التشيك تطرد 18 دبلوماسيًّا روسيًّا.. وموسكو تهدد بالعواقب

أعلنت وزارة الخارجية التشيكية، اليوم السبت، أنها بصدد طرد 18 دبلوماسيًّا روسيًّا من البلاد.

وقال رئيس الوزراء التشيكي أندريه بابيش ووزير الخارجية يان هاماتشيك اليوم السبت: إن الحكومة قررت طرد 18 موظفًا بالسفارة الروسية "للاشتباه في تورط المخابرات الروسية في انفجار بمخزن أسلحة عام 2014".

وتأتي الخطوة التشيكية بعد يومين من إعلان واشنطن فرض عقوبات واسعة على روسيا تشمل إجراءات تستهدف 32 شخصًا وكيانًا وتطبيق حظر على شراء سندات الحكومة الروسية بدءًا من 14 يونيو وطرد 10 دبلوماسيين روس.

من جهتها، أعلنت روسيا اتخاذها إجراءات للرد على العقوبات من قبل الولايات المتحدة، بينها طرد 10 دبلوماسيين أمريكيين، مؤكدة أن هذه الخطوات تمثل فقط جزءًا من الإمكانيات المتوفرة لديها.

وأعلنت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا أن سلطات التشيك على دراية بعواقب طرد 18 دبلوماسيًّا روسيًّا.

روسيا
اعلان
التشيك تطرد 18 دبلوماسيًّا روسيًّا.. وموسكو تهدد بالعواقب
سبق

أعلنت وزارة الخارجية التشيكية، اليوم السبت، أنها بصدد طرد 18 دبلوماسيًّا روسيًّا من البلاد.

وقال رئيس الوزراء التشيكي أندريه بابيش ووزير الخارجية يان هاماتشيك اليوم السبت: إن الحكومة قررت طرد 18 موظفًا بالسفارة الروسية "للاشتباه في تورط المخابرات الروسية في انفجار بمخزن أسلحة عام 2014".

وتأتي الخطوة التشيكية بعد يومين من إعلان واشنطن فرض عقوبات واسعة على روسيا تشمل إجراءات تستهدف 32 شخصًا وكيانًا وتطبيق حظر على شراء سندات الحكومة الروسية بدءًا من 14 يونيو وطرد 10 دبلوماسيين روس.

من جهتها، أعلنت روسيا اتخاذها إجراءات للرد على العقوبات من قبل الولايات المتحدة، بينها طرد 10 دبلوماسيين أمريكيين، مؤكدة أن هذه الخطوات تمثل فقط جزءًا من الإمكانيات المتوفرة لديها.

وأعلنت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا أن سلطات التشيك على دراية بعواقب طرد 18 دبلوماسيًّا روسيًّا.

17 إبريل 2021 - 5 رمضان 1442
10:03 PM

التشيك تطرد 18 دبلوماسيًّا روسيًّا.. وموسكو تهدد بالعواقب

A A A
3
5,164

أعلنت وزارة الخارجية التشيكية، اليوم السبت، أنها بصدد طرد 18 دبلوماسيًّا روسيًّا من البلاد.

وقال رئيس الوزراء التشيكي أندريه بابيش ووزير الخارجية يان هاماتشيك اليوم السبت: إن الحكومة قررت طرد 18 موظفًا بالسفارة الروسية "للاشتباه في تورط المخابرات الروسية في انفجار بمخزن أسلحة عام 2014".

وتأتي الخطوة التشيكية بعد يومين من إعلان واشنطن فرض عقوبات واسعة على روسيا تشمل إجراءات تستهدف 32 شخصًا وكيانًا وتطبيق حظر على شراء سندات الحكومة الروسية بدءًا من 14 يونيو وطرد 10 دبلوماسيين روس.

من جهتها، أعلنت روسيا اتخاذها إجراءات للرد على العقوبات من قبل الولايات المتحدة، بينها طرد 10 دبلوماسيين أمريكيين، مؤكدة أن هذه الخطوات تمثل فقط جزءًا من الإمكانيات المتوفرة لديها.

وأعلنت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا أن سلطات التشيك على دراية بعواقب طرد 18 دبلوماسيًّا روسيًّا.