرة صباح الثلاثاء القادم السابع عشر من سبتمبر انطلاق فعاليات المؤتمر الدولي الثالث لقيادات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات (نظم المعلومات الجغرافية واستثماراتها في قطاع العمل الإنساني: تجارب واستشراف المستقبل)، الذي تنظمه المنظمة العربية للهلال الأحمر والصليب الأحمر (آركو) بالتعاون مع المنظمة العربية لتكنولوجيات الاتصال والمعلومات ــ جامعة الدول العربية والاتحاد الدولي للاتصالات.

ويعقب المؤتمر الذي يستمر لمدة يومين بفندق هيلتون رمسيس لقاء قيادات تكنولوجيا المعلومات بالهيئات والجمعيات الوطنية العربية للهلال الأحمر والصليب الأحمر مسؤولي الحد من مخاطر الكوارث يوم 19 سبتمبر، فيما يشهد معرض المؤسسات التقنية والاتصالات والجمعيات الوطنية العربية يومَي 17 و18 سبتمبر.

ورحب الأمين العام للمنظمة العربية للهلال الأحمر والصليب الأحمر، الدكتور صالح بن حمد التويجري، بضيوف المؤتمر، ونوّه بتعاون المنظمة العربية لتكنولوجيات الاتصال والمعلومات، ودعم منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو) والمفوضية السامية لشؤون اللاجئين.

وأوضح "التويجري" أن المؤتمر يشهد مشاركة ممثلين عن الأمانة العامة للمنظمة العربية للهلال الأحمر والصليب الأحمر، والاتحاد الدولي لجمعيات الهلال الأحمر والصليب الأحمر، واللجنة الدولية للصليب الأحمر، والجمعيات الوطنية، والمنظمة العربية لتكنولوجيا الاتصال والمعلومات، وجامعة الدول العربية، والمفوضية السامية لشؤون اللاجئين للأمم المتحدة، ومنظمات العمل العربي المشترك المعنية، والاتحاد الدولي للاتصالات، وعدد من وكالات الأمم المتحدة.

وكشف "التويجري" أن المؤتمر يشتمل على تسع جلسات، تستعرض في يومها الأول مفهوم واستشراف المستقبل لنظم المعلومات الجغرافية والاستثمار عن بعد، وتوظيف نظم المعلومات الجغرافية، وأثرها على العمل الإنساني، وتطبيقات نظم المعلومات الجغرافية في بيئة العمل الإنساني، وتتمثل في: إدارة الكوارث والرصد البيئي، والاستجابة للطوارئ، ومواجهة التغيرات المناخية، ورقمنة مؤسسات قطاع العمل الإنساني، وإدارة الموارد الطبيعية، بما يعزز الأمن الغذائي والمائي، وإدارة المستودعات الغذائية ومخيمات اللاجئين والنازحين.

كما تستعرض الجلسات في يومها الثاني خطوات تفعيل استخدامات نظم المعلومات الجغرافية في قطاع العمل الإنساني، والتجارب والممارسات الناجحة لاستخدام نظم المعلومات الجغرافية في قطاع العمل الإنساني على مستوى العالم، والاتجاهات الجديدة للملاحة بالأقمار الاصطناعية، وتأثيرها على العمل الإنساني، والدور المساعد لشركات القطاع الخاص للحد من المخاطر، ودعم استخدامات نظم المعلومات الجغرافية في العمل الإنساني (المسؤولية الاجتماعية).

ويشهد المؤتمر أيضًا عرض خبرات استخدامات تكنولوجيا المعلومات للحد من مخاطر الكوارث، واستخدامات نظم المعلومات الجغرافية في مواجهة الكوارث، وخصوصًا في بلدان الوطن العربي التي تعاني تناسل الأزمات.

فيما يختتم المؤتمر بإعلان بيانه الختامي والتوصيات، وكذلك إعلان الوثيقة العربية لنظم المعلومات الجغرافية في العمل الإنساني.