منذ 47 عاماً وما زالت.. أسماء أحياء تبوك ترتبط بزيارات الملوك "قصص"

رصدها الباحث التاريخي "العمراني" في مجموعة وثائق منها قصة "سكان الصنادق"

ارتبطت مسميات بعض أحياء تبوك بالزيارات الملكية ولا تزال هذه الأحياء تحمل الاسم نفسه منذ 47 عاماً، منها: حي المهرجان وحي الفيصلية.

ويرصد الباحث التاريخي عبدالله العمراني؛ لـ "سبق"، تفاصيل هذه المسميات المرتبطة بزيارة الملك فيصل ـ يرحمه الله ـ في عام 1393 هـ.

وقال العمراني "إن حي المهرجان يرجع سبب تسميته إلى المكان الذي أقيم فيه احتفال الأهالي (مهرجان الأهالي بادية وحاضرة) بمناسبة زيارة الملك فيصل عصر يوم الإثنين الموافق 27 شعبان من عام 1393 هـ، الموافق 24 سبتمبر 1973 م، إذ عاشت تبوك حينها فرحتَيْن: فرحة الزيارة الملكية، وفرحة الاحتفال باليوم الوطني.

وأضاف الباحث التاريخي "عن مسمى حي الفيصلية" في أثناء مرور موكب الفيصل ـ يرحمه الله ـ من المطار إلى مقر إقامته في مدينة الملك عبدالعزيز العسكرية، شاهد إلى يمينه مجموعة من المساكن المبنية من الصفيح والخشب (صنادق)، وعند سؤاله عنها ذكروا له أن هذه عبارة عن منازل عشوائية لبعض أهالي تبوك ممن لا يملكون أراضي، وبعد انتهاء الزيارة بعدة أشهر أصدر أمره رحمه الله بتوزيع الأراضي الفضاء على السكان، وكان من بينها مخطط (حي الفيصلية) الذي جاءت تسميته نسبة للملك فيصل - رحمه الله - الذي أمر بمنح تلك الأراضي لأهالي تبوك في عام 1394هـ.

يُذكر أن زيارة الملك فيصل لتبوك شهدت افتتاح المدينة العسكرية التي حملت اسم مؤسّس هذه البلاد الملك عبدالعزيز آل سعود - رحمه الله -، وجاء افتتاحها في اليوم الذي يحمل أعظم مناسبة تاريخية سنوية تمر على هذه البلاد، هي اليوم الوطني، يوم أن وحَّد الملك عبدالعزيز الاسم من (مملكة نجد والحجاز وملحقاتها) إلى (المملكة العربية السعودية).

يُشار إلى أن منطقة تبوك تعيش اليوم فرحة كبيرة بمناسبة زيارة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - يحفظه الله - المرتقبة إلى المنطقة التي تعد الأولى منذ توليه الحكم، وسادس زيارة ملكية للمنطقة بعد الملك سعود والملك فيصل والملك خالد والملك فهد والملك عبدالله ـ يرحمهم الله ـ وتزيّنت شوارع تبوك بعبارات الترحيب والأعلام السعودية وحملت اللوحات ترحيب أبناء منطقة تبوك.

زيارة خادم الحرمين الشريفين إلى تبوك جولة الملك سلمان بن عبدالعزيز لمناطق المملكة
اعلان
منذ 47 عاماً وما زالت.. أسماء أحياء تبوك ترتبط بزيارات الملوك "قصص"
سبق

ارتبطت مسميات بعض أحياء تبوك بالزيارات الملكية ولا تزال هذه الأحياء تحمل الاسم نفسه منذ 47 عاماً، منها: حي المهرجان وحي الفيصلية.

ويرصد الباحث التاريخي عبدالله العمراني؛ لـ "سبق"، تفاصيل هذه المسميات المرتبطة بزيارة الملك فيصل ـ يرحمه الله ـ في عام 1393 هـ.

وقال العمراني "إن حي المهرجان يرجع سبب تسميته إلى المكان الذي أقيم فيه احتفال الأهالي (مهرجان الأهالي بادية وحاضرة) بمناسبة زيارة الملك فيصل عصر يوم الإثنين الموافق 27 شعبان من عام 1393 هـ، الموافق 24 سبتمبر 1973 م، إذ عاشت تبوك حينها فرحتَيْن: فرحة الزيارة الملكية، وفرحة الاحتفال باليوم الوطني.

وأضاف الباحث التاريخي "عن مسمى حي الفيصلية" في أثناء مرور موكب الفيصل ـ يرحمه الله ـ من المطار إلى مقر إقامته في مدينة الملك عبدالعزيز العسكرية، شاهد إلى يمينه مجموعة من المساكن المبنية من الصفيح والخشب (صنادق)، وعند سؤاله عنها ذكروا له أن هذه عبارة عن منازل عشوائية لبعض أهالي تبوك ممن لا يملكون أراضي، وبعد انتهاء الزيارة بعدة أشهر أصدر أمره رحمه الله بتوزيع الأراضي الفضاء على السكان، وكان من بينها مخطط (حي الفيصلية) الذي جاءت تسميته نسبة للملك فيصل - رحمه الله - الذي أمر بمنح تلك الأراضي لأهالي تبوك في عام 1394هـ.

يُذكر أن زيارة الملك فيصل لتبوك شهدت افتتاح المدينة العسكرية التي حملت اسم مؤسّس هذه البلاد الملك عبدالعزيز آل سعود - رحمه الله -، وجاء افتتاحها في اليوم الذي يحمل أعظم مناسبة تاريخية سنوية تمر على هذه البلاد، هي اليوم الوطني، يوم أن وحَّد الملك عبدالعزيز الاسم من (مملكة نجد والحجاز وملحقاتها) إلى (المملكة العربية السعودية).

يُشار إلى أن منطقة تبوك تعيش اليوم فرحة كبيرة بمناسبة زيارة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - يحفظه الله - المرتقبة إلى المنطقة التي تعد الأولى منذ توليه الحكم، وسادس زيارة ملكية للمنطقة بعد الملك سعود والملك فيصل والملك خالد والملك فهد والملك عبدالله ـ يرحمهم الله ـ وتزيّنت شوارع تبوك بعبارات الترحيب والأعلام السعودية وحملت اللوحات ترحيب أبناء منطقة تبوك.

19 نوفمبر 2018 - 11 ربيع الأول 1440
11:34 AM
اخر تعديل
13 أغسطس 2021 - 5 محرّم 1443
08:38 AM

منذ 47 عاماً وما زالت.. أسماء أحياء تبوك ترتبط بزيارات الملوك "قصص"

رصدها الباحث التاريخي "العمراني" في مجموعة وثائق منها قصة "سكان الصنادق"

A A A
1
10,254

ارتبطت مسميات بعض أحياء تبوك بالزيارات الملكية ولا تزال هذه الأحياء تحمل الاسم نفسه منذ 47 عاماً، منها: حي المهرجان وحي الفيصلية.

ويرصد الباحث التاريخي عبدالله العمراني؛ لـ "سبق"، تفاصيل هذه المسميات المرتبطة بزيارة الملك فيصل ـ يرحمه الله ـ في عام 1393 هـ.

وقال العمراني "إن حي المهرجان يرجع سبب تسميته إلى المكان الذي أقيم فيه احتفال الأهالي (مهرجان الأهالي بادية وحاضرة) بمناسبة زيارة الملك فيصل عصر يوم الإثنين الموافق 27 شعبان من عام 1393 هـ، الموافق 24 سبتمبر 1973 م، إذ عاشت تبوك حينها فرحتَيْن: فرحة الزيارة الملكية، وفرحة الاحتفال باليوم الوطني.

وأضاف الباحث التاريخي "عن مسمى حي الفيصلية" في أثناء مرور موكب الفيصل ـ يرحمه الله ـ من المطار إلى مقر إقامته في مدينة الملك عبدالعزيز العسكرية، شاهد إلى يمينه مجموعة من المساكن المبنية من الصفيح والخشب (صنادق)، وعند سؤاله عنها ذكروا له أن هذه عبارة عن منازل عشوائية لبعض أهالي تبوك ممن لا يملكون أراضي، وبعد انتهاء الزيارة بعدة أشهر أصدر أمره رحمه الله بتوزيع الأراضي الفضاء على السكان، وكان من بينها مخطط (حي الفيصلية) الذي جاءت تسميته نسبة للملك فيصل - رحمه الله - الذي أمر بمنح تلك الأراضي لأهالي تبوك في عام 1394هـ.

يُذكر أن زيارة الملك فيصل لتبوك شهدت افتتاح المدينة العسكرية التي حملت اسم مؤسّس هذه البلاد الملك عبدالعزيز آل سعود - رحمه الله -، وجاء افتتاحها في اليوم الذي يحمل أعظم مناسبة تاريخية سنوية تمر على هذه البلاد، هي اليوم الوطني، يوم أن وحَّد الملك عبدالعزيز الاسم من (مملكة نجد والحجاز وملحقاتها) إلى (المملكة العربية السعودية).

يُشار إلى أن منطقة تبوك تعيش اليوم فرحة كبيرة بمناسبة زيارة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - يحفظه الله - المرتقبة إلى المنطقة التي تعد الأولى منذ توليه الحكم، وسادس زيارة ملكية للمنطقة بعد الملك سعود والملك فيصل والملك خالد والملك فهد والملك عبدالله ـ يرحمهم الله ـ وتزيّنت شوارع تبوك بعبارات الترحيب والأعلام السعودية وحملت اللوحات ترحيب أبناء منطقة تبوك.